المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مركز البحوث والتقارير لكافة الأعضاء:.



بدور الشـحي
28-09-2007, 01:45 PM
INTRODUCTION

Skydiving, activity and sport in which people jump out of an aircraft—alone or in groups—and land by using a parachute. Because of the sensation of leaping into the air and free-falling some distance before opening their parachutes, skydivers usually experience a rush of adrenaline and then a peaceful sense of well-being. This feeling of calm lasts long after they land on the ground.
The modern parachute was invented in the late 18th century. In the early 20th century the military began to make extensive use of parachutes, and over time military-designed equipment and techniques gave way to those designed by sport parachutists. Skydiving eventually became popular as a recreational and competitive activity. Every year hundreds of thousands of people skydive worldwide. In the United States, the United States Parachute Association (USPA) governs the sport.
HISTORY
Individuals in China may have used parachutes as early as the 1100s, and inventors such as Leonardo da Vinci of Italy created plans for parachute-like devices, but skydivers consider French inventor André-Jacques Garnerin to be the first parachutist. He first made a jump using a parachute in 1797, leaping from a balloon over Paris. He made many subsequent jumps in other parts of France and in England.
The first parachute designs for use in airplanes were not developed until after the Wright Brothers made the first aircraft flight in 1903. As aviation became more common, parachute use also increased. Parachutes were first used for military purposes in World War I (1914-1918). Balloon-borne observers, who often drew enemy fire at their lofty positions, used them for a quick escape.
After World War I, aerial showmen called barnstormers ignited the imaginations of future aviators and skydivers. Each year barnstormers traveled across the United States demonstrating airborne performances and parachute jumps. With this increase of parachuting awareness, competitions also began. In 1930 the first accuracy landing competition was held, in the Union of Soviet Socialist Republics (USSR).
During World War II (1939-1945) military forces deployed parachute-equipped soldiers called paratroopers. The most famous use of paratroopers occurred on D-Day, the invasion of Normandy (Normandie), France, on June 6, 1944. Allied paratroops landed behind enemy lines before sunrise and silently secured areas to make it easier for other soldiers to come ashore from boats.
After World War II there was a surplus of nylon parachute equipment. This, coupled with the U.S. Army’s formation of military sport parachuting clubs, led to modern recreational skydiving in the United States. Similar conditions prevailed in other countries, and in 1951 Yugoslavia hosted the first parachuting world championships.
Specially developed sport parachute systems began replacing military surplus systems in the mid-1960s as parachutists began calling the sport skydiving and calling themselves skydivers. Sport modifications to military parachutes improved their opening characteristics and made them more maneuverable. In 1964 Domina Jalbert, a French Canadian kite builder, conceived the ram-air design that rapidly became the standard parachute for skydiving.
During the 1970s and 1980s sport skydivers tested improved designs and materials. Special non-sport uses of sport-generated designs were also invented, including military HAHO (high altitude, high opening) designs, which enable soldiers to fly silently over great distances; smoke jumping designs for accurately delivering firefighters into remote forest fires from low altitudes; and a variety of applications for two-person and four-person tandem jumping equipment.
After the late 1980s skydiving continued to grow in popularity around the world. Reliable, lightweight, and easy-to-operate equipment made the sport accessible to a larger population, and jumps by celebrities such as former U.S. president George H. W. Bush raised awareness of the sport.
FUNDAMENTALS
To maximize safety, skydivers carry two parachutes. The main parachute is packed in a deployment bag carried on the skydiver’s back. A separate parachute system called a reserve is also worn on the back in case the main parachute malfunctions.
Before they jump, skydivers make several preparations. The most important is to pack their equipment carefully. They also coordinate their jump plan with the aircraft pilot, discussing weather and wind information and determining the best area for the jumpers to exit the aircraft. Before they board the aircraft, jumpers practice their in-air maneuvers on the ground. Then they determine the jump order and a landing approach pattern to ensure that mid-air collisions do not occur. Everyone climbs aboard in the reverse order of exit and straps themselves to the floor or to specially designed jump seats.
After takeoff the aircraft climbs to between 3,200 and 4,200 m (10,500 and 13,800 ft). The pilot and spotter check the progress of the aircraft and the jumpers during the final approach over the jump site, called a jump run. Once over the correct spot, the jumpers line up at the door. Handholds and steps make it easier for some jumpers to climb out in advance. These preparations enable the jumpers in each group to leave the aircraft as close together as possible and to complete all their planned maneuvers during the one-minute free fall.
When each jumper’s turn comes, he or she takes a step away from the aircraft and begins free-falling. Within 10 to 12 seconds, the jumper reaches terminal velocity, when the air resistance equals the pull of gravity. Average-sized skydivers fall approximately 320 to 450 m (1,050 to 1,480 ft) every five seconds, reaching 190 to 240 km/h (120 to 150 mph). Skydivers also move horizontally at speeds up to 80 km/h (50 mph). During the free fall, skydivers maneuver by changing their body position. They increase or decrease their speed by becoming more or less aerodynamic (streamlining their bodies or stretching out their arms and legs to catch the air).
At approximately 1,200 m (3,900 ft), any group activities cease as the jumpers turn away from each other and form their bodies into a straight, stiff, headfirst posture called a tracking position. They move away from one another, and when they have gained enough separation, they wave their arms, a signal to deploy their parachutes.
Jumpers begin deployment by extracting a small pilot chute folded in a pouch on the parachute system. The pilot chute fills with air, pulls the parachute container open, and then drags the tightly packed main parachute from the jumper’s backpack. As the main parachute opens, it fills with air and takes on a wing shape, becoming a canopy that slows the skydiver’s fall. Full deployment from pilot chute to open, maneuverable canopy takes only two to five seconds.
The parachute canopy travels forward through the air at about 32 km/h (20 mph) and descends at about 20 km/h (12 mph). The skydiver steers it with two primary controls, called toggles, which are gripped above the head with the hands. Each toggle attaches at several points along one side of the wing’s trailing edge. Pulling one toggle slows the parachute on that side and causes the skydiver to turn in that direction. Pulling both toggles causes the parachute to flare, or slow the descent and forward speed of the jumper at the same time.
A typical parachute ride lasts for two to three minutes. Jumpers in a well-disciplined group avoid collisions by spacing themselves out and landing in an orderly sequence. When at the landing site, each jumper faces the wind to reduce forward speed. Just before a jumper lands, he or she flares the parachute, which softens the landing. Experienced skydivers often land on their feet, running forward. On difficult landings, jumpers can roll forward to avoid injury to their arms and legs.
TRAINING AND HAZARDS
Jumpers need to perform two tasks on any skydive to make it a safe jump: open the parachute in time and land in a safe area. Students should always learn from a certified instructor. Beginners may choose from three types of first-time jump courses: tandem, static-line, or harness-hold. In the United States, harness-hold jumps are called accelerated free fall (AFF) jumps.
Tandem jumping allows two people on one parachute system. After minimal ground training, the instructor and student jump together from between 2,500 and 4,200 m (8,200 and 14,000 ft). Free fall lasts 20 to 60 seconds. By jumping in tandem, students learn from their instructors while actually steering the parachute during the jump.
Before they jump solo for the first time in static-line jumps or AFF jumps, student jumpers must attend more intense ground training to learn how to exit the aircraft properly, operate the parachute, stabilize the fall, monitor altitude, and steer and land the parachute. In addition, all solo jumpers must know how to handle the problems that may occur at any point during the jump.
Static-line jumping was adapted to recreational skydiving from military methods and requires several hours of ground school. At the beginning of a jump, the parachute and aircraft are attached to each other via a strong nylon rope called a static line. When the jumper is far enough from the aircraft, the line becomes tight, automatically deploys the parachute, and releases from the jumper. During a static-line jump, skydivers leave the plane at an altitude of 900 m (3,000 ft).
Those students wanting to experience the thrill of free fall attempt an AFF jump. After a day of training, the student exits the airplane from 3,000 to 4,200 m (10,000 to 14,000 ft) with two instructors alongside for assistance. They coach the student with preplanned hand signals. The student and instructors free-fall for 40 to 60 seconds before deploying their parachutes. The instructors descend slightly below the student and land first.
EQUIPMENT
Jumpers can wear almost any type of clothing while skydiving. Most enthusiasts prefer special jumpsuits that improve aerodynamic performance and have handles, or grippers, that fellow jumpers can grasp when performing group maneuvers.
A parachute consists of three basic components: main canopy, reserve canopy, and the harness-container system. Many skydivers use an automatic activation device (AAD) that deploys one of the parachutes at a preset altitude, in case the jumper becomes incapacitated or loses track of altitude.
The parachute canopy is a rectangular, inflatable wing, open in the front to scoop, or ram, air. It is sewn closed in the back, which forces the parachute to remain filled. The ram-air canopy is constructed of a series of airfoil-shaped sections. Sewn together side by side, they form a wing resembling an air mattress. Parachute canopies that have been successfully landed range in size from less than 4.3 sq m (46 sq ft) to more than 46.5 sq m (500 sq ft). The reserve canopy is deployed only if the main canopy does not function properly. The two canopies are stored in a container that attaches to the jumper’s backpack.
The backpack attaches to a harness made of strong, durable, nylon straps. Skydivers wear the harness buckled around the thighs, chest, and shoulders. It attaches to the base of the parachute risers, four straps between the jumper’s shoulders and the suspension line of the canopy. These lines ensure that the skydiver and canopy remain connected during the descent.
Many jumpers wear an altimeter and an audible altitude ***** to help them track their descent. When a skydiver reaches the canopy deployment altitude, the alarm goes off and reminds the skydiver to open the parachute. Jumpers wear goggles to protect their eyes during their rapid descent, as well as lightweight head protection and footwear suitable to their landing site. Many jumpers wear light gloves during cold jumping conditions.
COMPETITION
Skydiving’s international governing body, the Federation Aeronautique Internationale (FAI), officially sanctions six competition skydiving disciplines. Free-fall style and accuracy landing are the classic categories. The most popular competitions are formation skydiving and canopy formation events. The newest events are freestyle and skysurfing.
Free-fall style and accuracy events are called classics because they are the oldest forms of competition. Free-falling contestants perform a series of prearranged acrobatic maneuvers before reaching an established parachute-opening altitude. Judges on the ground watch each jumper through binoculars and award points based on the style of each jump. During accuracy events, participants attempt to land on a clearly marked ground target that is 3 cm (1 in) in diameter. Judges measure the distance between the jumper’s landing spot and the center of the target. The jumper with the lowest combined distance after a series of jumps wins the event.
Team events are the most popular form of skydiving competition. In the formation skydiving event, groups of free-falling skydivers form predetermined geometric patterns by holding on to one another. In teams of 2 to 100 individuals, jumpers race to build the greatest number of patterns in the allotted time. In canopy formation skydiving, jumpers build formations after they have opened their parachutes. During both events, teams receive points for style, difficulty of formation, and the number of formations completed during a single jump.
The newest skydiving competitions are individual events called freestyle skydiving and skysurfing. Like free-fall style, freestyle jumpers perform acrobatic maneuvers while in free fall. Freestyle skydivers, however, do not perform prearranged sequences. Instead, they create their own routines. The specific movements of these routines are often more difficult than those of free-fall style jumpers. Skysurfing involves the use of a skyboard (much like a snowboard) to surf through the air. Competitors are judged by the difficulty and style of their maneuvers, which include loops, 360-degree turns, and twists.
Skydiving world championships are held every two years. In years when the world championships are not held, an international competition called the World Cup is held. Traditionally, the United States and France have dominated formation skydiving and canopy formation events. European jumpers have dominated the classic events for the men.
8

بدور الشـحي
28-09-2007, 01:46 PM
المقدمة:


*توزيع سكانالعالم على القارات ، الكثافة الفيزولوجية ،الكثافة الزراعية ،الكثافة الإقتصادية،من العوامل المؤثرة في توزع السكان :- العوامل الطبيعية :دور المناخ ،عامل المياه، التضاريس ،تأثير التربة .- العوامل البشرية :العامل الديموغرافي ، نوع الحرفة،الزراعة ، تأثير الصناعة والمعادن على توزيع السكان ،عامل النقل و المواصلات ،دورالحروب والمشكلات السياسية .




العرض :


أ . توزيع السكان على القارات :
إن دراسة توزيع السكان في العالم هي من بين أهم المواضيع الجغرافية و إن معرفةهذا التوزع سواء كان على صعيد الدولة أو على صعيد منطقة من المناطق تشكل المرآةالتي تنعكس فيها أغلب عناصر الجغرافيا الطبيعية و البشرية أي إنها نتيجة التفاعلبين عناصر البيئة الطبيعية و العناصر البشرية .
هذا وقد بلغ عدد سكان العال 4492مليون نسمة عام 1981 موزعين على سطح اليابسة البالغة مساحته 135مليون كلم2 ،ويختلف توزيعهم من دولة إلى أخرى بل من منطقة لأخرى داخل الدولة الواحدة فنجد مناطقكثيفة جداً بالسكان حيث يتركز 50% من السكان في مساحة 5% من اليابسة بينما مناطققليلة السكان و فيها 5% من سكان العالم في مساحة 75% من اليابسة .
ويبين الجدولالتالي عدد سكان العالم موزعين على القارات و نسبة سكان كل منطقة من سكان العالم والكثافة السكانية في كلم مربع واحد عام 1981.
القارة عدد السكان بالمليون النسبةالمئية من سكان العلم
آسيا بدون الإتحاد السوفياتي 2608 58.1%
أوروبا بدونالإتحاد السوفياتي 486 10.8%
أفريقيا 485 10.7%
أمريكا اللاتينية 336 8.1%
أمريكا الشمالية 254 5.7%
الإتحاد السوفياتي 268 6.1%
أوقيانيا 23 0.5%
مجموع سكان العالم 4492 100%
هذا وقد ازداد عدد سكان العالم فوصل عام 1984 إلى 4762 مليون نسمة موزعين على اليابسة بمتوسط 35 نسمة بالكلم المربعالواحد.
كما ويبدو من هذا الجدول أن قارة آسيا تضم وحدها 58% من سكان العالمبينما قارة أوروبا تحتوي على حوالي 11% من السكان و أن العالم الجديد يحتوي علىحوالي 14%من سكان العالم مقابل 0.5% في قارة أوقيانيا كما أن التوزيع السكاني يختلفحسب نصفي الكرة الأرضية بحيث يعيش في نصف الكرة الشماليأكثر من 3000مليون نسمة أيما يزيد على 91% من سكان العالم في حين يعيش في نصف الكرة الجنوبي حوالي 9% من سكانالعالم و هذا يعود أساساً إلى اختلاف توزيع اليابسة و الماء من ناحية و إلى صحيةالمناطق القابلة للسكن في القسم الشمالي أكثر منها في القسم الجنوبي من ناحية ثانيةحيث يوجد ما يزيد على 93% من مساحة العالم القديم في القسم الشمالي كما إن أكثر من 70% من مساحة الأمريكيتين تتركز في هذا النصف أيضاً .


• الكثافة الفيزلوجية :


و تحسب بمعرفة نسبة عدد السكان إلى مساحة الأرض المستثمرة فقط و يستبعد في هذاالمجال الأراضي الصحراوية والبور التي لم تستثمر في الزراعة أو في غير ذلك منالمجات الإقتصادية و هنا لا يمكننا أن ننسب السكان إلى الأرض بصورة مطلقة بل نضع فيإعتبارنا الويفة التي تؤديها هذه الأرض و هذا ما يطلق عليه الكثافة الويفية أيالفيزلوجية فالكثافة السكانية في هذه الحالة تفوق الكثافة الحسابية فعلى سبيلالمثال فيوجد في اليابان 16% من مساحة أراضيها مستثمرة فالكثافة الفيزلوجية فيها قدتصل إلى أكثر من 5000نسمة في الكلم المربع الواحد عام 1974بينما الكثافة الحسابيةبلغت فيها أكثر من 297نسمة في الكلم المربع الواحد مع العلم إن غالبية السكان 70% فيها يتركزون في المدن الصناعية .
*
الكثافة الزراعية :


و تحسب بعدد السكانالعاملين في الزراعة فقط إلى مساحة الأراضي المزروعة و قد ترتفع الكثافة في الدولالمعتمدة على الزراعة أي التي يعمل فيها عدد كبير من سكانها في هذا القطاع كالهند ومصر والصين بينما تقل هذه الكثافة في الدول الصناعية المتقدمة مثل بريطانيا أوالولايات المتحدة حيث يعمل في الأولى 5% من سكانها و 4% في الثانية و هنا نجد إنالكثافة الزراعية في الدول المعتمدة على الزراعة قد تصل إلى 300 شخص في مصر فيالكلم المربع الواحد بينما هي بريطانيا حوالي 82شخصاً فقط كما تصل الكثافة السكانيةفي بعض المناطق الزراعية مثل جاوا و حوض الغانج و حوض هوانغهو إلى أكثر من 4000نسمةفي الكلم المربع الواحد .
*
الكثافة الإقتصادية :


و تحسب بمعرفة المقدرةالإنتاجية للأرض و ذلك لأن الأنواع السابقة من الكثافة لا تعطي المقياس الإحصائيالدقيق لنعرف العلاقة بين السكان والموارد الإقتصادية لأن هذه الأنواع لم تدخل فياعتبارها المقدرة الإنتاجية للأرض لهذا كله نرى أن الكثافة الإقتصادية العامة لاتأخذ أعداد السكان فقط وإنما تؤكد على حياتهم الإقتصادية – الإجتماعية و يبدو أيضاًأن هذه النسبة لا تعبر عن قابلية بيئة طبيعية ما لتسهيل الحياة البشرية في البيئة والتأكد من أن قدرة هذه البيئة تكفي لسد حاجات السكان في مرحلة معينة من مراحلالتطور السكاني و الإقتصادي .
*
العوامل المؤثرة في توزع السكان :


1. العواملالطبيعية :


تختلف العوامل الطبيعية في دورها و تأثيرها على توزيع السكان من مكانلآخر و لهذا فهي المحرك الرئيسي لتفير السكان من الإستقرار في منطقة دون غيرها وليس من السهولة بمكان اعتبار تأثير العوامل الطبيعية بأنها مؤشررئيسي في توزيعالسكان في مختلف البيئات الجغرافية بسبب وجود عوامل بشرية مكنت الإنسان من تغييرظروف بيئته الطبيعية وتعديلها بنسب مختلفة لتلائم تواجده حسب متطلبات حياته بحيثيكون هذا التغير كبيراً في بعض البيئات و قليلاً في بيئات أخرى و بمعنى آخرفالمؤثرات الطبيعية لا تعتبر وحدها المسؤولة عن توزيع السكان بمعزل عن العواملالبشرية الأخرى التي تتداخل فيما بينها و تؤثر مجتمعة على انتشار السكان .


لهذانجد أن تأثير العواملالطبيعية شتمل على عامل المناخ والتضاريس و التربة و المواردالنباتية و المعدنية الطبيعية ، إذ أن هناك عاملان يدخلان في توزيع السكان و هماعامل طرد وعامل الجذب .


أ‌. دور المناخ : يعتبر عامل المناخ في يتوزيع السكان منأهم العوامل الرئيسية لأنه يؤثر تأثيراً هاماً على تكوين التربة والغطاء النباتيلذا يشكل المنبع الرئيسي لبعض الحضارات و موجه الهجرات البشرية بل ومحدد لطاقاتالشعوب و للتأكيد على تأثير المناخ نجد أن 25% من مساحة اليابسة في العالم لا يسكنفيها سوى بضعة آلالاف من السكان و بمعنى آخر أنه يوجد 50% من منساحة اليابسة لاتزيد فيها الكثافة السكانية عن 1 شخص في الكلم المربع وذلك لعوامل مناخية كالحرارأو البرودة الشديدين :


يعتبر المناخ الحار عامل منفر (طارد ) للسكان فدرجةالحرارة المرتفعة و حدها لا تمنع استقرار السكان في مثل هذه البيئات لكن امتزاجالرطوبة بالحرارة العالية لا تشجع على السكن كما هو واضح في المناطق المداريةوالإستوائية بينما المناطق الصحراوية الجافة يعيش فيها الإنسان إلا حول المواردالمائية ( مياه جوفية أو أنهار تنبع من مناطق خارج الصحاري ) .


وبما أن الحرارةالمرتفعة تساعد على نمو النبات الطبيعي بسرعة و كذلك على توالد الحشرات و انتشارأمراض حيوانية ونباتية عديدة و خاصة تلك الأمراض التي تنقلها ذبابة تسي تسي فيأفريقيا لهذا نجد أن مثل هذه المناطق لا تسمح بسكنى البشر إلا نادراً .
أماالبرودة في مناطق أمريكا الشمالية و آسيا و أوروبا و أقصى جنوب تشيلي لا تحول دونالحياة البشرية لكن المناطق الباردة كثيراً لا يوجد فيها أي إغراء للأستقرار حيثيزيد البرد الشديد حساسية الإنسان بالنسبة للأمراض المتعلقة بالتنفس كما لا يسمح لهبالسكن لانعدام نمو أي من المحاصيل فيها لكن بعض القبائل التي تسكن في مناطق باردةمثل ( الأونا ، و الأكالوف ) في أقصى جنوب أمريكا الجنوبية يعيشون شبه عراة فيمناطق تتراوح حرارتها ما بين – ْ4 م و – 9ْم لكن مثل هؤلاء السكان تلائمت أجسامهمفيزلوجياً مع درجات الحرارة المنخفضة بعكس قبائل الإسكيمو في الدائرة القطبية الذينيرتدون الألبسة لشدة البرودة و بما أن البرودة ليست العدو الوحيد لسكن الإنسان بلأن طول الليل و ضعف الأشعة الشمسية هما المسؤولان عن فقر مثل هذه المناطق و قلةالسكان فيها لأن البرودة مسؤولة أيضاً عن انخفاض نسبة المواليد لدى معم السكان فيالمناطق الباردة .


ب‌. عامل المياه : يشكل هذا العامل دوراً هاماً في توزيعالسكان بحيث أن هناك مناطق يقل فيها المطر بل و نادرة به و هي مزدحمة بالسكان مثلمناطق وادي النييل و سيحون و جيحون ( أوزبكستان ) و ذلك لوجود الأنهار و خصوبةالتربة و إمكان الإستقرار الزراعي كما أن أكثر الجهاتت مطراً في العالم هي من أكثرالمناطق انتجاً للأرز و هي بالتالي كثيفة بالسكان مثل الهند وحوض نهر السند وبراهما بوترا و الهوانغ هو وجنوبي اليابان و جزيرة جاوا . و المجاري المائية أيضاًتعتبر وسيلة هامة من وسائل الربط و الإتصال بين المجتمعات البشرية و الدليل على ذلكأن أكثر المدن كثافة بالسكان تلك المتواجدة على المجاري المائية أو في المناطقالساحلية و هي عبارة عن موانئ سواء داخلية أم للإتصال مع الخارج مثل المدنالبريطانية و الأميريكية وغيرها ..


وأما بعض المناطق الأخرى التي يتوفر فيهاالمطر الغزيرمثل المناطق الإستوائية في إفريقيا والأمازون فلا تزال عائقاً أماماستقرار الجماعات البشرية بسبب فقر المناطق بالثروات المعدنية التي تعمل عل جذبالسكان ، وفقر التربة و التي تعمل الأمطار المستمرة عل غسلها وتصبح بالتالي فقيرةبالمواد العضوية ولذا فهي غير صالحة للزراعة من ناحية وكثيرة الحشرات السامةوالحيوانات المفترسة من ناحية ثانية .


ت . التضارييس : يبرز أثر التضاريس ،لاسيما المناطق المرتفعة بوضوح عل توزيع السكان التي تسبب مرض دوار الجبال خاصة التيتعلو فوق 3000 متر .لكن السكان المنتشرين في أودية وهضاب الجبال التي تعلو أكثر من 2000 متر فقد تعودو ا عل المعيشة مثل سكان الهملايا والبيرو . وتتميز المناطقالجبلية العالية بقلة السكان إجمالاً .ويعتبر ((بيير جورج )) أن أكثر من تسعين 90% من سكان العالم يعيشون في مناطق لا يزيد ‘رتفاعها عن 450 متراً.وتؤثر المرتفعات فيانتشار السكان تأثيراً هاماًإذ أن المرتفعات شديدة الإننحدار تمتاز بوجود خوانقتعيقالنشاط البشري . كما أن المناطق الجبلية في المناطق الباردة عائق أمامالإستقرارلانخفاض درجة الحرارة بعكس المناطق العالية في الجهات الصحراوية أوالمدارية حيث يساعد الارتفاع عل تلطيف المناخ وتصبح بالتالي صالحة لاستقرار السكانمثل هضبة البحيرات الاستوائية قرب منابع النيل أو المرتفعات كينا ووهضبة الحبشةالتي تنشط فيها الحياة الزراعية .

بدور الشـحي
28-09-2007, 01:47 PM
تاااااااااااااااااابع


أما المناطق السهلية المعتدلة و التي يتوفر فيها النشاط البشري كالزراعة أو التعدين وسهولة التنقل مثلاً فهي مراكز جذب للسكان مثل السهول في الهند الصينية و أوروبا ومصر والهند والصين و باكستان وجاوا و سهول البحر المتوسط و أمريكا الشمالية و أمريكا الجنوبية و ذلك لقابليتها الشديدة للزراعة ولسهولة المواصت و إذا توافرت مواد معدنية في مناطق جبلية فإن العوامل الإقتصادية هي التي جذبت السكان إليها كما هو الحال في جبال أطلس في أفريقيا و جبال بوليفيا و بيرو و أكوادور و كذلك العامل الأمني و الهرب من الإضطهاد فإن المناطق الجبلية تصبح عامل جذب للسكان مثل مرتفعات البلقان و جبال لبنان والعلويين و مرتفعات القبائل في الجزائر في شمال أفريقيا .

أما السهول التي تصلح للزراعة فهي عامل طرد للسكان لعدم ملائمتها للزراعة مثل سهول سيبيريا و شمالي كندا و كذلك السهول الحارة مثل المنبسطات الصحراوية في الدول العربية والويات المتحدة و المكسيك والهند وإيران و الصين وكلهاري الحارة بينما السهول الرطبة فهي أيضاً عائق أمام تركز السكان لكثرة الحشرات والحشائش و الأمطار الغزيرة بسبب المستنقعات مثل سهول الأمازون و الكونغو أما الأودية فهي صالحة للمواصت و لذا تعتبر مراكز لتجمع السكان فيها سواء كانت مرتفعة 900 متر مثل وادي البقاع الصالح للزراعة أو وادي كاليفورنيا الأقل إرتفاعاً بين المرتفعات الغربية على الهادئ و المرتفعات الشرقية في الداخل .و كذلك فهناك مدن عديدة أنشئت في الممرات الجبلية قرب مدخل الأودية مثل مدن ساكرامنتو و بورتلاند و سيتل في غربي الولايات المتحدة و نفس الشئ بالنسبة لعدد كبير من مدن الأبلاش الأمريكية و اسكتلندا و غيرها من المدن الإيطالية و السويسرية و الفرنسية .
ت‌. تأثير التربة : تؤثر التربات تأثيراً كبيراً على توزيع السكان فحيث تتوفر التربة البركانية الخصبة ينتشر السكان بكثرة رغم وجود عدة براكين و ذلك لإستخدامها في المجال الزراعي الكثيف مثل تربة جزيرة جاوا و اليابان و صقلية و أمريكا الوسطى . أما التربة الفيضية النهرية وتربة اللويس الرمادية الخصبة فيزدحم فيها السكان أيضاً لغناها بالمواد العضوية الصالحة للزراعة مثل و سط أوروبا و أحواض شمالي ووسط سهل الصين . أما التربات الكونة من الركامات الجليدية في شمالي أوروبا و أمريكا الشمالية فهي قليلة السكان لعدم ملائمتها الجيدة للزراعة و كذلك فتربة التندرا و التربة الصحراوية فهي غير مأهولة بالسكان لفقر هذه التربات بالمواد العضوية كما إنها لا تصلح لانبات المحاصيل الزراعية .
و نفس الشئ بالنسبة للتربة الحمراء في المناطق المدارية و الإستوائية لغسلها بإستمرار بمياه الأمطار و هي عموماً فقيرة لا تصلح للزراعة بالرغم من توفر الغابات الإستوائية الكثيفة ( لأن المواد المساعدة لنمو النبات تتحلل إلى الأعماق و تصبح بالتالي ملائمة لنمو الأشجار فقط ) . أما تربة البودزول التي تغطي الغابات الواسعة في كندا وشمالي أوروبا وسيبيريا فهي تلائم الأشجار الضخمة فقط لتحلل المواد الخصبة في التربة بتأثير مياه الثلوج والجليد و هي بالتالي عامل طرد للسكان لعدم وجود الزراعة فيها .

2. العوامل البشرية :

تشمل هذه العوامل على العامل الديموغرافي والإقصادي ( حرف يدوية ، صيد ، رعي ، زراعة ) ثم المعادن و الصناعة و المواصلات والنقل و الحروب و المشكلات السياسية
.
أ‌. أما العامل الديموغرافي فيتضمن الولادات والوفيات و الهجرة والنزوح فالدول التي ترتفع فيها نسبة المواليد و انخفاض نسبة الوفيات فيؤدي ذلك إلى كثرة السكان فيها بعكس الدول التي تنخفض فيها هذه النسب مثل : قليلة المواليد ( الدول الأوروبية و الإمريكية الشمالية ) و أغلب دول العالم الثالث . كذلك فالهجرة تساعد على تزايد السكان في دول الجذب بينما يقل عددهم في دول الطرد و تكثر الولادات في أوستراليا و كندا و الولايات المتحدة و البرازيل و الأرجنتين ( دول الجذب ) من جهة و دول العالم الثالث ( دول الطرد ) من جهة ثانية .

ب‌. نوع الحرفة : و هناك علاقة قوية بين عدد السكان و نوع الحرفة السائدة في منطقة ما بحيث إن الكثافة السكانية تكون في مجال حرفة الصيد أكثرما هي في حرفة الرعي أو حرفة الجمع والإلتقاط . بينما الكثافة في مجال الزراعة هي أعلى من جميع الحرف السابقة وذلك حسب الإسلوب الزراعي المتبع . وأخيراً فالصناعة تسجل فيها أقصى حدود لها حيث تصل هذه الكثافة في بعض المدن إلى عشرات الألوف في الكلم المربع الواحد .

ت‌. الزراعة : و في المجال الزراعي يقل تأثير السكان تأثيراً كبيراً في المجتمعات البدائية حيث يجهل السكان الوسائل الفنية لاستخدام موارد البيئة و تنمية الزراعة المتنقلة المنتشرة في شمالي شرقي البرازيل و إقليم السودان حيث تزرع نباتات الذرة وغيرها و كذلك في الغابات الإفريقية المدارية و تعكس الزراعة البدائية علاقة مباشرة بإرتباط الإنسان بالتربة حيث تتعرض هذه التربة للإجهاد السريع نيجة نقص المخصبات و بدائية الوسائل الزراعية و هذا يؤدي إلى إتباع دورات زراعية كل عدة سنوات .

إن هذا النمط من الزراعة لايرتبط بكثافة سكانية مرتفعة إذ لا تزيد هذه الكثافة لأكثر من 5 أشخاص في الكلم المربع كما هو الحال في روديسيا .

أما المناطق التي تمارس فيها الزراعة إضافة إلى تربية الحيوانات فقد ترتفع فيها الكثافة بالنسبة للزراعة البدائية لا سيما لا إذ اتبع السكان نظام تسميد الأرض كما هو معروف حالياً في دول غربي أفريقيا و يؤدي هذا العمل إلى زراعة الأرض سنوياً وتصل الكثافة هنا إلى أكثر من 150 شخص في الكلم المربع . أما أنواع المزروعات فيلعب دوراً بارزاً في كثافة السكان أيضاً إذ أن زراعة الأرض تحتاج إلى كثافة سكانية عالية كما هي الحال في شرقي و جنوب شرقي آسيا حيث تلائم أراضيها و مناخها ونسبة الأمطار إلى إنتشار زراعة الأرز الذي يعتبر المادة الغذائية الرئيسية للسكان وتصل الكثافة في هذه المناطق الزراعية إلى أكثر من 1000 شخص في الكلم المربع بسبب ضعف الخبرة الفنية و التخلف الإقتصادي و العلمي العام في مثل هذه الدول حيث تصل نسبة الأيدي العاملة في الزراعة إلى أكثر من 70% من القوى العاملة في الدولة ويشكل الإنتاج الزراعي فيها أكثر من ثلث الدخل الوطني فيها مثل البرازيل و الهند وباكستان و أندونيسيا .

أما الدول امتقدمة التي يشكل فيها القطاع الزراعي نسبة ضئيلة من الدخل الوطني لا يزيد عن 13% أو 15% مثل فرنسا أو غيرها من دول أوروبا الغربية فإن الكثافة السكانية في المناطق الزراعية ضئيل جداً إذ لا تزيد عن 10أو 15 نسمة في الكلم المربع ( فرنسا ) و 7 أشخاص في الولايات المتحدة و 5 أشخاص في بريطانيا بمعنى آخر إنه كلما استخدمت الوسائل العلمية الآلية الحديثة في الزراعة كلما انخفضت الكثافة السكانية في الإقليم الزراعي فعلى سبيل المثال تصل الكثافة في مناطق زراعة القمح في السهول الإسبانية إلى 75 شخص في الكلم المربع بينما تصل الكثافة في سهول القمح في الولايات المتحدة إلى 10 أشخاص و هذا عائد بطبيعة الحال إلى حلول المكننة الزراعية مكان الأيدي العاملة و من هنايبدو لنا ضآلة أو قلة الآلات الحديثة الزراعية المستخدمة في الدول المختلفة أو السائرة في طريق النمومثل اسبانيا .

ث‌. تأثير الصناعة والمعادن على توزيع السكان : عندما بدأت المصانع الكبيرة في أوروبا تطورت تدريجياً على حساب الحرف المحلية وخاصة بالننسبة لصناعة الأنسجة في فرنسا وأنجلترا في القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين ، فقد أخدت مراكز المصانع في هذه الدول وغيرها تجذباليها الكثير من السكان الريفييتن مما أدى إلى نزوح كثيف من الريف إلى المدن التى ادى هذا النزوح الى نموها نمواً هائلاًمثال مدينة (( روبه )) في فرنسا التى تضاعف عدد سكانها عشر مرات في مدة مئة سنة ومعم هؤلاء من الذين ولدوا خارج هذه المدينة حيث تصل نسبتهم الى 65% .وكذلك نفس الشئ بالنسبة للمدن الصناعية في جبال البانيز البريطانية وسهول الفلاندر ولمبارديا والسكون في المانيا وغيرها.

وعندما بدأ اكتشاف الفحم لاستخدامه في المجال الصناعي أخدت المدن تنمو تدريجياً في مناطق حقول الفحم كالمناطق فب شمال غرب أوربا مثل لانكشير (انجلترا ) والروهر (المانيا) والدونتر والأورال (الاتحاد السوفياتي ) وجبال الابلاش (في الولايات المتحدة ).وبما أن الفحم يعتبر أكثر الموارد التعدينية جذباًً للصناعة وخاصة الحديد والصلب ، لهذا اصبح الفحم العامل الأساسي في تركيز الصناعة الأوربية ،لذا فهو أكثر جذباً للسكان من باقي الموارد الخام التعدينية بسبب أن بعضها كالحديد و الذهب والنحاس و الفوسفات يمكن نقله بسهولة أكثر من الفحم من مراكز استخراجه إلى مركز وجود الفحم لصهرها و تحويلها إلى سبائك أو إلى مادة مصنعة قابلة للإستعمال و ذلك لقلة حجم هذه المعادن بالنسبة للفحم .

و عدا عن الفحم نجد أن بعض المعادن مثل الحديد و الذهب تجذب العديد من السكان إلى مناجم الإستخراج كالذهب الذي يعتبر بأنه هو العامل الرئيسي في جذب العديد من سكان اسبانيا و البرتغال إلى أمريكا اللاتيية مثل مدينة أوروبريتو في البرازيل كذلك كان السبب في إنشاء مدن كبيرة غي غربي الويات المتحدة مثل لوس انجلوس و سان دييغو و كان السبب الرئيسي في زيادة عدد سكان استراليا التي هاجر إليها حوالي 550ألف شخص في مدة تسع سنوات من 1851-1860 لإكتشاف الذهب فيها و هو المسؤول كذلك عن تعمير منطقة الرند في جنوبي أفؤيقيا مثل مدينة جوهانسبرغ التي يعمل فيها أكثر من 400ألف شخص في مناجم الذهب و الألماس فقط من أصل 1.5مليون نسمة العدد الإجمالي للمدينة .

و قد أدت المعادن بصورة عامة إلى تعمير سيبيريا بالعديد من المدن و أهمها مدن الأورال التي يشتغل معم سكانها باستخراج المعادن و تصنيعها و منها مدينة ماغنيتو غورسك السوفياتية التي تعتبر ثاني مدينة لصنع الحديد والصلب وغيرهما من المعادن في العالم بعد مدينة بتسبرغ في الويات المتحدة .

و للبترول أيضاً دوراً هاماً لكنه أقل من الفحم و المعادن لسهولة نقله بالأنابيب من آباره إلى مراكز عمرانية عديدة حيث يتم تصنيعه أو تصديره و ذلك لأن مناطق استخراجه لالا تشجع بالعمران الكثيف لأسباب مناخية مما أقتصر العدد السكاني على الخبراء والعاملين في عمليات الإستخراج فقط و هذا أدى بدوره إلى قلة الكثافة السكانية في المناطق البترولية ( مراكز الآبار ) بينما العكس نجد كثافة سكانية في الدول البترولية لزيادة العائدات و ارتفاع الدخل الوطني مثال على ذلك البترول في الصحاري العربية والأفريقية و الإيرانية و مراكز البترول النيجيري و الفنزويللي .

ج. عامل النقل و المواصلات : يعتبر النقل من العوامل الهامة الأساسية المؤثرة في توزيع السكان في العالم بحيث ساهم النقل و خاصة البحري في اكتشاف العالم الجديد و استحداث طرق جديدة تجارية رخيصة مما أدى إلى نشوء مدن بحرية كثيرة العدد و أصبحت حالياً من المدن الكبرى في العالم مثل الكامب تاون ، البندقية ، مرسيليا ، جنوه ، الإسكندرية ، بور سعيد ، الإسماعلية و بومباي و كلكوتا وغيرها... و أصبحت المواصلات إحدى العوامل الرئيسية التي أدت إلى تركز السكان في أطراف القارات والدول بحيث أن الجغرافي المعاصر بييرجورج يقدر أن 65% من سكان الأقاليم المعتدلة يعيشون قرب البحار والمحيطات .

و أثر النقل على الناحية الحضارية فأدى إلى إختلاط السكان و تزايدهم في مناطق دون سواها و انتشر التبادل المستمر مما زاد التخصص في الإنتاج بين الأقاليم المتعددة و ساعد أيضاً على إنشاء حضارات جديدة مرتبطة بالتركز للمواد الخام أو لوسائل الإنتاج أو المواد الغذائية في مكان دون آخر و قد كان انتشارالسكان في المناطق الحديثة العهد بالتعمير مثل سيبيريا و كندا واستراليا و الولايات المتحدة وغيرها .. مرتبط ارتباطاً شديداً بطرق النقل و وسائلة و قد كان النزوح البشري موجوداً قبل تطور المواصلات على نطاق ضيق مما جعل العلاقات بين هذا النزوح و وسائل النقل الحديثة مرتبطة ارتباطاً مباشراً بكثافة انتقال السكان داخل الدولة الواحدة وهذا ما جعل المواصلات تقوم بدور الشريان الهام الذي جعل التعمير في بعض المناطق يتبع طرق النقل في بداية الأمر ثم ينتشر العمران على محاوره بشكل أشرطة تمتد على الجوانب وتبتعد تبعا ً لسهول البيئة الطبيعية التي تساعد على إنشاء طرقات فرعية كما هو الحال في المدن التي أنشئت على الخطوط الحديدية في كل من الإتحاد السوفياتي خط سيبيريا و في الولايات المتحدة من شرق البلاد إلى غربها عبر السهول الوسطى و من شرق الصين إلى التركستان الصيني .

و للمواصلات المائية أهمية كبيرة على تجمع السكان حول الأنهار أو على السواحل أو على جوانب الأقنية المائية الملاحية مثل معظم مدن العالم الكبرى على سواحل البحار أو المحيطات و مدن قناة السويس مثل بور سعيد والإسماعيلية و غيرها .. و المدن المصرية الكبيرة على شواطئ نهر النيل و مدن أوروبا و آسيا مثل باريس و آيسن و بوخوم وغيرهما على جوانب أنهار ألمانيا الغربية ( الروهر والراين ) و موسكو على قناة موسكو ( ترط بين نهري الفولغا و أوكا )
.
ح. دور الحروب والمشكلات السياسية : أدت الحروب والمشكلات السياسية في معظم دول العالم إلى تهجير العديد من السكان مثل الحرب التي حدثت ما بين الهند و باكستان عند استقلال دول شبه القارة الهندية و الحرب ما بين تركيا واليونان و الحرب ما بين اسرائيل و الدول العربية التي أدت إلى تهجير الفلسطينين عام 1967 و قبلها عام 1948 عندما سيطرت الصهيونية على فلسطين و أقامت فيها الدولة الإسرائيلية و قد تمخضت عن الحربين الأوليتين بين الدول التي ذكرناها إلى تهجير الألوف من السكان كما أن هاجر العديد من الهندوسين من باكستان إلى الهند و هاجر العديد من المسلمين من الهند إلى باكستان و ذلك بسبب حوادث مشكلة كشمير . و الهجرات التي حدثت في الحرب العالمية الثانية و ما بعدها أدت إلى تهجير ملايين السكان من أقاليم ألمانية أخذتها بولندا عام 1945 و كذلك الهجرات الأوروبية في القرنين الماضين و حتى الثلاثينات من هذا القرن إلى العالم الجديد واستراليا مما أدى إلى تعمير هذه الأراضي و ازداد عدد سكانها عن طريق الهجرة أضعاف زيادة السكان الطبيعية و أدت هذه الهجرات السكانية إلى تنظيم الهجرة و تطبيق قوانين صارمة لتحديد عدد المهاجرين مما أدى بالدولة الأوسترالية إلى إتباع سياسة معينة بإختيارها المهاجرين من الجنس الأبيض إذ حرمت على السكان من العرق الأصفرأو الملونين أو السود الهجرة إليها و أدت الهجرة أيضاً إلى زيادة سكان بعض الدولمن جراء الحروب و المشكلات كما حدث للأرمن اللذين تعرضو للمذابح بشعة من قبل الاتراك عام 1915وغيرهم اللذين قتلو افي الثروات العديدة مثل الجزائر أكثر من 1مليون شهيد ، ونيجيريا( حيث دامت الحروب فيها أكثر من 4 سنوات ) وكذلك الثروة الفيتنامية التي قتل فيها ما يزيد 3 ملايين شخص وغيرها في دول أمريكا الاتينية وأفريقيا ...الخ .

وعدا ذلك فقد تتدخل بعض الدول في توزيع سكانها من أجل تعمير أراضيها الشاسعة غير المعمورة ويكون هذا عن طريق الترغيب لمن يريد من السكان للإقامة في أراض جديدة كما حدث في تعمير أراض في سيبيريا (الاتحاد السوفياتي ).

الخاتمة :

أحمد المولى جل وعلا الذي وفقني في اكمال هذا البحث المتواضع الذي تناولت فيه *توزيع سكان العالم على القارات، الكثافة الفيزولوجية ،الكثافة الزراعية ،الكثافة الإقتصادية ،من العوامل المؤثرة في توزع السكان :- العوامل الطبيعية :دور المناخ ،عامل المياه ، التضاريس ،تأثير التربة .- العوامل البشرية :العامل الديموغرافي ، نوع الحرفة ،الزراعة ، تأثير الصناعة والمعادن على توزيع السكان ،عامل النقل و المواصلات ،دور الحروب والمشكلات السياسية .

إن هذا قليل من كثير لم استطع ولم يسعني الوقت في ايصاله لكم أحبتي فأسأل الله أن يوفقني و يعطيني خيراً إن شاء الله .

بدور الشـحي
28-09-2007, 01:48 PM
جمع القرآن الكريم في عهد عثمان بن عفان رضي الله عنه المقدمة:
تولى عثمان بن عفان الخلافة بعد عمر بن الخطاب ، وحدثت في عهد عثمان بن العفان حوادث و أسباب أدت به إلى جمع القرآن الكريم ، و نسخه و إرسال النسخ و توزيعها على الأمصار تكون بمثابة المرجع عند اختلاف المسلمين ، فلنر كيف كان نسخ القرآن بالتفصيل ؟!
العرض:
الأسباب التي أدت إلى جمع القرآن :
1. اتساع الرقعة الإسلامية، وأصبحت مترامية الأطراف حتى أنها وصلت إلى بلاد ما بين النهر شرقاً،و إلى طرابلس غرباً في عد عمر بن الخطاب ، و ازدادت اتساعاً في عهد عثمان بن عفان ، و في عهد عثمان أعطى الصحابة حفاظ القرآن حرية التنقل بين الأمصار ، فأخذت كل فئة و فرقة تقرأ عن صحابي ، فقرأ أهل الشام عن أبي بن كعب ، و الكوفة عن عبد الله بن مسعود ، و البصرة عن أبي موسى الأشعري، فإذا اجتمعوا تعارضوا فيما بينهم مما أدى إلى التكفير و إلخ ، و أصاب الغلمان الوباء ذاته فانتقل إلى المعلمين ، وكادت أن تقع الفتنة بين المسلمين.
2. في عام خمس و عشرين هجرية اجتمع أهل العراق و الشام في غزو أرمينية و ارذبيخان، فأخذ كل منهم يقرأ بقراءة مختلفة، مما أدى إلى أثارت الخلاف فيما بينهم، و السبب أنهم كانوا لا يعلمون بنزول القرءان على سبع قراءات و رأى حذيفة بن اليمان هذه الحادثة فنقلها إلى الخليفة عثمان بن عفان.
الحكمة من جمع القرآن الكريم :
للقضاء على الفتنة التي انتشرت ، فأمر عثمان بنسخ القرآن و إرسال نسخ على الأمصار ليكون بمثابة المرجع.
اختيار الأشخاص لنسخ القرآن الكريم :

بعد ذلك بدأت مرحلة البحث عن الأشخاص المؤهلين لهذه الوظيفة ، فأختار عثمان بن عفان اثنا عشر شخصاً بينهم سعيد بن العاص ، وزيد بن ثابت .الظاهر أنهم اقتصروا في البداية على اثنين ، إلا إن استوجبت الحاجة إلى لجنة أشمل احتوت على اثنا عشر شخصاً.
2 - خطة العمل
ويُمكن أن يلخص منهج الجمع العثماني فيما يأتي:
1.لا يوجد في مصحف عثمان ما ليس موجود في عهد أبو بكر الصديق، و العكس صحيح ايضا، فلا يوجد في مصحف أبي بكر ماليس موجود في مصحف عثمان.
2. أن يتعاهد اللجنة و يشرف عليها خليفة المسلمين .
3.أن يجمع الجميع على ما سيكتب في القرآن الكريم .
4. عند الاختلاف يكتب بلهجة قريش، فقد نزل القرآن بلسانهم .كما جاء في حديث أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ أَنَّ عُثْمَانَ قَالَ لِلرَّهْطِ الْقُرَشِيِّينَ الثَّلاَثَةِ: إِذَا اخْتَلَفْتُمْ أَنْتُمْ وَزَيْدُ بْنُ ثَابِتٍ فِي شَيْءٍ مِنَ الْقُرْآنِ فَاكْتُبُوهُ بِلِسَانِ قُرَيْشٍ، فَإِنَّمَا نَزَلَ بِلِسَانِهِمْ فَفَعَلُوا.
5.يمنع كتابة ما ثبت نسخ تلاوته و لم يتواجد في قرآن ابو بكر ، ويمنع كتب ما ليس بقرآن ، كشرح لآية، او بيان للناسخ و المنسوخ.ومِمَّا يدل لذلك ما ورد عن محمد بن سيرين عن كَثِير بن أفلَحَ قال: فكانوا إذا تدارؤوا في شيء أخَّروه، قال محمد: فقلت لكَثِيرٍ -وكان فيهم (فيمن يكتب): هل تدرون لم كانوا يُؤَخِّرونه؟ قال: لا. قال محمد: فظننت أنَّهم إنَّما كانوا يُؤَخِّرونه لينظروا أحدثهم عهدًا بالعرضة الآخرة، فيكتبونَها على قوله.
6.أن تشتمل على جميع الأحرف في القرآن الكريم ، و استقر في العرضة الأخيرة.
ومن الأمثلة على ذلك:قوله تعالى: } وقالوا اتخذ الله ولدًا { فقد قرأها عبد الله بن عامرٍ الشامي: } قالوا اتخذ الله ولدًا { بغير واو. وهي كذلك في مصاحف أهل الشام.
7 - بعد الفراغ من كتابة المصحف الإمام يراجعه زيد بن ثابت ، ثم يراجعه عثمان بنفسه.

مزايا ذلك الجمع المبارك، ويمكن تلخيص بعضها فيما يأتي:
1.شهد حضور جميع الصحابة الذين حضروا جمع القرآن الكريم ، و إشراف عثمان بن عفان عليه بنفسه.
2.إقرار الجميع بصحة نقله بالتواتر .
3. الاقتصار ما نقل بالتواتر فقط .
4.إهمال ما نسخت تلاوته ، و لم يستقر في مصحف أبو بكر الصديق .
5. ترتيب الآيات و السور على الوجه المعروف حالياً .
6.كتابة عدد من المصاحف تشمل على جميع القراءات التي نزل بها القرآن ، وتوزيعها على الأمصار.
7. تجريد القرآن الكريم من كل ما ليس بقرآن ، كشرح آية أو بيان للناسخ و المنسوخ و إلخ .

المبحث الثالث: الفرق بين جمع القرآن في مراحله الثلاث
نستطيع بعد هذا العرض أن نتبين الفرق بين جمع القرآن في مراحله الثلاث، فقد كان لكل مرة من مرات جمع القرآن أسباب خاصة، وكان لكل مرة أيضًا كيفية خاصة، فالفرق بين المراحل الثلاث كان من حيث الأسباب والكيفيات:
الفرق بين المراحل الثلاث من حيث الكيفية:
1. عهد الرسول (ص):ترتيب الآيات في سورها ، و كتابة الآيات فيما تيسر من مواد الكتابة دون جمعها في كتاب واحد .
2. عهد أبو بكر الصديق :جمع المكتوب في عهد الرسول (ص) و كتابته في صحف ،دون جمعه في مجلد واحد .
3. عهد عثمان بن عفان : نقل الآيات من مصحف أبو بكر في مصحف أمام ، و نسخه ، و إرساله إلى الأمصار ، ليكون مرجع للمسلمين عند الاختلاف.
الخاتمة:
ما قام به عثمان بن عفان في جمع القرآن الكريم ، تنفيذاً لعهد الله سبحانه و تعالى( إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ ) فقد وحَّد هذا الجمع صف المسلمين وكلمتهم في هذه المسألة ليومنا هذا.

بدور الشـحي
28-09-2007, 01:50 PM
الكربون
المقدمة:
يعتبر الكربون من أهم العناصر الكيميائية في الطبيعة، و هو عنصر عضويلا تستغني عنه المعمورة لإبقائها مدى الوجود ، فهو يدخل في تركيب العديد منالمركبات و الكائنات الحية ، لذلك سيكون موضوعنا عن الكربون ووجوده في الطبيعة ،اشكاله ، خواصه ، تفاعلاته ، و استخداماته .


العرض:
وجوده فيالطبيعة وتاريخه
تم اكتشاف عنصر الكربون منذ ما قبل التاريخ .. ويرجع اصلكلمة كاربون إلى "Carbo " إلى اللغة اللاتينيه وتعني فحم يعرف الكربون بملك العناصر .. كما قررت عناصر الجدول الدوري انتخابه كملك لهم والكربون هو قاعدة الحياة فهوعنصر أساسي في معظم المركبات والجزيئات العضوية فهو العنصر الرئيسي في الفحم والنفطوعدد مركباته المعروفة يفوق المليون مركب ، كما أن جسم الإنسان يحتوي على حوالي 16كيلو غرام من الكربون مختلفة الأشكال .
يوجد الكربون في كوكبنا الأرض علىشكل هيدروكربونات مثل ( غاز الميثان والنفط والفحم ) بالإضافة إلى وجوده على شكلحجر الكلس وهو خام الدلوميت (dolomite) .
لا يوجد الكربون في الأرض فقطوإنما يوجد كذلك بوفرة في النجوم والمذنبات وفي جو أكثر الكواكب ، بينما الرصاصالأسود يوجد في الطبيعة في الصخور وأيضا يوجد كعجيرات داخل النيازك الحديدية ،الألماس يوجد في جنوب أفريقيا وروسيا وأمريكا الجنوبية على شكل بلورات صغيرة وأيضااكتشف مجهريا في بلورات النيازك .


أشكــــالـــه
يوجد الكربونفي الطبيعة على ثلاثة أشكال :
-1 رصاص أسود ( جرافيت).
-2 ماس في كربونيدخل في صناعة الحجر الكريم المعروف بالألماس .
-3 ليس له شكل محدد أو لا شكلي .
الجرافيت مركب طري جداً وأملس ، بينما الألماس مركب صلب ، ويعود ذلك إلىالطريقة التي تتكون بها الروابط بين ذرات الكربون ، ففي الجرافيت يكون لكل ذرةكربون أربعة جيران أكثر قرباً بينما في الألماس يوجد ثلاث ذرات لكل ذرة كربون ،لذلك تكون ذرات الشبكة صارمة لا تتحرك ، وهذا يفسر سبب ارتفاع درجة الانصهاربالنسبة للألماس .
وهناك صورة ثالثة للكربون ولكنه لا شكلي ، وقد اكتشفحديثا ويتكون من 60 ذرة كربون .


خــواص الكـربــون
لذراتالكربون مقدرة على الارتباط ببعضها البعض إلى مدى غير محدود على شكل سلاسل مستقيمةأو متفرعة أو حلقية، كما أن ذرة الكربون لديها المقدرة على الارتباط مع العناصرالأخرى وتكّون أشكال بنائية مختلفة من المركبات ولذلك مركبات الكربون تفوق المليونالمركب ، كما أن هذا العدد يزداد في كل عام بعشرات الألوف من المركبات عن طريقالحصول عليها من المصادر الطبيعية أو عن طريق تحضيرها في المختبر.




تفــاعــلاته
عند درجة حرارة الغرفة يكون الكربون خاملاً إلى حدٍّما ، ولكنّه يتفاعل عند درجة حرارة أعلى مع عناصر عديدة .
1- يتفاعلالكربون في الهواء أو يحترق في الهواء فيتفاعل مع الأكسجين ليعطي غاز أول أكسيدالكربون وثاني أكسيد الكربون .
s 2C + O2 -----> 2 CO
C + O2 -----> CO2
2- لا يتفاعل الكربون مع الماء في الظروف الطبيعية ولكن تحت ظروف خاصةيتفاعل لانتاج ما يعرف بغاز التصنيع وهو خليط من غاز الهيدروجين وغاز أول أكسيدالكربون .
C (s) + H2O -----> CO + H2 +131 kJ/mol
3- كمايتفاعل مع غاز الهيدروجين منتجاً غاز الاسيتلين الإيثاين .
s 2C + H2 -----> C2 H2
4- يتفاعل الكربون أيضا من الهالوجينات .. كتفاعل الفلورين معالرصاص الأسود .
5- ويتّحد الكربون مع السيلكون مكوناً كربيد السليكون ( الكاربورندم ) وهو مادة صلبة وقاسية تستخدم كمادة شاحذة . abrasive


استخـدامـات الكربـون
لا شك وكلنا يعرف إن جسم الإنسان يحتويعلى نسبة من عنصر الكربون وتقدر بحوالي 16 كيلو كربون على وبإشكال مختلفة ..والكربون مهم أيضا بيئيا كغاز ثاني أكسيد الكربون فتحتاجه النباتات في عمليةالبناء الضوئي ويوجد الكربون في الغاز الطبيعي والنفط والفحم المحروق ..
وقدتتحول قطعة كبيرة من الكربون بعد وقت طويل ودرجة حرارة عالية جدا إلى بلورة نتيجةتقارب الذرات من بعضها وتسمى هذه البلورة ببلورة ماس .
وعندما تذهب أنت وعائلتكللشواء ستعرف بأن المكون الرئيسي للفحم هو الكربون فمركبات الكربون تختزن الكثير منالطاقة وهي جيدة التمسك بالحرارة لذا فهو مستعمل كفحم ..
وإذا ألقيت نظرة علىقلمك الرصاص ستجد ان المادة السوداء تكتب وهي تصنع من الكربون فهو نوع خاص منالكربون يدعى بالرصاص الأسود .
وعندما تمر بمحطة بنزين لا بد أن تتذكر أنللكربون الجزء الأكثر أهمية في الجازولين .. ولا تنسى أن كل شئ بلاستيكي يتكون منعدد من ذرات الكربون نتيجة لعملية البلمرة .. فالأدوات البلاستيكية تصنع من مشتقاتالنفط الذي يتكون من ذرات الكربون .
للكربون قدرة على تكوين السلاسل لا غنى عنهفي المنتجات والصناعات البتروكيميائية مثل البنزين والنايلون والعطور والبلاستيكوغيرها من اللدائن المختلفة .
ويستعمل العنصر نفسه ككوك في الفولاذ بحيث يتمعلى سطحه تحويل أكسيد الحديديك الثلاثي إلى الحديد وأيضا يستخدم كخام في الطباعةوكفحم لتصفية السكر.
وقد تم في عام 1991 إنتاج الكربون بواسطة سوميو اجيما فيالمختبر حيث تم تبخير رصاص الكربون الأسود عند درجة حرارة عالية بقوس من الكهرباءتحت الجو الخامل.. واليوم أصبح حقل نمو ليف الكربون حقل تجاري حيوي وهو طليعةالتقدم التقني حاليا



الخاتمة :
الكربون عنصر لا يتواجد فقط في الطبيعة، و انما في المجرات و النجوم ايضا ، و يتواجد له عدة اشكال تختلف من شكل إلى اخر ،و له خواص تميزه عن بقية العناصر ، و هو لا يتفاعل مع جميع العناصر و المركبات وانما عناصر و مركبات محددة و في الظروف المناسبة
يستخدم الكربون في حياتنااليومية ، لكن بعد أن تجرى له عدة عمليات لتحويله الى عنصر يستفاد منه في جميعالاستخدامات

بدور الشـحي
28-09-2007, 01:52 PM
تقرير حول كتاب (القصص الشعبية العراقية)

أولا: الشكل :
1) عنوان الكتاب: القصص الشعبية العراقية.
2) اسم المؤلف والتعريف به : المؤلفان د. صبري حمادي و د. داود سلوم .
3) اسم المحقق او المترجم (إن وجد) : _
4) مكان النشر وتاريخ النشر : رقم الإيداع بدار الكتب القطرية 307 , سنة 1988م (مركز التراث الشعبي لدول الخليج العربي )
5) رقم الطبعة وعدد صفحات الكتاب وحجمه : الطبعة الأولى , 411صفحة, الحجم : متوسط.
6) عدد الأجزاء إن وجدت أو الأبواب والفصول : جزءان , الجزء الأول بابين والجزء الثاني ثلاثة أبواب.


ثانيا: عر ض المضمون:
1) المضمون العام للكتاب: مجموعة من القصص الشعبية العراقية التي قام المؤلفان بجمعهما وذلك بعد لقاءات متعددة مع عدد من كبار السن في مناطق العراق المختلفة . وتتنوع هذه القصص فنجد الخيالية والواقعية ولكنها جميعها تقع ضمن إطار واحد وهو الإطار الاجتماعي , وفي كل قصة نجد العبرة والموعظة التي نستفيد منها في حياتنا.

2)عرض أهم محتويات الكتاب:
ا) ملخص المقدمة:
إن العراق والعالم العربي من أثرى المواطن بالحكاية الشعبية والقصة الخرافية والمثل , وهي تدعو ايا كان نوعها إلى قيم فاضلة وصفات حميدة أو تحذر من سمات سلبية تقف على النقيض من المبادئ والمثل السامية .

ب) ابرز ما يتضمنه الكتاب من نقاط خاصة بموضوع الكتاب :
القصة الأولى: حورية الجنة.
وهي قصة شاب مؤمن تمنى أن يرزقه الله زوجة من الجنة فتقبل الله دعائه وحصل على منيته في ليلة القدر المباركة , ولكن كان لتلك الزوجة (الحورية ) شرط وهو أنها مهما فعلت لا ينبس احد بحرف , فكان لها ذلك إلى أن أتى يوم قامت فيه بالتهليل وبدت عليها الفرحة والحبور في جنازة امرأة لاقاها الأجل وهي تضع طفلها . فلم يتحمل الزوج ما بدا منها ولم يستطع ملازمة الصمت لأنها أحرجته بين الناس , وكانت قبل تلك الحادثة قد وضعت مواليدها الاثنان من الأولاد في سلال أعلى السقف.

القصة الثانية: الغريب .
وهي حكاية رجل فقير سافر إلى بلاد بعيدة طلبا للرزق . حيث صادف في طريقه رجل غريب طرح عليه أن ينوره بحكمتين لقاء ثلاثة دراهم , تردد المسافر في البداية لإحساسه بالشؤم من هذا الغريب , لكنه اشتراها بعد إلحاح من الرجل . لم يعمل المسافر بالنصائح خلال الطريق فوقع في مشاكل حلها له الغريب. كذلك عندما وصلوا أشراف إحدى المدن, عرض عليه الغريب العرض نفسه فوافق رفيقنا من غير إن يعمل بتلك النصائح ومن غير أن يتعظ مما حدث له فوقع في متاعب أخرى أوصلته إلى حبل المشنقة وذلك في قصر أمير تلك البلاد .

القصة الثالثة : باسم الرب
هي حكاية امرأة متدينة تكرر قبل بأي عمل تقوم به عبارة(باسم الرب) وكان زوجها يغتاظ من تكرارها لهذه العبارة وذلك لضعف إيمانه فأراد أن يوقفها عن حدها . قام بإعطائها عشرون درهما وطلب منها ان تعطيها له عندما يطلبها منها . أخذت الزوجة المال ووضعته في جورب في الخزانة مكررة العبارة. والزوجة على غفلة قام الرجل بإلقاء الجورب في النهر . وذات يوم اشتهى الرجل سمكة كبيرة كانت عند احد الصيادين فاشتراها وطلب من زوجته ان تطبخها له , وما ان فتحت الزوجة السمكة حتى رأت الجورب وما به من نقود فعرفت ما حدث وأرجعت النقود مكانها مكررة نفس العبارة. .






أهم النتائج التي توصل إليها الكاتب (الخاتمة):
القصة الأولى:
عللت الحورية أفعالها , فالنسبة للأطفال فهي أرادت إبعاد والدهم وجداهم عن النوح والبكاء حيث أن الأول يموت غرقا في النهر (حيث رأوا في السلة ماء فقط ) , أما الثاني فانه يموت محترقا بالنار (حيث كان في السلة رمادا فقط) . أما المرأة المتوفاة أصبحت حورية فهللت فرحا وحبورا لانضمامها إلى الحوريات أخواتها . ثم اختفت الزوجة (حورية الجنة) من أمامهم بين حيرتهم ودهشتهم .
القصة الثانية :
اختتمت هذه القصة بنجاة المسافر وذلك بمساعدة من الغريب مرة أخرى , وأصبح رفيقه ومستشاره في جميع أموره , حيث أن صاحبنا بدأ حياة جديدة كان أساس قيامها ذكاء وفطنة صاحبه .
القصة الثالثة:
تعجب الزوج عندما أحضرت له زوجته النقود عندما طلبها منها. حكت له ما حدث , ومن يومها ما عاد يتحرك إلا قائلا ( باسم الرب).
الإيمان بالقضاء والقدر , ووجوب عدم تطلع الإنسان إلى المجهول الذي لا يعرفه , الاستفادة من الآخرين وعدم استحقارهم , وقوة الإيمان , كلها أهداف أراد الكاتب أن يوصلها إلينا من خلال هذه القصص , إلى جانب هدفه الرئيسي وهو إحياء التراث الشعبي الذي نأخذ منه دروسا وعبر للمستقبل.

ثالثا: التعليق العام على الكتاب :
1) إبداء الرأي الشخصي:
أ- من حيث الموضوع:
الحكايات الشعبية سجل للتجارب البشرية التي تنطوي على حكمة الإنسان الأولي وخلاصة رؤيته إلى الحياة والكون والوجود , أنها مرآة الحس الفطري , والنكهة الإنسانية ذات الطابع الشمولي في الموضوع وفي أسلوب المعالجة , فعناك الشكل الفني البسيط المترع بعناصر التشويق , حيث يداعب حب الاستطلاع فينا ويذكرنا بأسلافنا.

ب- من حيث الأسلوب :
لقد اتسم الكتاب بأسلوب رائع , اجتذب به فكر القارئ واهتمامه لمعرفة المزيد مما كتب فيه , كمااضاف استخدام بعض الألفاظ باللهجة العراقية العامية نوع من النكهة في القصص.



2) جوانب الإفادة من الكتاب:
أ- كان الكتاب مفيدا من خلال ما طرحه من عبر والمواعظ بشكل مبسط ومفهوم .
ب- المتعة وتذكر الطفولة الممتزجة بالحلم والأمل الملون .
ت- زودتنا بعض القصص بحكم كان أبرزها أن الإنسان إذا عرف المجهول فقدت الحياة البشرية معناها ومنطقها, وانه على الإنسان ألا يحاول طلب الغير منطقي او المستحيل وهذا ما تمثل في قصة (حورية الجنة) .
ث- الاستعانة بالله جل وعلا في كل الأمور ورأينا ذلك في قصة (باسم الرب).
ج- التدبر والحذر قبل عمل أي شئ والأخذ بالحكم الغير وعدم الاستهانة بها .

بدور الشـحي
28-09-2007, 01:53 PM
* عنوان الكتاب: الحيوان
أولاً: الشكل...
* عنوان الكتاب: الحيوان.
* اسم المؤلف و التعريف به: أبو عثمان ( عمرو بن بحر بن محبوب الكناني البصري ) أعظم ناثري العصر العباسي وأكثر بلغائه تصنيفاً وكتابةً و أثراً. جمع بين علوم الأوائل الأواخر. ولد الجاحظ في مدينة البصرة، موطن المعتزلة، حوالي ( 150 هـ - 767 م ). و أكسبه نهمه المعرفي المذهل صفة الموسوعية التي دفعته إلى الكتابة في كل مجال، ولذلك تعددت الصفات لكتابة الجاحظ التي تجاوزت فيها المعارضات. وتوفي في شهر محرم ( 255 هـ -869 م ) تاركاً تراثه العظيم الذي نقدم أقل القليل من نماذجه.
* الناشر: دار الهلال.
* الطبعة وعدد الصفحات: الطبعة الأولى، عدد الصفحات 360 صفحة من الحجم المتوسط.
* عدد الأجزاء والأبواب والفصول : قسم الجاحظ كتابه إلى سبعة أجزاء شبه متساوية .

ثانياً: عرض المضمون...
1- عرض المضمون العام للكتاب: هو أكثر كتب الجاحظ وأكبرها و أغزرها مادةً على الإطلاق. اسمه الحيوان، لكن ما تضمنه من خطب وأقوال ونوادر وأمثال وأخبار وأشعار ومناظرات وآراء وأقاصيص ومناقشات يفوق بكثير حدود تلك المباحث العلمية المتعلقة بالحيوان.


2- عرض أهم محتويات الكتاب:
* المقدمة: إن هذا الكتاب يتجاوز إلى حد كبير وبعيد حدود تلك المباحث العلمية الصرفة المتعلقة بالحيوان صفاتاً وأجناسا وطباعا وغرائز ومعايش.
* أهم الخطوات التي سلكها المؤلف: استهل الجزء الأول والثاني منها بخطبة وهي بمثابة مقدمة زد فيها على عاتبي طريقته في التأليف، وعلى منتقدي كتبه التي ذكر عدداً منها. ولم يفته أن يتحدث في هذين الجزأين عن خلق الإنسان والحيوان معاً، معرفاً في الوقت ذاته بالكتاب متبعاً ذلك كله بمناظره اصطنعها بإسهاب على لسانيْ صاحب كلب وصاحب ديك، وتعتبر بحق من أمتع المناظرات الأدبية ذات الطابع الجدلي والمنحنى الكلامي.وفي الجزء الثالث من كتاب الحيوان يحدثنا المؤلف عن الحمام والذباب والغربان والخنافس والهدهد وعن الجمال والفطنة والفراسة والجنون. وفي الرابع يحدثنا عن القرد والخنزير والنحل والظليم وعن النيران التي استأنف حديثها في الجزء الخامس حيث نجد مباحث في الفأر والجرذان والماعز والضأن والعقارب، والفرق بين البهيمة والإنسان والسبع والإنسان.
*أهم النتائج التي انتهى بها المؤلف: الاستدلال على وجود الخالق، الاهتداء إلى بديع حكمته وبالغ قدرته وكمال وحدته، ومن خلال ما تجلى في مخلوقاته وكائناته.


ثالثاً: التعليق العام...
*إبداء الرأي الشخصي: هذا الكتاب هو معرض للثقافة الفريد من نوعه لما تحدث عنه من أمور دينية أو فكرية أو سياسية أو اجتماعية أو أدبية سادت في ذلك العصر، فكان أسلوب المؤلف في عرض الكتاب ممتع للغاية مازجاً فيها الجد بالهزل وجامعاً نادر القول وغريب الحديث.
*جوانب الإفادة من الكتاب: يعد هذا الكتاب مصدر مهم من المصادر العلمية لما تضمنه من أحاديث وأخبار. ومهم من الناحية الدينية والسياسية والاجتماعية.

بدور الشـحي
28-09-2007, 02:01 PM
الاهرامات

Pyramids


Pyramids are large structures with square bases and four smooth, triangular-shaped sides that come to a point at the top. Several ancient peoples used pyramids as tombs or temples. The most famous pyramids are those built about 4,500 years ago as tombs for Egyptian kings. These Egyptian pyramids are among the Seven Wonders of the Ancient World.

Egyptian pyramids

The ruins of 35 major pyramids still stand near the Nile River in Egypt. Each was built to house the body of an Egyptian king. The Egyptians thought that a person's body had to be preserved and protected so the soul could live forever. The Egyptians mummified (embalmed and dried) their dead and hid the mummies in large tombs. From about 2700 to 1700 B.C., the bodies of Egyptian kings were buried inside or beneath a pyramid in a secret chamber that was filled with treasures of gold and precious ******s. Many scholars believe that the pyramid shape had a religious meaning to the Egyptians. The sloping sides may have reminded the Egyptians of the slanting rays of the sun, by which the soul of the king could climb to the sky and join the gods.

Funeral ceremonies were performed in temples that were attached to the pyramids. Most pyramids had two temples connected by a long stone passageway. Sometimes a smaller pyramid for the body of the queen stood next to the king's pyramid. Egypt has at least 40 smaller pyramids that were used for queens or as memorial monuments for kings. The king's relatives and officials were buried in smaller rectangular tombs called mastabas, which had sloping sides and flat roofs.

The first pyramids. Imhotep, a great architect and statesman, built the first known pyramid for King Zoser in about 2650 B.C. Zoser's tomb rose in a series of giant steps, or terraces, and is called the Step Pyramid. This pyramid still stands at the site of the ancient city of Memphis, near Saqqarah.

The first smooth-sided pyramid was built about 2600 B.C. It still stands at Medum. It began as a stepped pyramid, and then the steps were filled in with casing stones to give the building smooth, sloping sides. Other pyramids built during a period of Egyptian history called the Old Kingdom (2686-2181 B.C.) can be seen at Abusir and Dahshur. During the Middle Kingdom (2052-1786 B.C.), pyramids were built at Hawara, Illahun, Lisht, and Dahshur--near what is now Cairo. The remains of these pyramids are still impressive.

The Pyramids of Giza (Al Jizah) stand on the west bank of the Nile River outside Cairo. There are 10 pyramids at Giza, including three of the largest and best preserved of all Egyptian pyramids. They were built for kings in about 2600 to 2500 B.C. The largest was built for King Khufu (called Cheops by the Greeks). The second was built for King Khafre (Chephren), and the third for King Menkaure (Mycerinus). A huge statue of a sphinx, called the Great Sphinx, was probably built for Khafre. It stands near his pyramid.

The pyramid of Khufu, called the Great Pyramid, contains more than 2 million stone blocks that average 2.3 metric tons each. It was originally 147 metres tall, but some of its upper stones are gone now and it stands about 140 metres high. Its base covers an area of about 5 hectares.

A study of the Great Pyramid shows how these gigantic structures were built. The ancient Egyptians had no machinery or iron tools. They cut big limestone blocks with copper chisels and saws. Most of the stones came from quarries nearby. But some came from across the Nile, and others came by boat from distant quarries. Gangs of men dragged the blocks to the pyramid site and pushed the first layer of stones into place. Then they built long ramps of earth and brick, and dragged the stones up the ramps to form the next layer. As they finished each layer, they raised and lengthened the ramps. Finally, they covered the pyramid with an outer coating of white casing stones. They laid these outer stones so exactly that from a distance the pyramid appeared to have been cut out of a single white stone. Most of the casing stones are gone now, but a few are still in place at the bottom of the Great Pyramid.

The burial chamber is inside the Great Pyramid. A corridor leads from an entrance on the north side to several rooms within the pyramid. One of the rooms is called the Queen's Chamber, although the queen is not buried there. The room was planned as the king's burial chamber. But Khufu changed the plan and built another burial chamber, called the King's Chamber. The Grand Gallery, a corridor 47 metres long and 8.5 metres high, leads to Khufu's chamber. The Great Pyramid is considered a marvel of ancient architecture.

No one knows how long it took to build the Great Pyramid. The ancient Greek historian Herodotus said that the work went on in four-month shifts, with 100,000 workers in each shift. Scholars now doubt that account and believe that about 100,000 men worked on the pyramids for three or four months each year. Farm labourers built the pyramids. They worked on the tombs during periods when floodwaters of the Nile covered the fields and made farming impossible.

Thieves broke into most of the pyramids, stole the gold, and sometimes destroyed the bodies. Later Egyptian kings stopped using pyramids, and built secret tombs in cliffs. But some kings of the Kushite kingdom in Nubia, south of Egypt, built pyramids long after they were no longer used in Egypt.

---- end of article ----

بدور الشـحي
28-09-2007, 02:02 PM
عن الاجتماعات


المقدمة:ـ

الاجتماعات هي مباراة رياضـية:
إن الفرق الرياضية هي أحدأشكال المجموعات . والسلوك في مباريات الفرق يشترك مع سلوك الاجتماعات في أشياءكثيرة .
وكما أن الفريق أكثر بكثير من مجموع اللاعبين فيه ، فإن المجموعة أكثربكثير من تجمع أفراد لا تربطهم بعضهم ببعض علاقة ، ومثل مباريات كرة القدم ، فإنالاجتماعات فيها أيضا ضربة البداية وأخذ الكرة من الخصم وتمرير الكرة للاعبينالآخرين وضربها سريعة ومتلاحقة وتسجيل الأهداف والمعارك بين اللاعبين والطرد . كماأن سهولة المناقشة مماثلة لنمط اللعب حول الكرة . والمشاركون في الاجتماعات يمكن أنينظر إليهم على أنهم لاعبون كلاعبي خط الوسط والجناح والظهير و\" الكابتن \" ،وأيضا كرجل الخط أو الحكم . وفى الاجتماعات ، يمكننا تحديد ما يلي على الفور :
*أهداف .
* الفرق.
* القيادة .
* الإستراتيجية .
* الحافـــز .
* إخلاص الفريق.
* خصائص اللاعبين.
* القواعـد .


الموضوع:ـ

من فوائد الاجتماعات:ـ إن وجود الاجتماعات في أي مؤسسة يساعد على تبادل الخبرات بين العاملين .. تعطى الفرصة للجميع للمشاركة في اتخاذ القرارات وبالتالي الحماس لتنفيذها وتحمل المسئولية في ذلك . بالاجتماعات تكرس روح الفريق في العمل الذي لا غنى عنه في الأعمال الكبيرة .أنواع الاجتماعات:ـ
يمكننا أن نقسم الاجتماعات في أي عمل إلى أقسام عديدة يمكن حصرها في الآتي : اجتماعات تبادل المعلومات ، وهذه الاجتماعات الغرض منها هو تبادل المعلومات بين العاملين بصورة جماعية مما يوفر الوقت والجهد أفضل مما لو تمت بصورة فردية . اجتماعات اتخاذ القرارات، وهي تختلف عن سابقتها بأن هذه الاجتماعات تكون لأخذ القرارات في القضايا موضوع البحث. اجتماعات البحث والدراسات، وهذه الاجتماعات الغاية منها التباحث والتدارس من خلال ما يسمى بالعصف الذهني والفكري، ويمكن في هذه الاجتماعات تكوين أكثر من مجموعة عمل وكل مجموعة تكلف ببحث ودراسة موضوع وجانب جزئي خاص بها ضمن الموضوع العام الذي يبحث. اجتماعات طارئة ، والمراد بها الاجتماعات التي تدعو إليها حاجة طارئة غير متوقعة وغير متضمنة في خطط المؤسسة اجتماعات روتينية دورية متضمنة في برنامج العمل في المؤسسة . اجتماعات مظهرية شكلية احتفالية إعلامية ومثلها ما يسمى بالاجتماعات البروتوكولية ، وهذا النوع يختلف عن سابقاته بأنه اجتماع غير منتج بعكس السابقات . اجتماعات علمية تعليمية، وهي التي يتلقى فيها التلاميذ العلم على يد معلمهم وأستاذهم. أسباب فشل الاجتماعات:ـ عدم وضوح الهدف من الاجتماع لدى المشاركين فيه أو عدم قناعتهم بهذا الهدف.وتأكد قبل عقد أي اجتماع من إعداد بطاقة الاجتماع كما يلي:


اجتماع (معلومات)
اسم الاجتماع: اجتماع إدارة الترويج.
المهمة : الاتفاق على صيغة مبدئية للمزيج الترويجي للعام الجديد.
الهدف: تقديم تقرير إلى إدارة التسويق.
موعد التقرير: 3 يناير/ 2000
مدة الاجتماع: 3 ساعات
المشاركون: أخصائيي الترويج بجميع القطاعات.
عدد المشاركون: سبعة أعضاء
رئيس الاجتماع: أ/ أحمد محمد التوزيع على جميع
تاريخ الاجتماع التالي: 3 فبراير / 2002 المشاركين




الخاتمة:ـ


لكي يكون الاجتماع منتجاً ومثمراً ، ويستفاد منه الفائدة القصوى لابد من وجودة الإعداد له وحسن الإدارة أثناءه ودقة المتابعة بعده ، وعلى هذا يمكننا أن نقسم عوامل النجاح إلى ثلاثة أقسام قسم لمرحلة التحضير للاجتماع وقسم أثناءه وقسم بعد الانتهاء منه .

عابد ال مبارك
28-09-2007, 02:03 PM
مشكورة اختي على الموضوووووع


^_^

بدور الشـحي
28-09-2007, 02:05 PM
تقرير عن التسعير


المقدمة:
يعتبر التسعير من أهم عناصر التسويق والتي يجب على المنتج الاهتمام بها لاعتبارها جزءاً مهماً في تحقيق الأرباح، ففي هذا الموضوع سأتناول بإختصار بعض الأمور التي تتعلق بالتسعير.


السعر:

هو التعبير النقدي لقيمة السلعة في وقت ومكان معين وهو العنصر الوحيد من المزيج التسويقي الذي يمثل إيرادات المنشأة.

أهم أهداف التسعير:ـ
الحصول على أكبر نصيب من السوق تعظيم الربح ـ زيادة العائد من المبيعات تحقيق معدل عائد على الاستثمار دعم المركز التنافسي للمنشأةـ استخدام التسعير في دعم الجهود الترويجية
1ـ الحصول على أكبر نصيب من السوق:لأن تعظيم الربح في الأجل الطويل يتحقق بالحصول على نصيب كبير من السوق
2ـ تعظيم الربح: وذلك لكي يحقق للمنشأة أكبر قدر من العائد
3ـ زيادة العائد من المبيعات:وذلك بإيجاد العلاقة بين عدة مستويات لكمية المبيعات والتكاليف ومستوى الأسعار الذي يحقق أعلى ربحية ممكنة
4ـ تحقيق معدل عائد على الاستثمار:تقوم الإدارة مقدمًا بتحديد معدل العائد وتسعى إلى تحديد الأسعار الذي تحققه
5ـ دعم المركز التنافسي للمنشأة.والذي يجعلها في موقع القيادة، وتزداد المنافسة السعرية في قطاعات السوق المنخفضة

استخدام التسعير في دعم الجهود الترويجية:

أـ تقديم السلعة بسعر منخفض لكي يحقق رواج للسلع الأخرى المرتبطة بها أو سلعة أخرى للمنشأة
ب ـ تقديم السلعة بسعر مرتفع: لتأكيد أن نوعية السلعة مرتفعة عن مثيلتها.العوامل المؤثرة في التسعير:يتطلب قرار التسعير على مستوى المنشأة دراسة مستفيضة وعميقة وتشمل بصفة خاصة التنبؤات التسويقية، مرونة الطلب، المنافسين، تكلفة المنتج ونفقات التسويق، الموازنة الحقيقية [الفرق بين الطلب الفعلي والإنتاج الفعلي والطاقة المتاحة في وحدات الإنتاج]
و سوف نقوم بتناول بعض هذه العوامل ومنها:

أ ـ الطلب ب ـ المنافسة ج ـ التكاليف

.أـ أثر عامل الطلب في التسعير:ويقصد به حجم المبيعات التي تستطيع المنشأة تحقيقها عند مستوى سعر معين. تعتمد بعض المنشآت على عنصر السعر لإيجاد سوق لمنتجاتها وتحقق وفورات عند خفض تكلفة الوحدة لزيادة مبيعاتها. وهذا يعتمد على مرونة الطلب.ومرونة الطلب: هي مقدار تجاوب التغير في السعر مع تغير الطلب.ومرونة الطب ينقسم إلى:أـ طلب مرن:عندما تزداد المبيعات نتيجة انخفاض السعر إلى درجة أنه على الرغم من إنخفاض سعر الوحدة فإن إيرادات المبيعات الكلية تزداد [هو الأفضل].ب ـ طلب غير مرن:ليس من مصلحة المنشأة تخفيض الأسعار لأنه لن يترتب عليه زيادة العائد من المبيعات
.ب ـ أثر عامل المنافسة في التسعير:وتحديد السعر يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالموقف التنافسي للسلعة، والذي يرتبط بدوره بردود فعل المنافسين، وأيضًا وضع السلعة الاحتكاري.الموقف التنافسي:ولتحسين الموقف التنافسي للسلعة:أـ على المدى القصير: يمكن الاستفادة من مزايا الأسعار المنخفضة ـ مستوى تكلفة الإنتاج ـ الإمكانيات المالية المتوفرة.ب ـ على المدى الطويل: وذلك بزيادة كفاءة المنتجات وتميزها ـ تحسين التوزيع ـ جهود الترويج المناسبة ـ اتباع سياسة الأسعار المنخفضة.ـ ملحوظة: إن عنصر السعر له أهمية بالغة في المزيج التسويقي للمنشأة بشرط أن يستخدم بكفاءة بما لا يعرضها على وقف تنافسي غير مناسب ولا يهمل تكامله مع باقي عناصر المزيج التسويقي التي يجب أن يحسن استخدامها في نفس الوقت.ج ـ أثر عامل التكلفة في التسعير:التكلفة الكلية = تكلفة التصنيع + تكلفة التسويق + المصاريف الإدارية.العلاقة بين التكلفة والحجم والربح:الإيرادات الكلية = [الكمية × سعر بيع الوحدة] ـ التكاليف الكلية.من هذه العلاقة يمكن تحديد نقطة التعادل وهي كمية المبيعات التي تتساوى عندها التكاليف الكلية مع الإيرادات الكلية.
ج-التسعير على أساس التكلفة:السعر = [إجمالي التكاليف / عدد الوحدات المنتظر بيعها] + هامش الربح أو السعر ≥ التكلفة.مما يعرض المنشأة إلى خسارة تحت ضغط المنافسين أو للتخلص مما لديها من مخزون.

الخاتمة:

وهكذا تبينت أهمية التسعير في البيئة التسويقية وأهدافها، فقد كان هذا الموضوع مفيداً ويلفت أنظار القراء خاصةً الذين لديهم حب المعرفة في مجال التسويق.

عابد ال مبارك
28-09-2007, 02:10 PM
مشكورة اختي ......



^_^

بدور الشـحي
28-09-2007, 02:54 PM
تقرير حق القانون عن (الافلاس)


المقدمة:ـ

نعرض في هذا الباب اليوم واحدة من أهم القضايا التي تشغل بال الكثير من المتعاملين مع البنوك وهو «حكم ودائع البنوك وشهادات الاستثمار في الفقه الإسلامي والمجامع الثلاثةكما سنتطرق إلى موضوع الإفلاس الذي أصبح معروفاً في الوقت الحاضر.

الموضوع:ـ

نعرض في هذا الباب اليوم واحدة من أهم القضايا التي تشغل بال الكثير من المتعاملين مع البنوك وهو «حكم ودائع البنوك وشهادات الاستثمار في الفقه الإسلامي والمجامع الثلاثة.

أولاً: أ- المضاربة المشتركة، أي المضاربة التي يعهد فيها مستثمرون عديدون - معا أو بالتعاقب - إلى شخص طبيعي أو معنوي، باستثمار أموالهم، ويطلق له غالبا الاستثمار بما يراه محققا للمصلحة، وقد يقيد بنوع خاص من الاستثمار، مع الإذن له صراحة وضمنا بخلط أموالهم بعضها ببعض، أو بماله، موافقته أحيانا على سحب أموالهم كليا اوجزئيا عند الحاجة بشروط معينة.

ب - المستثمرون بمجموعهم هم أرباب المال، والعلاقة بينهم - بما فيهم المضارب، سواء أكان شخصا طبيعيا أم معنويا مثل المصارف والمؤسسات المالية. والعلاقة بينه وبينهم هي المضاربة (القراض)، لأنه هو المنوط به اتخاذ قرارات الاستثمار والإدارة و التنظيم. وإذا عهد المضارب إلى طرف ثالث بالاستثمار فإنها مضاربة ثانية بين المضارب الأول وبين من عهد إليه بالاستثمار، وليست وساطة بينه وبين أرباب الأموال أصحاب الحسابات الاستثمارية.

ج - هذه المضاربة المشتركة مبنية على ما قرره الفقهاء من جواز تعدد أرباب الأموال، وجواز اشتراك المضارب معهم في رأس المال، وإنها لا تخرج عن صورة المضاربة المشروعة في حال الالتزام فيها بالضوابط الشرعية المقررة للمضاربة، مع مراعاة ما تتطلبه طبيعة الاشتراك فيها بما لا يخرجها عن المقتضى الشرعي.

ثانياً: ومما تختص به المضاربة المشتركة من قضايا غالبا ما يأتي:

أ- خلط الأموال في المضاربة المشتركة:

لا مانع من خلط أموال أرباب المال بعضها ببعض اوبمال المضارب، لأن ذلك يتم برضاهم صراحة أو ضمنا، كما أنه في حالة قيام الشخص المعنوي بالمضاربة وتنظيم الاستثمار لا يخشى الإضرار يبعضهم لتعين نسبة كل واحد في رأس المال، وهذا الخلط يزيد الطاقة المالية للتوسع في النشاط وزيادة الأرباح.

ب- لزوم المضاربة إلى مدة معينة، وتوقيت المضاربة: الأصل أن المضاربة عقد غير لازم ويحق لأي من الطرفين فسخه، وهنالك حالتان لا يثبت فيهما حق الفسخ، وهما (1) إذا شرع المضارب في العمل حيث تصبح المضاربة لازمة إلى حين التنصيص الحقيقي أو الحكمي، (2) إذا تعهد رب المال أو المضارب بعدم الفسخ خلال مدة معينة فينبغي الوفاء، لما في الإخلال من عرقلة مسيرة الاستثمار خلال تلك المدة. ولا مانع شرعا من توقيت المضاربة باتفاق الطرفين، بحيث تنتهي بانتهاء مدتها دون اللجوء إلى طلب الفسخ من أحدهما، ويقتصر أثر التوقيت على المنع من الدخول في عمليات جديدة بعد الوقت المحدد ولا يحول ذلك دون تصفيه العمليات القائمة.


ج - توزيع الربح بطريقة (النمر) المضاربة المشتركة: لا مانع شرعا حين توزيع الأرباح من استخدام طريقة النمر القائمة على مراعاة مبلغ كل مستثمر ومدة بقائه في الاستثمار، لأن أموال المستثمرين ساهمت كلها في تحقيق العائد حسب مقدارها ومدة بقائها، فاستحقاقها حصة متناسبة مع المبلغ والزمن هو أعدل الطرق لإيصال مستحقاتهم إليهم، لأن دخول المستثمرين في المضاربة المشتركة بحسب طبيعتها موافقة ضمنا على المبادأة عما يتعذر الوصول إليه، كما أن من طبيعة المشاركة استفادة الشريك من ربح مال شريكه، وليس في هذه الطريقة ما يقطع المشاركة في الربح، وهي مشمولة بالرضا بالنسب الشائعة الناتجة عنها.

د- تأليف لجنة متطوعة لحماية حقوق أرباب المال( لجنة المشاركين) حيث أن للمستثمرين (أرباب الأموال) حقوقا على المضارب تتمثل في شروط الاستثمار المعلنة منه والموافق عليها منهم بالدخول في المضاربة المشتركة، فإنه لا مانع شرعا من تأليف لجنة متطوعة تختار منهم لحماية تلك الحقوق، ومراقبة تنفيذ شروط المضاربة المتفق عليه دون أن تتدخل في قراراته الاستثمارية إلا عن طريق المشورة غير الملزمة للمضارب

.هـ - أمين الاستثمار: المراد بأمين الاستثمار أي مصرف أو مؤسسة مالية ذات درجة عالية في التصنيف وخبرة وملاءة مالية يعهد إليه تسلم الأموال والمستندات الممثلة للموجودات ليكون مؤتمنا عليها، ولمنع المضارب من التصرف فيه بما يخلف شروط المضاربة. ولا مانع من ذلك شرعا بشرط أن يكون ذلك مصرحا به في النظام (المؤسسة والمضاربة) ليكون المساهمون على بينة، وبشرط أن لا يتدخل أمين الاستثمار في القرارات ولكن يقتصر عمله على الحفظ والتثبت من مراعاة قيود الاستثمار الشرعية والفنية

و- وضع معدل لربح المضاربة وحوافز للمضارب: لا مانع شرعا من وضع معدل متوقع للربح والنص على انه إذا زاد الربح المتحقق عن تلك النسبة يستحق المضارب جزءا من تلك الزيادة. وهذا بعد أن يتم تحديد نسبة ربح كل من الطرفين مهما كان مقدار الربح.

ز- تحديد المضارب في حالة إدارة المضاربة من قبل الشخص المعنوي (المصرف أو المؤسسة المالية):

في حال إدارة المضاربة من قبل شخص معنوي، كالمصارف والمؤسسات المالية، فإن المضارب هو الشخص المعنوي، بصرف النظر عن تغيرات في الجمعية ا لعمومية أو مجلس الإدارة أو الإدارة التنفيذية، ولا أثر على علاقة أرباب المال بالمضارب إذا حصل تغير في أي منها مادام متفقا مع النظام المعلن والمقبول بالدخول في المضاربة المشتركة، كما لا تتأثر المضاربة بالاندماج بين الشخص المعنوي المدير لها مع شخص معنوي آخر. وإذا استقل احد فروع الشخص المعنوي وصارت له شخصية معنوية مغايرة فإنه يحق لأرباب المال الخروج من المضاربة ولو لم تنته مدتها.

وبما أن الشخص المعنوي يدير المضاربة من خلال موظفيه وعماله فإنه يتحمل نفقاتهم، كما يتحمل جميع النفقات غير المباشرة لأنه تغطى بجزء من حصته من الربح. ولا تتحمل المضاربة إلا النفقات المباشرة التي تخصها، وكذلك نفقات ما لا يجب على المضارب عمله، مثل من يستعين بهم من خارج جهازه الوظيفي.

ح- الضمان في المضاربة، وحكم ضمان المضارب: المضارب أمين ولا يضمن ما يقع من خسارة اوتلف إلا بالتعدي او التقصير بما يشمل مخالفة الشروط الشرعية أو قيود الاستثمار المحدد التي تم الدخول على أساسها. ويستوي في هذا الحكم المضاربة الفردية والمشتركة. ولا يتغير بدعوى قياسها على الإجارة المشتركة، أو بالاشتراط والالتزام، ولا مانع من ضمان الطرف الثالث طبقا لما ورد في قرار المجمع رقم 30(5/4) فقرة9. والله أعلم




كيف نحمي المدين من المفلس قانوناً؟:ـ
ينبغي لدراسة نظام الإفلاس، أن نقدم له «بتعريف يميزه» نعقبه بنبذة عن تطوره التاريخي حيث أنه نظام لم ينشأ من فراغ، ثم نعرض لمحة سريعة عنه، ونعقبها بدراسة خصائصه والأسس التي يقوم عليها، ثم نشير إلى جوانبه الاقتصادية، وأخيرا نعرض الخطة التي سنتبعها في الدراسة وذلك ما نتكلم عنه في النقاط الآتية:

- التعريف بالإفلاس ونظامه.

- التطور التاريخي لنظام الإفلاس.

- لمحة عن التفليسة منذ بدايتها حتى نهايتها.

- خصائص نظام الإفلاس والأسس التي يقوم عليها.

- خطة الدراسة.


التعريف بالإفلاس ونظامه.

يعرف الإفلاس في اللغة: بأنه الانتقال من حالة اليسر إلى حالة العسر، فدلالته اللغوية تشير دون لبس أو إبهام إلى العجز المالي، وإذا كان ذلك معناه العام. فإن للإفلاس في لغة القانون معنى اخص وهو مانقصده بنظام الإفلاس الذي هو عبارة عن أسلوب للتنقيذ على المدين الذي يخضع لهذا النظام طبقا لأحكام القانون، ويتوقف عن دفع ديونه قصد تصفيه أمواله تصفيه جماعية ويقسم الناتج عنها بين دائنيه قسمة غرماء.

وهو نظام يشمل مجموعة من القواعد والإجراءات القانونية التي تهدف إلى حماية الدائنين من المدين ا لمفلس الذي أصبح في حالة عجز مالي ولم يقم بسداد ديونهم، والحيلولة بين المفلس وتهريبه أمواله بغية الإضرار بهم وكذلك حماية الدائنين أنفسهم بعضهم من بعض، حتى لا يتزاحمون عند ما يسعى كل دائن ويبذل قصارى جهده، في التنفيذ منفردا على أموال المدين الأمر الذي يضر بباقي الدائنين

.ويختلف الإفلاس باختلاف سببه إلى الأنواع الآتية:

إفلاس بسيط:وفيه يكون المدين حسن النية، سيء الحظ ونتج عجزه المالي وتوقفه عن الوفاء بالتزاماته، لأسباب لا دخل فيها كحريق شب في متجره أتى عليه اوغرق بضاعته أو نتيجة أزمة اقتصادية طارئة.

ويقصد به الإفلاس الذي يرجع سببه لأخطاء، ارتكبها التاجر أو تقصيرا صدر عنه، كإسرافه في المضاربات برعونة أو بسبب إنفاقه على شؤون حياته بما لا يتفق ووسطه وقدرته المالية، وثبت أن مصاريفه الشخصية أو مصاريف تجارته باهظة ومفرطة أو انفق أموالا طائلة على عمليات وهمية، أو لم يمسك حسابات مطابقة لعرف المهنة وحسب أهمية تجارته، أو يكون قد مارس مهنته مخالفاً لحظر منصوص عليه في القانون.

إفلاس بالتدليس: وفي هذا النوع من الإفلاس، تسوء نية التاجر ولا تقف عند الإهمال مجردا إنما يتعمد الإضرار بدائنيه، كما لو أخفى دفاتره التجارية، أو أعدمها أو غير فيها، أو اختلس أمواله لو أخفاها أو بالغ في الديون التي عليه.

ومهما يكن نوع الإفلاس، فانه يخضع لقواعد وإجراءات واحدة، ولا تكاد تفترق إلا بصدد العقوبات المنصوص عليها في حالتي الإفلاس بالتقصير والتدليس.

التطور التاريخي لنظام الإفلاس:

على الرغم من أن الرومان كانوا ينظرون إلى التجارة، نظرة ازدراء حيث كان الاعتقاد السائد بينهم، أن الاشتغال بالتجارة لا يليق بالإشراف وكانت قاصرة في ذلك الوقت على الأجانب والرقيق والعتقاء، فأن نظام الإفلاس يرجع أصله إلى القانون الروماني، إذ عرف هذا القانون نظام التنفيذ الجماعي على أموال المدين الذي لا يقوم بالوفاء سواء كان المدين تاجرا اوغير تاجر، وقد بدأ هذا النظام قاسيا على المدين، لتقريره نظام التنفيذ الجسدي وذلك بتعذيب المدين حتى الموت.

ثم حدث تطور بمقتضاه، أن المدين الذي يصرح باضطرابه المالي، يكون له مهلة ثلاثين يوما، من تاريخ تصريحه، يستطيع خلالها تدبير أموره لتحرير نفسه من التعذيب الجسدي، فإذا خاب رجاؤه ولم يوفق في الدفع خلال هذا الأجل، يوضع تحت سطوة دائنيه وأعطى القانون للمدين ستين يوما أخرى يستطيع أن يفلت من العقاب بالتعذيب الجسدي، إذا استطاع أن يقدم كفيلا أي شخص ذو رحمة يأخذ على عاتقه الوفاء بالدين وإلا يتعرض المدين للموت اويباع كرقيق.

وفي السنوات الأخيرة للجمهورية الرومانية، صدر قانون يستبدل ذلك النظام الصارم في التنفيذ على شخص المدين، بنظام التنفيذ على الأموال وبمقتضاه تنتقل حيازة أموال المدين جميعها إلى الدائنين ويتم بيع هذه الأموال وتوزيع الثمن الناتج توزيعا عادلا، ويعتبر هذا القانون أول لبنة في نظام الإفلاس الحديث.

ولكن على الرغم من هذه القاعدة، فان القانون الروماني لم يحدد متى وكيف يطلب من القاضي توقيع الحجز على أموال المدين أو الظروف التي تسمح بذلك، إلا أن الفقيه الروماني رأى ثلاثة أسباب تجيز للدائنين الحق في الحجز على أموال المدين وهذه الأسباب هي:

أولا: هروب المدين واختفائه، دون أن يترك من يمثله من اجل الابتعاد والفرار من ملاحقة دائنيه.

ثانيا: عدم دفع الدين، بعد انقضاء اجل ستين يوما من المطالبة بالوفاء.

ثالثا: التخلي تلقائيا عن أمواله لمجموع الدائنين، حتى يتجنب السجن وبصمة العار.

وفي القرون الوسطى أخذت الجمهوريات الايطالية، بهذا النظام وأضافت إليه من القواعد ما اقترب به إلى حد ما من نظام الإفلاس الحالي كالاعتراف بان الوقوف عن الدفع هو مناط شهر الإفلاس ومن القواعد التي أخذت بها هذه الجمهوريات أيضا، غل يد المدين المفلس عن إدارة أمواله والتصرف فيها، وحلول أجال الديون التي على المفلس، بإفلاسه وإجراء تحقيق الديون ورعاية المفلس بتقرير نفقه له.

ثم انتقلت هذه القواعد من المدن الإيطالية إلى فرنسا التي طبقت هذه القواعد على اعتبارها قواعد عرفيه حتى تم تقنين بعض هذه القواعد في القانون الصادر في سنة 1673، غير أن ما تضمنه هذا القانون لم يشكل نظاما متكاملا حيث لم يشترط صدور حكم بشهر الإفلاس ولم ينص على مبدأ غل يد المفلس عن الإدارة في أمواله، ولم يضع تنظيما لإجراءات تحقيق الديون الأمر الذي رأى فيه المشرع الفرنسي خللا يجب إصلاحه، فأصدر بعض قوانين متعاقبة لسد هذه الثغرات

بدور الشـحي
28-09-2007, 02:54 PM
تقرير فيز عن الترمومترات

المقدمة:
للترمومترات أنواع واستعمالات عديدة، ففي هذا التقرير سأتكلم عن بعض أنواع الترمومترات واستعمالاتها، كما سأتكلم أيضاً عن الزئبق واستعمالاته.

أنواع الترمومترات:

الترمومترات الزجاجية (التي تحتوي على زئبق):يجد الكثير من الناس صعوبة في قراءة الترمومتر الزئبقي إلا أنها أرخص أنواع الترمومترات. توجد الترمومترات الزجاجية في شكلين؛ أحدهما له طرف رفيع للقياس الفمي والأخر له طرف دائري للقياس الشرجي. وهذا الاختلاف ليس له أهمية؛ فعند الضرورة يمكن استخدام الترمومتر الشرجي في قياس درجة الحرارة من الفم والترمومتر الفمي في قياس درجة الحرارة من الشرج ما دام الترمومتر ينظف جيدا بالكحول وطالما كنت على حذر شديد عند إدخال الترمومتر في فتحة الشرج.

الترمومتر الرقمي:تقوم الترمومترات الرقمية بتسجيل درجة الحرارة بواسطة جهاز إحساس حراري وتعمل ببطارية زرارية (بحجم الزر الصغير). يقوم هذا النوع بقياس درجة الحرارة بسرعة؛ في أقل من "30" ثانية عادة، وتظهر درجة الحرارة بالأرقام على شاشة صغيرة. كما يمكن استخدام نفس الترمومتر في قياس درجة الحرارة من الفم أو الشرج، ننصحك بشراء ترمومتر رقمي لعائلتك.
ترمومترات الأذن:يستخدم العديد من المستشفيات والعيادات الطبية الآن ترمومترات تعمل بالأشعة تحت الحمراء في قياس درجة حرارة الطفل وهذه الترمومترات تقيس درجة الحرارة من طبلة الأذن. على وجه العموم تقدم طبلة الأذن قياسا دقيقا لدرجة الحرارة يساوى في دقته قياس درجة الحرارة من فتحة الشرج. إن الميزة الرئيسية لهذه الآلة هي أنها تقيس الحرارة خلال ثانيتين فقط، كما أنها لا تتطلب تعاون الطفل ولا تسبب له مضايقة، (يتم وضع الترمومتر في فتحة الأذن) يوجد حالياً ترمومتر الأذن للاستخدام المنزلي إلا أنه غالي الثمن.
تحويل درجة الحرارة من قياس فهر نهيت إلى الدرجة المئوية
فهر نهيت مئوية فهر نهيت مئوية
96.8 36.0 102.0 38.9
98.6 37.0 103.0 39.5
99.5 37.5 104.0 40.0
100.0 37.8 105.0 40.6
100.4 38.0 106.0 41.1
101.0 38.3 107.0 41.7
يحتاج قياس درجة حرارة الطفل بصورة دقيقة إلى بعض الخبرة والممارسة، ولمعرفة كيفية قياس درجة الحرارة وتوجيهك للطريقة المثلى لذلك ؛ اطلبي من الطبيب أو ممرضة العيادة أن تشرح لك ذلك عمليا ثم تلاحظك وأنت تقومين بهذه العملية

.




الزئبق.. واستعمالاته:

ظن الكيميائيون القدامى أن الزئبق قادر على تحويل المعادن الخسيسة إلى ذهب.. فأجروا عليه آلاف التجارب منذ أمد بعيد.. إلا أن اعتقاداتهم ذهبت أدراج الرياح، حيث اكتشف العلامة المسلم "أبو بكر الرازي" إلى الآثار الضارة للزئبق وذكر في كتابه "الحاوي" إجراءه عدة تجارب على القردة بهدف دراسة تأثير سمية الزئبق ومركباته قبل أن يقدم على استعماله في صناعة الأدوية.
ومع التقدم التكنولوجي الهائل الذي شهدته البشرية في مجال الصناعة.. بدأت تظهر للزئبق آثاره الضارة وأصبح محط دراسات وأبحاث واسعة.
استعمالات الزئبق ومركباته:
يستعمل الزئبق على نطاق واسع في الصناعات الكيميائية والتعدينية، فهو يستخدم في استخلاص الذهب من خاماته عن طريق الاتحاد معه وتكوين ما يعرف باسم "المملغم" Amulgam، ويستخدم في صناعة الأجهزة الكهربائية وفي إنتاج الكلور والصودا الكاوية بالتحليل الكهربائي لمحلول ملح الطعام.. كما يدخل في صناعة المبيدات الحشرية وفي علاج الأسنان.. وفي صناعة الورق ومن أشهر استخداماته هو دخوله في أجهزة قياس الحرارة (الترمومترات) ومقاييس الضغط الجوي (البارومترات)، كما يدخل في عمل مساحيق كشف البصمات وفي صناعة بعض دهانات الوجه والجلد.. وصنع البويات وفي دباغة الجلود والحرير الصناعي، كما يستخدم في المعامل كمادة حفازة catalyst في كثير من التفاعلات الكيميائية.
يوجد خام الزئبق المعروف بالسنابار Cinnabar في عدد قليل من دول العالم، في أمريكا وروسيا والصين وأسبانيا والمكسيك، حيث يتواجد على شكل رواسب محصورة نتيجة للأنشطة البركانية.

الخاتمة:

هنا تبينت أهمية الترمومترات في حياتنا، كما تبينت أهمية الزئبق وخاصةً أنه يدخل في استخدام الترمومترات. لذا أنا أرى هذا الموضوع مفيداُ وشيقاً ويجلب الإفادة لمن لديه حب الإستطلاع عن المعلومات العلمي والفيزيائية

بدور الشـحي
28-09-2007, 02:56 PM
تقرير بيع عن التجارة الاكترونية
المقدمة:-

الكثير من الناس يقبلون على الشراء عبر صفحات الإنترنت وهو ما يسمى حالياً بالتجارة الإلكترونية. وفي هذا التقرير سأتناول بعض المعلومات التي تتعلق بالتجارة الإلكترونية؛ بما أنها أصبحت محط أنظار الكثير من الدول المتقدمة.

العرض:-

*مفهوم التجارة الالكترونية Electronic Commerce:

التجارة الالكترونية هو مفهوم جديد يشرح عملية بيع أوشراء أو تبادل المنتجات والخدمات والمعلومات من خلال شبكات كمبيوترية ومن ضمنهاالانترنت. هناك عدة وجهات نظر من أجل تعريف هذه الكلمة:
- فعالمالاتصالاتيعرف التجارة الالكترونية بأنه وسيلة من أجل إيصال المعلومات أوالخدمات أو المنتجات عبر خطوط الهاتف أو عبر الشبكات الكمبيوترية أو عبر أي وسيلةتقنية.
- ومن وجهة نظرالأعمال التجاريةفهي عملية تطبيق التقنية من أجلجعل المعاملات التجارية تجري بصورة تلقائية وسريعة.
- في حين أنالخدماتتعرف التجارة الالكترونية بأنها أداة من أجل تلبية رغبات الشركات والمستهلكينوالمدراء في خفض كلفة الخدمة والرفع من كفأتها والعمل على تسريع إيصال الخدمة.
- وأخيرا، فإنعالم الانترنتيعرفها بالتجارة التي تفتح المجال من أجل بيعوشراء المنتجات والخدمات والمعلومات عبر الانترنت.

* مجال التجارة الالكترونية:

هيكل التجارة الالكترونية:

الكثير من الناس تظن بأن التجارةالالكترونية هي مجرد الحصول على موقع على الانترنت، ولكنها أكبر من ذلك بكثير. هناكالكثير من تطبيقات التجارة الالكترونية من مثل البنوك الانترنتية والتسوق فيالمجمعات التجارية الموجودة على الانترنت وشراء الأسهم والبحث عن عمل والقيامبمزادات والتعاون مع بقية الأفراد في عمل بحث ما. ومن أجل تنفيذ هذه التطبيقات،يستلزم الحصول على معلومات داعمة وأنظمة وبنية تحتية.

تطبيقات التجارةالالكترونية مدعومة ببنى تحتية. وتأدية عمل هذه التطبيقات يستلزم الاعتماد علىأربعة محاور مهمة:
1) الناس
2) السياسة العامة
3) المعايير والبروتوكولاتالتقنية
4) شركات أخرى

* أقسام تطبيقاتالتجارة الالكترونية:

تطبيقات التجارة الالكترونية تنقسم إلىثلاثة أجزاء:
1) شراء وبيع المنتجات والخدمات وهو ما يسمى بالسوقالالكتروني.
2) تسهيل وتسيير تدفق المعلومات والاتصالات والتعاون ما بين الشركاتوما بين الأجزاء المختلفة لشركة واحدة
3) توفير خدمة الزبائن

* الأسواق الالكترونية Electronic Commerce:

السوق هو عبارة عن محل من التعاملات والمعاملاتوالعلاقات من أجل تبادل المنتجات والخدمات والمعلومات والأموال. وعندما تكون هيئةالسوق الكترونية فإن مركز التجارة ليس بناية أو ما شابه بل هو محل شبكي يحويتعاملات تجارية. فالمشاركين في الأسواق الالكترونية من باعة ومشترين وسمسارين ليسوافقط في أماكن مختلفة بل نادرا ما يعرفون بعضهم البعض. طرق التواصل ما بين الأفرادفي السوق الالكتروني تختلف من فرد لآخر ومن حالة لأخرى.

*أنظمة المعلومات ما بين المؤسسات والأسواقالالكترونية:

أنظمة المعلومات ما بين المؤسسات Interogranization Information Systems ترتكز على تبادل وتدفق المعلومات ما بين منظمتين أو أكثر. غرضها الأساسي هو تخليص المعاملات بصورة فعالة كإرسال الحوالات المالية والفواتيروالكمبيالات عبر الشبكات الخارجية. وفي هذه الأنظمة فإن كل العلاقات ما بين الأطرافالمعنية قد تم الاتفاق عليها مسبقا، فلا توجد مفاوضات أخرى ولكن مجرد تنفيذ ما تمالاتفاق عليه مسبقا. في حين أن الباعة والمشترين في الأسواق الالكترونية يتفاوضونويزايدون ويناقصون في السعر ويتفقون على فاتورة معينة وينفذون الاتفاق وهم متصلينبالشبكة أو غير متصلين. أنظمة ما بين المؤسسات تُستخدم فقط في تطبيقات الشركاتللشركات في حين أن الأسواق الالكترونية فتستخدم في تطبيقات الشركات للشركات وفيتطبيقات الشركات للمستهلكين.

* أنظمة المعلوماتما بين المؤسسات:

المجال:

أنظمة المعلومات ما بين المؤسسات هو نظام يربط ما بينعدة جهات تجارية وغالبا ما تشمل شركة ما ومزودها ومستهلكها. ومن خلال أنظمةالمعلومات ما بين المؤسسات يستطيع الباعة والمشترون تنظيم وترتيب المعاملاتالتجارية الروتينية. ويتم تبادل المعلومات من خلال شبكات اتصالات تم تهيئتها بصورةمناسبة لكي لا يتم استخدام الهواتف والوثائق الورقية والاتصالات التجارية. وسابقافإن أنظمة المعلومات ما بين المؤسسات كانت تتم من خلال شبكات اتصالات خاصة ولكنالاتجاه الآن هو استخدام الانترنت لهذه الغايات.

أنواع أنظمة المعلومات ما بين المؤسسات:

- التبادل الالكترونيللبيانات Electronic Data Interchange EDI: يوفر اتصال الشركات للشركات بصورةآمنة عبر شبكات القيمة المضافة Value-added Networks.
- الشبكة الإضافية Extranet: والتي توفر اتصال الشركات للشركات بصورة آمنة عبر الانترنت
- التحويل الالكتروني للأموال Electronic Funds Transfer
- الاستماراتالالكترونية
- التواصل المتكامل: هو عملية إرسال الايميلات ووثائقالفاكس عبر نظام موحد للإرسال الالكتروني.
- قواعد البيانات المتقاسمة: وفيها أن المعلومات المخزنة في قواعد البيانات تكون قابلة للمعاينة من قبل جميعالأطراف المشاركين في التجارة. والغرض من هذا التقاسم هو التقليل من الوقت اللازملإرسال البيانات واستقبالها اذا لم تكن البيانات مفتوحة للجميع. والمقاسمة تجري عبرالشبكات الإضافية.
- إدارة سلسلة التزويد Supply Chain Management: وهوالتعاون ما بين الشركات ومزوديها ومستهلكيها في مجال التنبؤ بالطلب وإدارة قائمةالجرد وإنهاء الطلبات التجارية وهو التعاون الذي يؤدي إلى خفض البضائع المخزونةوإلى تسريع شحن البضائع وإلى السماح بالتصنيع الآني




*الفرق ما بين التجارة الالكترونية البحتة والتجارة الالكترونيةالجزئية:

هناك عدة أشكال للتجارة الالكترونية اعتمادا على درجةتقنية المنتج وعلى تقنية العملية وعلى تقنية الوسيط أو الوكيل. انظر الصورةالتالية:

















فأي سلعة إما أن تكون ملموسة أو رقمية، وأي وكيل إما أن يكون ملموس أو رقمي وأي عمليةإما تكون ملموسة أو رقمية. وبناءا على ذلك، لدينا شكل مكعب يحوي 8 مكعبات مقسومةما بين الأجزاء الثلاثة.

فالتجارة تنقسم إلى 3 أقسام:
1) تجارة تقليديةبحتة
2) تجارة الكترونية بحتة
3) تجارة الكترونية جزئية

وعندما يكونالوكيل ملموس، والسلعة ملموسة والعملية ملموسة، فإن نوع التجارة سيكون التجارةالتقليدية البحتة. وعندما يكون الوكيل رقمي والسلعة رقمية والعملية رقمية، فإن نوعالتجارة سيكون التجارة الالكترونية البحتة. وإذا أحد العوامل الثلاثة أصبحت رقميةوالبقية ملموسة، فإنه سيكون هناك مزيج ما بين التجارة التقليدية والتجارةالالكترونية. ونطلق على هذا المزيج: التجارة الالكترونية الجزئية. مثلا، اذا اشتريتكتابا من موقع أمازون، فإن نوع التجارة هو التجارة الالكترونية الجزئية لأن الشركةسترسل لك الكتاب على البريد. ولكن اذا اشتريت برمجيات من موقع أمازون، فإن نوعالتجارة هو التجارة الالكترونية البحتة لأن الشركة سترسل لك البرمجيات عن طريقالانترنت أو الايميل. مجال التجارة الالكترونية واسع، فحتى عملية شراء علبة الكولامن جهاز بواسطة البطاقات الذكية يكون ضمن التجارة الالكترونية الجزئية.


الخاتمة:-

وهكذا يتطور مفهوم التجارة الإلكترونية تبعاً لتطور العلوم والتكنولوجيا. وأنا أرى بأن التجارة الإلكترونية أصبحت تسهل الكثير من الأعمال وأهمها عملية البيع والشراء والتي تعتبر هواية بالنسبة للكثير من الأفراد في وقتنا الحالي.

بدور الشـحي
28-09-2007, 02:57 PM
الزراعة في العالم

المقدمة:-

تعتبر الزراعة من قطاعات الاقتصاد المهمة في حياة الإنسان، والتي تساعده على كسب قوته. لذا فإننا نرى العديد من الدول في العالم تمارس تجارتها بواسطة الزراعة، فعلى سبيل المثال تقوم بتأمين المنتوجات الزراعية إلى باقي الدول للاستهلاك المباشر، كما أنها تتبادل المعدات الزراعية بين مختلف مؤسساتها. وفي هذا التقرير سأتناول بشكل عام موضوع الزراعة في العالم.

العرض:-



تلعب الزراعة دورا حيويا في اقتصاد الدول النامية والمتقدمة ، وفي الدول النامية تمثل المصدر الرئيسي للغذاء والدخل والعمل لسكانها الريفيين. ويعد التطور في الزراعة واستخدام الأراضي أمرا أساسيا لتحقيق الأمن الغذائي وللتخفيف من حدة الفقر والتنمية المستدامة بشكل عام.
الزراعة من الأنشطة الإنسانية التي اكتشفها الإنسان بعد استقراره من مرحلة التنقل بحثاً عن الغذاء، وهي أكثر الأنشطة الإنسانية ارتباطاً بالأرض. وهي النشاط الاقتصادي السابق على الصناعة وهي الأصل فيما أحرزه من تقدم حضاري ذلك أنها تقوم على الاستقرار .
يتبع الزراعة بعض من الأنشطة الاقتصادية التي تقوم عليها وأبرزها : تربية الحيوانات ومنها تنشأ صناعة الألبان والغزل والصوف.
تقوم الزراعة على 3 أعمدة رئيسية : الأرض الصالحة للزراعة و مصدر للماء و اليد العاملة.
تطلبت رعاية الأرض الزراعية التفكير في أساليب الري الذي اعتمد في بادئ الأمر على الأمطار، تم تطور الأمر إلى الحاجة إلى وجود مصدر دائم للري مما دفع الإنسان إلى ابتكار أساليب رفع المياه وحفر الآبار وشق القنوات.
ظلت الزراعة تحبو حتى اختراع الميكنة الزراعية التي وسعت نطاق الزراعة ووفرت الوقت والجهد مما ساهم في اتساع الرقعة الزراعية في العالم.
لعل أبرز الأمثلة على التقدم التاريخي في الزراعة هم قدماء المصريين الذين اتبعوا نظاماً دقيقاً لتقسيم العام الزراعي والري وتخزين المحاصيل ، حتى أطلق الرومان على مصر في العهد القديم " سلة غذاء العالم" ، وكذلك حضارة الهند التي قامت على الزراعة.
أنواع الحاصلات الزراعية :
المحاصيل الغذائية: وهي المحاصيل التي تزرع بغرض توفير الغذاء للإنسان والحيوان.
المحاصيل التجارية :وهي المحاصيل التي تزرع بغية التصنيع والتبادل التجاري.

ومن اللافت للنظر إن اغلب بلدان العالم أجرت مراجعة شاملة لنمط سياساتها الزراعية لمواجهة التغيرات الحاصلة في إطار البحث عن موقع في اقتصاد عالمي نواظمه الرئيسة متوزعة ما بين تحرير التجارة العالمية وسبر لغور التقنيات الفائقة مروراً بكل المعالم الأخرى وعندئذ فقط أصبحت هموم بناء القدرات الزراعية التنافسية تشكل أولى الأوليات على صعيد الدولة وعلى صعيد المنتج الزراعي لتصبح القاطرة التي تسحب معها جميع المتغيرات الأخرى في الاقتصاد وليعيد كل ذلك ويركز نمط تقسيم العمل الدولي والتبادل اللا متكافئ لصالح البلدان المتقدمة المصدر الرئيس للغذاء في ظل سياسة إغراق الأسواق بالسلع والمنتجات الزراعية الرخيصة مقارنة ببلد المنشأ لتدفع بالمزيد من المنافسة ولتهد مقومات الإنتاج الزراعي الوطني للبلدان النامية ومنها العراق بشكل خاص.
لقد كان الجنوب يعد منتجاً ومصدراً كبيراً للحبوب إذ تخصصت بعض الدول النامية وعبر مدة طويلة بإنتاج أنواع مختلفة من المحاصيل الزراعية مما أدى إلى إبراز مشكلتين رئيستين على الزراعة في البلدان المتقدمة أولاهما، إن الإنتاج الزراعي العالمي بدا يعاني من فائض كبير أدى إلى انخفاض أسعاره العالمية وثانيتهما إن المنتجين الرئيسيين للحبوب في الشمال واجهوا ضغطاً مالياً كبيراً نتيجة لارتفاع حجم الدعم المقدم للمزارع الأمريكي لكي يستمر بإنتاج الحبوب حتى تبقى الولايات المتحدة الدولة الأولى المنتجة لهذا النوع من المزروعات.
وهكذا فقد استخدمت الولايات المتحدة مسألة إزالة القيود المفروضة من مؤسسات بريتون وودز في بنغلادش مثلاً كركيزة تستند إليها من اجل إغراق السوق المحلية لها بالفائض من الحبوب الأمريكية تحت ذريعة المساعدات الغذائية، وقد كانت برامج الغذاء مقابل العمل التي ترعاها وكالة الولايات المتحدة للتنمية الدولية تستخدم لتمويل مشاريع الإشغال العامة في القرى حيث يتم دفع أجور العمال بوساطة الحبوب وليس النقود وهكذا الحال فيما يخص الصومال، فان لجوءها إلى تبني سياسات صندوق النقد والبنك الدوليين أدى إلى رفع الدعم الزراعي والدعم المقدم للرعاة الرحل، مما استتبع فقدان قطاعي الماشية والزراعة في إن واحد، في الوقت الذي استمرت المساعدات الأمريكية من الحبوب وتوالت القروض على الصومال حتى تكبلت بالمديونية في ظل غياب القطاعين الرئيسين الزراعة والرعي، وبعد إن كان الغذاء المحلي يكفي البلاد وحتى عام 1980 أضحت الصومال اليوم تعاني من مجاعة ونقص في الغذاء. وتشير تجربة ألبانيا كذلك إلى انخفاض إنتاج الحنطة فيها بسبب رفع الدعم المقدم لإنتاجها من 650 إلف طن عام 1988 (الكافية لتغذية جميع سكان ألبانيا) إلى 305 آلاف طن عام 1996، ولم تكن ألبانيا تستورد من الحبوب أكثر من 50 إلف طن في عقد الثمانينيات بينما أصبحت تستورد بحدود 472 إلف طن عام 1996 وإذا ما استمر هذا الوضع في دول أخرى سيتحول الجنوب إلى مستهلك تام للإنتاج الزراعي لدول الشمال إما على شكل مساعدات أو على شكل صادرات حيث تخليق المستهلك وتنميطه وتحول طلبه نحو السلع المستوردة، وفي الوقت الذي سيجد الجنوب فيه نفسه بلا ميزة نسبية ستكون للشمال ميزة تنافسية في مختلف أنواع السلع الزراعية.
ويمكن القول إن من اخطر ما سيواجه الإنتاج الزراعي لدول الجنوب في ظل العولمة حيث الانفتاح والمنافسة، ما ستتعرض له من حالات المنافسة غير العادلة بسبب إزالة الحواجز الجمركية الناجمة عن تطبيق اتفاقيات منظمة التجارة العالمية إذ ستقوم الدولة المتقدمة بإغراق فائضها من السلع الزراعية في الأسواق العالمية ولن تستطيع دول الجنوب الممنوعة وغير القادرة أصلا دعم إنتاجها الزراعي من تهيئة الأجواء لإنتاج سلع ذات قدرة تنافسية. وقد ظهرت بدايات هذه الحالة بشكل واضح خلال العقود الأخيرة من القرن العشرين.


والزراعة تأتي في مقدمة أولويات معظم البلدان النامية لأن هذه الأخيرة تواجه حاجة ماسة لزيادة إنتاجها من الغذاء لتتمكن من إطعام سكانها الذين يزداد عددهم وكذلك للحصول على فائض نقدي من تصدير المحاصيل الزراعية نظرا لأن الطابع الزراعي يغلب على معظم اقتصاديات تلك البلدان.
كما ظل الإنتاج الزراعي خلال قرون محدودا بسبب قلة الأراضي الصالحة للزراعة وقلة اليد العاملة القادرة على حرث تلك الأراضي وأيضا بسبب طبيعة المناخ والتربة. إن إدخال الآلات إلى القطاع الزراعي كاستخدام أنظمة ري أكثر كفاءة واستعمال تقنيات متطورة لتلقيح النباتات أدى إلى زيادة هامة في المردودية رغم الظروف غير الملائمة لمزاولة النشاط الزراعي التي ذكرناها آنفا. إن آخر التطورات التكنولوجية وتحديدا التكنولوجيا الإحيائية تبشر بإدخال تحسينات على القطاع الزراعي لاعهد له بها، الأمر الذي سيتيح للفلاحين التغلب على كثير من الصعوبات التقليدية التي كانت تعيق نشاطهم الزراعي.
استفاد القطاع الزراعي استفادة كبرى من التقدم العلمي خلال العقود الأخيرة، وخصوصا من تقنيات تكاثر النبات بالإلقاح الاصطناعي المتطورة جدا، وهي التي أتاحت الحصول على محاصيل زراعية وفيرة أكثر ملائمة للنمو في ظروف مناخية معينة، كما أتاحت إدخال تحسينات على المواد الكيميائية المستخدمة في الزراعة (كالأسمدة ومبيدات الأعشاب الضارة والمواد المستخدمة في مكافحة الحشرات والنباتات المؤذية). و يبشر استخدام التكنولوجيا الإحيائية بمنافع كثيرة قد تستفيد منها البلدان الإسلامية النامية، وهي منافع لن تقتصرعلى تحسين فعالية العمليات التقليدية إلى حد بعيد فحسب، بل ستتيح تطوير تقنيات مختلفة كل الاختلاف من شأنها التغلب على المشاكل الأساسية واستحداث محاصيل ومنتجات زراعية جديدة.


الخاتمة:-

وهكذا نرى التطور الكبير الذي يطرأ على قطاع الزراعة وعلى الرغم من وجود بعض المشاكل التي تعاني منها إلا أننا لا نستطيع أن ننكر دور الزراعة المهم في اقتصاد العديد من الدول.


المرجع:-

الإنترنت:
www.almadapaper.com
www.isesco.org.ma

بدور الشـحي
28-09-2007, 02:58 PM
الايمان بالملائكة


المقدمة:


أحببت أن أتكلم في هذا التقرير عن أحد أركان الإيمان ألا وهو الإيمان بالملائكة، واخترت هذا الموضوع لما فيه من معلومات مفيدة لم أتعرف عليها من قبل، لذا بينت بعضها في هذه السطور لأحقق الإفادة لقارئيها مثل ما حققتها لنفسي.


الإيمان بالملائكة:
الملائكة: (عالم غيبي مخلوقون عابدون لله تعالى، وليس لهم من خصائص الربوبية والإلوهية شيء، خلقهم الله تعالى من نور، ومنحهم الانقياد التام لأمره، والقوة على تنفيذه). قال الله تعالى: (ومن عنده لا يستكبرون عن عبادته ولا يستحسرون، يسبحون الليل والنهاز لا يفترون.)
وهم عدد كثير لا يحصيهم إلا الله تعالى، وقد ثبتت في الصحيحين من حديث أنس رضي الله عنه في قصة المعراج أن النبي (صلى الله عليه وسلم) رفع له البيت المعمور في السماء يصلي فيه كل يوم سبعون ألف ملك إذا خرجوا لم يعودوا إليه آخر ما عليهم.
الإيمان بالملائكة يتضمن أربعة أمور:
الأول: الإيمان بوجودهم.
الثاني: الإيمان بمن علمنا اسمه منهم باسمه (كجبريل) ومن لم نعلم اسمه نؤمن بهم إجمالا.
الثالث: الإيمان بما علمنا من صفاتهم، كصفة (جبريل) فقد أخبر النبي (صلى الله عليه وسلم) أنه رآه على صفته التي خلق عليها وله ستمائة جناح قد سد الأفق.
وقد يتحول الملك بأمر الله تعالى إلى هيئة رجل، كما حصل لجبريل حين أرسله تعالى إلى مريم فتمثل لها بشرا سوتا، وحين جاء إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) وهو جالس في أصحابه جاءه بصفة رجل شديد بياض الثياب، شديد سواد الشعر، لا يرى عليه أثر السفر، ولا يعرفه أحد من الصحابة، فجلس إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) فأسند ركبتيه إلى ركبتيه. ووضع كفيه على فخذيه وسأل النبي (صلى الله عليه وسلم) عن ا لإسلام، والإيمان، و الإحسان، والساعة، وأماراتها، فأجابه النبي (صلى الله عليه وسلم) فانطلق. ثم قال (صلى الله عليه وسلم) هذا جبريل أتاكم يعلمكم دينكم). رواه مسلم.
وكذلك الملائكة الذين أرسلهم الله تعالى إلى- إبراهيم- ولوط- كانوا على صورة رجال.
الرابع: الإيمان بما علمنا من أعمالهم التي يقومون بها بأمر الله تعالى، كتسبيحه، والتعبد له ليلا ونهارا بدون ملل ولا فتور. وقد يكون لبعضهم أعمال خاصة:
مثل: جبريل الأمين على وحي الله تعالى يرسله الله به إلى الأنبياء والرسل.
مثل: ميكائيل الموكل بالقطر أي بالمطر والنبات.
ومثل: إسرافيل الموكل بالنفخ في الصور عند قيام الساعة وبعث الخلق.
ومثل: ملك الموت الموكل بقبض الأرواح عند الموت.
ومثل: مالك الموكل بالنار وهو خازن النار.
ومثل: الملائكة الموكلين بالأجنة في الأرحام إذا تم للإنسان أربعة أشهر في بطن أمه، بعث الله إليه ملكا وأمره بكتب رزقه، وأجله، وعمله، وشقي أو سعيد.
ومثل: الملائكة الموكلين بحفظ أعمال بني آدم وكتابتها لكل شخص، ملكان: أحدهما عن اليمين والثاني عن الشمال. ومثل: الملائكة الموكلين بسؤال الميت إذا وضع في قبره يأتيه ملكان يسألانه عن ربه ودينه ونبيه.
الإيمان بالملائكة يثمر ثمرات جليلة منها:
الأولى: العلم بعظمة الله تعالى، وقوته، وسلطانه، فإن عظمة المخلوق من عظمة الخالق.
الثانية: شكر الله تعالى على عنايته ببني آدم، حيث وكل من هؤلاء الملائكة من يقوم بحفظهم، وكتابة أعمالهم، وغير ذلك من مصالحهم.
الثالثة: محبة الملائكة على ما قاموا به من عبادة الله تعالى.
وقد أنكر قوم من الزائغين كون الملائكة أجساما، وقالوا إنهم عبارة عن قوى الخير الكامنة في المخلوقات، وهذا تكذيب لكتاب الله تعالى وسنة رسوله (صلى الله عليه وسلم) وإجماع المسلمين.
قال الله تعالى: (الحمد لله فاطر السموات والأرض جاعل الملائكة رسلا أولي أجنحة مثنى وثلاث ورباع). وقال: (ولو ترى إذ يتوفى الذين كفروا الملائكة يضربون وجوههم وأدبارهم). وقال: (ولو ترى إذ الظالمون في غمرات الموت والملائكة باسطوا أيديهم أخرجوا أنفسكم). وقال: (حتى إذا فزع عن قلوبهم قالوا ماذا قال ربكم قالوا الحق، وهو العلي الكبير). وقال في أهل الجنة: (والملائكة يدخلون عليهم من كل باب، سلام عليكم بما صبرتم، فنعم عقبى الدار).
وفي- صحيح البخاري- عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال: (إذا أحب الله العبد نادى جبريل أن الله يحب فلانا فأحبه، فيحبه جبريل، فينادي جبريل في أهل السماء، أن الله يحب فلانا فأحبوه، فيحبه أهل السماء، ثم يوضع له القبول في الأرض).
وفيه أيضا عنه قال: قال النبي (صلى الله عليه وسلم) (إذا كان يوم الجمعة كان على كل باب من أبواب المسجد الملائكة يكتبون وهذه النصوص صريحة في أن الملائكة أجسام لا قوى معنوية، كما قال الزائغون وعلى مقتضى هذه النصوص أجمع المسلمون..




الرأي:

لقد كان هذا الموضوع شيقاً ومفيداً، يلفت انتباه القارئ ويجذبه على قراءته، وتضمن معلومات مفيدة وسلسة تساعد على زيادة ثقافته الدينية التي يجب أن يفتخر بها.



الخاتمة:

وهكذا يجب على كل شخص الالتزام بأركان الإيمان الستة والتي كان أحدها الإيمان بالملائكة،و من ناحيتي استفدت الكثير من المعلومات من هذا الموضوع وتعرفت على الجوانب الأربعة التي يتضمنها الإيمان بالملائكة، وتعرفت على أسماء بعض الملائكة ووظائفهم، وبما أن للإيمان بالملائكة ثمرات عديدة فإني تعلمت في هذا الموضوع بعضاً منها.

بدور الشـحي
28-09-2007, 02:59 PM
الاتصالات الهاتفيه ودور موظف الاستقبال في الاتصالات

المقدمة:
الاتصال هو وسيلة التفاعل بين المخلوقات وبالخصوص بين البشر. وهو عملية تبادل البيانات والمعلومات المتعلقة بالحقائق والآراء والأفكار والمشاعر والأحاسيس بطريقة شفهية ،كتابية ، رمزية أو حركية .
وأفراد المنظمات يعتمدون على الاتصالات الشفهية والكتابية للحصول على الحقائق والمعلومات والبيانات التي تمكنهم من أداء أعمالهم ، وهم يقضون معظم أوقاتهم ما بين متحدثين ومستمعين وقارئين وكاتبين . والاتصال الفعال والنشط في المنظمة يحقق اداءً افضل وإنتاجية أعلى كماً ونوعاً ، ويؤدي إلى رفع الروح المعنوية للأفراد ويقوي شعورهم بالانتماء للمنظمة ودرجة ارتباطهم بها .

والاتصالات الشفهية من افضل أنواع الاتصال كونها تسمح بإعطاء الرسالة المطلوب نقلها درجة عالية من التفاهم ، وكونها تساهم في تمتين الروابط والعلاقات بين الأفراد وترفع الروح المعنوية لديهم .
العرض:
ويمكن تلخيص دور موظف الاستقبال في الاتصالات الشفهية بما يلي :
1- الاتصال المباشر بمديره وتلقي التعليمات والأوامر للعمل على تنفيذها .
2- المساهمة في إدارة الاتصالات الهاتفية الواردة والصادرة الخاصة بمكتب المدير
3- المساهمة في إدارة مواعيد واستقبالات مديره المباشر ومقابلة الزائرين والتعامل معهم بالطريقة المناسبة .
4- المساهمة في إدارة الاجتماعات الخاصة بمكتب المدير .
وتأدية هذا الدور بفعالية تحتم على امين السر امتلاك مجموعة من المهارات الذهنية والسلوكية والفنية . وبالخصوص المهارات الاتصالية من حديث ، وإنصات ، وقراءة وكتابة وقواعد السلوك والعادات الاجتماعية الحسنة والخصال الحميدة والخلق السليم الذي يجمع الحسن والرقة والبساطة ومهارة استخدام الأدوات المكتبية الحديثة وبالخصوص أجهزة الهاتف بأنواعها المختلفة .


أولاً : أهمية ومزايا وعيوب الاتصال الهاتفي
-أهمية الاتصال الهاتفي : يعتبر الاتصال الهاتفي في الوقت الحاضر ، من أهم وسائل الاتصال خاصة الشفوية منها . لما يتسم به من السرعة والسهولة في إرسال المعلومات إلى أي جهة أو استقبال المعلومات والاستفسارات المطلوبة .
وإذا كانت الاتصالات المكتوبة هي أهم وسائل الاتصال ، ألا انه يعاب عليها الإجراءات المعقدة التي تمر بها من إجراءات للبريد الصادر وإجراءات للبريد الوارد واستلام وتسلم وتسجيل وتوزيع وغيرها ، ولذلك فان الاتصال الهاتفي يوفر الكثير من الوقت والمجهود الذي يبذل في كثير من الاتصالات المكتوبة وخاصة في الاستفسارات العادية وتبادل الرأي والتفاهم الذي يسبق أي اتفاق مكتوب .ألا انه يعاب عليه عدم الدقة وسوء الفهم الذي قد يحدث عند الاتصال الهاتفي كما انه غير مؤيد بسند قانوني .
ويلعب أمين السر الخاص دوراً كبيرا في إدارة الاتصالات الهاتفية لمكتب مديره ، فيقوم باستقبال المكالمات الواردة والرد عليها وتحويل ما يراه ضرورياً إلى مديره . وحتى يمكن الاستفادة من الاتصالات الهاتفية فيجب أن تتم هذه الاتصالات اعتماداً على قواعد محددة مع اتباع آداب التحدث في الهاتف سواء عند استقبال المكالمات الواردة أو في المكالمات الصادرة .
ويعتبر الاتصال الهاتفي من أهم وسائل الاتصال في المكتب الحديث أكثرها شيوعاً . ويكون هذا الاتصال إما للحصول على بيانات أو معلومات او لاعطاء معلومات بهدف انجاز الاعمال .

ثانياً : قواعد وآداب استخدام الهاتف .

أ- القواعد العامة لاستخدام الاجهزة الهاتفية :
1- وضع الهاتف في الناحية اليسرى
2- استخدام الادلة الهاتفية
3- الاعداد للمكالمات الخارجية او الدولية
4- استخدام النماذج المختصة بتسجيل المكالمات الهاتفية
- اسم المتحدث ، وظيفته، رقم هاتف المتحدث ، موضوع المكالمة .
5- الامتناع عن استخدام الهاتف في الاتصالات الشخصية .
6- يجب العناية والدقة عند استخدام الاجهزة
7- تجنب "لازمة" الكلام التي عادة ما نستعملها عندما نكون متوترين مثل "يعني" و "هيك"

الخاتمة:
موظف الاستقبال كفرد من أفراد المنظمة أو الوحدة التنظيمية ، يمثل حلقة هامة من حلقات الاتصال بين الجهات الخارجية والداخلية من جهة والمدير أو المدير من جهة أخرى .وعلى هذا الأساس فهو يمثل واجهة هامة للمنظمة عموماً ولمديره خصوصاً . وهذه الواجهة تؤثر على سمعة المنظمة وصورتها الذهنية لدى الجماهير الخارجية والداخلية . من هنا ينبغي على هذه الواجهة أن تعطي انطباعاً جيداً عن المنظمة من خلال تعاطي شاغلها مع المتصلين به بطريقة تتسم بالتفهم واللطف ورحابة الصدر واللباقة واللياقة ومن خلال ممارسته للاتصالات الشفهية والكتابية بصورة فعالة.

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:00 PM
الاتصالات الهاتفيه ودور موظف الاستقبال في الاتصالات ....


المقدمة:
الاتصال هو وسيلة التفاعل بين المخلوقات وبالخصوص بين البشر. وهو عملية تبادل البيانات والمعلومات المتعلقة بالحقائق والآراء والأفكار والمشاعر والأحاسيس بطريقة شفهية ،كتابية ، رمزية أو حركية .
وأفراد المنظمات يعتمدون على الاتصالات الشفهية والكتابية للحصول على الحقائق والمعلومات والبيانات التي تمكنهم من أداء أعمالهم ، وهم يقضون معظم أوقاتهم ما بين متحدثين ومستمعين وقارئين وكاتبين . والاتصال الفعال والنشط في المنظمة يحقق اداءً افضل وإنتاجية أعلى كماً ونوعاً ، ويؤدي إلى رفع الروح المعنوية للأفراد ويقوي شعورهم بالانتماء للمنظمة ودرجة ارتباطهم بها .

والاتصالات الشفهية من افضل أنواع الاتصال كونها تسمح بإعطاء الرسالة المطلوب نقلها درجة عالية من التفاهم ، وكونها تساهم في تمتين الروابط والعلاقات بين الأفراد وترفع الروح المعنوية لديهم .


العرض:
ويمكن تلخيص دور موظف الاستقبال في الاتصالات الشفهية بما يلي :
1- الاتصال المباشر بمديره وتلقي التعليمات والأوامر للعمل على تنفيذها .
2- المساهمة في إدارة الاتصالات الهاتفية الواردة والصادرة الخاصة بمكتب المدير
3- المساهمة في إدارة مواعيد واستقبالات مديره المباشر ومقابلة الزائرين والتعامل معهم بالطريقة المناسبة .
4- المساهمة في إدارة الاجتماعات الخاصة بمكتب المدير .
وتأدية هذا الدور بفعالية تحتم على امين السر امتلاك مجموعة من المهارات الذهنية والسلوكية والفنية . وبالخصوص المهارات الاتصالية من حديث ، وإنصات ، وقراءة وكتابة وقواعد السلوك والعادات الاجتماعية الحسنة والخصال الحميدة والخلق السليم الذي يجمع الحسن والرقة والبساطة ومهارة استخدام الأدوات المكتبية الحديثة وبالخصوص أجهزة الهاتف بأنواعها المختلفة .


أولاً : أهمية ومزايا وعيوب الاتصال الهاتفي
-أهمية الاتصال الهاتفي : يعتبر الاتصال الهاتفي في الوقت الحاضر ، من أهم وسائل الاتصال خاصة الشفوية منها . لما يتسم به من السرعة والسهولة في إرسال المعلومات إلى أي جهة أو استقبال المعلومات والاستفسارات المطلوبة .
وإذا كانت الاتصالات المكتوبة هي أهم وسائل الاتصال ، ألا انه يعاب عليها الإجراءات المعقدة التي تمر بها من إجراءات للبريد الصادر وإجراءات للبريد الوارد واستلام وتسلم وتسجيل وتوزيع وغيرها ، ولذلك فان الاتصال الهاتفي يوفر الكثير من الوقت والمجهود الذي يبذل في كثير من الاتصالات المكتوبة وخاصة في الاستفسارات العادية وتبادل الرأي والتفاهم الذي يسبق أي اتفاق مكتوب .ألا انه يعاب عليه عدم الدقة وسوء الفهم الذي قد يحدث عند الاتصال الهاتفي كما انه غير مؤيد بسند قانوني .
ويلعب أمين السر الخاص دوراً كبيرا في إدارة الاتصالات الهاتفية لمكتب مديره ، فيقوم باستقبال المكالمات الواردة والرد عليها وتحويل ما يراه ضرورياً إلى مديره . وحتى يمكن الاستفادة من الاتصالات الهاتفية فيجب أن تتم هذه الاتصالات اعتماداً على قواعد محددة مع اتباع آداب التحدث في الهاتف سواء عند استقبال المكالمات الواردة أو في المكالمات الصادرة .
ويعتبر الاتصال الهاتفي من أهم وسائل الاتصال في المكتب الحديث أكثرها شيوعاً . ويكون هذا الاتصال إما للحصول على بيانات أو معلومات او لاعطاء معلومات بهدف انجاز الاعمال .

ثانياً : قواعد وآداب استخدام الهاتف .

أ- القواعد العامة لاستخدام الاجهزة الهاتفية :
1- وضع الهاتف في الناحية اليسرى
2- استخدام الادلة الهاتفية
3- الاعداد للمكالمات الخارجية او الدولية
4- استخدام النماذج المختصة بتسجيل المكالمات الهاتفية
- اسم المتحدث ، وظيفته، رقم هاتف المتحدث ، موضوع المكالمة .
5- الامتناع عن استخدام الهاتف في الاتصالات الشخصية .
6- يجب العناية والدقة عند استخدام الاجهزة
7- تجنب "لازمة" الكلام التي عادة ما نستعملها عندما نكون متوترين مثل "يعني" و "هيك"


الخاتمة:
موظف الاستقبال كفرد من أفراد المنظمة أو الوحدة التنظيمية ، يمثل حلقة هامة من حلقات الاتصال بين الجهات الخارجية والداخلية من جهة والمدير أو المدير من جهة أخرى .وعلى هذا الأساس فهو يمثل واجهة هامة للمنظمة عموماً ولمديره خصوصاً . وهذه الواجهة تؤثر على سمعة المنظمة وصورتها الذهنية لدى الجماهير الخارجية والداخلية . من هنا ينبغي على هذه الواجهة أن تعطي انطباعاً جيداً عن المنظمة من خلال تعاطي شاغلها مع المتصلين به بطريقة تتسم بالتفهم واللطف ورحابة الصدر واللباقة واللياقة ومن خلال ممارسته للاتصالات الشفهية والكتابية بصورة فعالة .

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:02 PM
تفضلي

http://www.bahrainevents.com/forum/u/12949/AMAK.zip

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:03 PM
صفات الله الواجب معرفتها

الحمد لله الذي أرسل رسوله الأعظم، ونبيه الأفخم الذي دعا الناس إلى الخير والرشاد، وأيده الله بالمعجزات الباهرات، وأنطقه بالحكم البالغة، صلى الله عليه وعلى ءاله وصحابته الأخيار، ما أشرقت شمس وتعاقب ليل ونهار.

وبعد، فقد قال ربنا عزَّ وجلَّ في كتابه الكريم }فلولا نفر من كل فرقةٍ منهم طائفةٌ ليتفقَّهوا في الدينِ وليُنذروا قومهم إذا رجعوا إليهم لعلهم يحذرون{، وقال تعالى }فاعلم أنه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات{، فهذه الآية إشارة إلى علم التوحيد بقوله تعالى }فاعلم أنه لا إله إلا الله{، وإشارة إلى علم الفروع ببقية الآية، وقد قدَّم الله تعالى ما فيه إشارة إلى علم التوحيد على ما فيه إشارة إلى علم الفروع، فعلمنا من ذلك أنه أولى من علم الفروع وهو أفضل العلوم وأعلاها وأشرفها، وقد خصَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم نفسه بالترقي في هذا العلم فقال: "فوالله إني لأعلمكم بالله وأشدكم له خشية" رواه البخاري.

وقد اعتنى العلماء بهذا العلم تدريسًا وتحفيظًا وتفهيمًا حتى قال الإمام الشافعي رضي الله عنه: "أحكمنا هذا قبل ذاك" أي أتقنا علم التوحيد قبل فروع الفقه، وقال الإمام أبو حنيفة رضي الله عنه في الفقه الأبسط: "اعلم أن الفقه في الدين أفضل من الفقه في الأحكام"، وقال إمام الهدى أبو الحسن الأشعري رضي الله عنه: "أول ما يجب على العبد العلم بالله ورسوله ودينه".

صفات الله : الصفة الأولى- الوجود

الأصلُ الذي تُبنى عليه العقيدةُ الإسلاميةُ معرفةُ الله ومعرفةُ رسولِهِ، فمعرفةُ الله هو العلمُ بأنه تعالى موجودٌ، فيجب اعتقادُ أنه تعالى موجودٌ في الأزلِ أي لا ابتداءَ لوجودِهِ ، قال تعالى: }أفي الله شَكٌ{ وقال: }هو الأوَّلُ{ أي هو الذي لا ابتداءَ لوجودِهِ، روى البخاريُّ في الصحيحِ والبيهقيُّ وأبو بكرِ بن الجارودِ عن عمرانَ بنِ الحُصينِ أن رسولَ الله صلى الله عليه وسلم جاءَه قومٌ من أهلِ اليمنِ فقالوا: يا رسولَ الله جئناك لنَتَفَقَّهَ في الدينِ ولنسألَكَ عن بدءِ هذا الأمرِ ما كانَ، وفي لفظٍ: "عن أولِ هذا الأمر"، قال: "كان الله ولم يكن شىءٌ غيرُهُ وكان عرشُهُ على الماءِ وكتَبَ في الذّكرِ كُلَّ شىءٍ". كانَ سؤالُهُم عن أولِ العالمِ ثم الرسولُ أجابَهُم بما هو أهَمُّ من ذلِك وهو قولهُ: "كان الله ولم يكن شىءٌ غيرُهُ" أي أن الله موجودٌ في الأزلِ لا ابتداءَ لوجودِهِ ولم يكن في الأزلِ معه شىءٌ أي لا زمانٌ ولا مكانٌ ولا أجرامٌ([5]).

وأتبَعَ ذلك جوابَهُم بأن الماءَ والعرشَ وُجِدا قبلَ غيرهِما من المخلوقاتِ فأعلمهُم أن الماء قبل العرشِ لأنه لما قال لهم "وكان عرشُهُ على الماءِ" أفهمَهُم أن الماءَ خُلق قبل العرشِ.

وأما معرفةُ الرسولِ فهو العِلمُ بأنهُ مبلغٌ عن الله صادقٌ فيما جاءَ به في الإيجابِ والتحريمِ والإخبارِ عن ما مضى وعما ما سيَحدُثُ في الدنيا والبرزخِ والآخرةِ، فمن جزَمَ بذلك بلا شكٍّ ولا ارتيابٍ فهو عارفٌ بالله ورسولِهِ ومؤمِنٌ بالله ورسولِهِ سواءٌ عرَفَ الدليلَ العقليّ على ذلك أو لم يَعرِف. وضلت المعتزلةُ باشتراطِ معرفَةِ الدليلِ العقليّ لصحةِ الإيمانِ، وأما أهلُ الحقّ فلا يَشتَرطونَ ذلك ولكنهُم يرونَ الاستدلالَ على وجودِ الله تعالى بدليلٍ عقليّ ولو كان إجماليًّا واجبًا، وهذا الدليل الإجماليُّ حاصلٌ لكلّ مؤمنٍ ولو لم يعرف ترتيبَ هذا الدليلِ كأن يقالَ العالمُ مُتغيرٌ وكلُّ مُتغيرٍ حادثٌ فالعالم حادث فلا بد له من محدِثٍ وهذا المحدِثُ هذا الموجِدُ هو الذي يسمى الله، فإن من نظرَ بعقلِهِ نظرًا صحيحًا يدلُّه على ذلك. والاستدلالُ الإجماليُّ لا يخلو منه المسلمُ العالِمُ أو العاميُّ ويسمى ذلك الاستدلالُ استدلالا طبيعيًّا. ولا يُتصَوَّرُ فِقدانُ الدليلِ الإجماليّ في مسلمٍ إلا فيمن نشأ على شاهقِ جبلٍ سمع أُناسًا يقولونَ إن للخلقِ ربًّا خلقهم يستحقُّ العبادَة عليهم، فصدَّقهُم إجلالا لهم عن الخطَإ واعتقدَ ذلك ولم يتفكر في شىء من الدليل، وهذا أيضًا إيمانُه صحيحٌ لكنه يجبُ عليه الاستدلالُ. فالمؤمنُ الذي لم يستدلَّ قال أهلُ الحقّ إنَّهُ عاصٍ وذلك لأن الله تباركَ وتعالى أمَرَ بالتّفكُّرِ في خلقِهِ ليستدلوا بحالِ العالمِ على وجودِ خالقِهِ. ثم بعد معرفةِ وجودِ الله تعالى وتفردِه باستحقاقِ العبادةِ أي نهاية التذللِ يجبُ عليه معرفة بقيةِ الثلاث عَشرَةَ صفة من صفاتِ الله وهي: القِدَمُ، والبقاءُ، والمخالفةُ للحوادثِ، وقيامُهُ بنفسِهِ، والوحدانيَّةُ، والحياةُ، والقدرةُ، والإرادةُ، والعلمُ، والسمعُ، والبصرُ، والكلامُ.

والدليلُ الإجماليُّ لهذه الصفات هو أن يقالَ: لو لم يكُن الله تعالى متصفًا بهذه الصفاتِ لم يكنِ العالمُ موجودًا، فهذا الاستدلالُ الإجماليُّ كافٍ للاستدلالِ الواجبِ.

وأما الأدلةُ التفصيليَّةُ فمعرفتها ليست من فروضِ العينِ بل هي من فروضِ الكفاية، فإذا وجد في المسلمين من يعرفُ بقية الصفات الثلاث عشرة وما يتبعُ ذلك من أصولِ الاعتقادِ بالدليلِ العقليّ فقد أسقَطَ الحرج عن غيرِه من المسلمينَ وذلك لأنَّه يحتاجُ إلى ذلك لردّ شُبهِ الملاحِدَةِ والمبتدِعَةِ في الاعتقادِ. فلو جاءَ مُلحدٌ وقال للمسلمينَ أعطوني دليلا عقليًّا على وجودِ الله تعالى فلا بد من رفعِ شُبهِهِ وتشكيكاتِهِ بإيرادِ أدلَّةٍ تفصيليةٍ من البراهينِ العقليةِ لأن هذا الملحدَ إذا قيل له قال الله تعالى: }أفي الله شَكٌ{ وقال تعالى: }وَهُوَ على كلِّ شَىءٍ قَديرٌ{ وقال: }وهو بكلِّ شىءٍ عليمٌ{ وقال: }هُوَ الأوَّلُ{ وقال: }إنَّ الله لغنيٌّ عن العالمين{ ونحو ذلك، قال الملحدُ أنا لا أؤمنُ بكتابِكُم، أنا لا أريدُ أن تذكرَ لي من كتابِكم شيئًا، فكيفَ تدفَعُ شُبَهَهُ وتشكيكاتِه؟ مثالٌ لذلك لو قال عابدُ الشمسِ: إن معبودي محسوسٌ ظاهرٌ نافعٌ للإنسانِ ولسائرِ الحيوانِ والنباتِ والماءِ والهواءِ كيف لا يكونُ ديني هذا حقًّا ونحنُ وأنتُم نعلم أنَّ هذا موجودٌ وهي محسوسةٌ بحاسةِ البصرِ، فكيف تقولون إنَّ دينيَ هذا باطلٌ، فإن هذا إن قيل له قال تعالى كذا يقول أنا لا أؤمنُ بكتابِكُم أُريدُ منكُم دليلًا عقليًّا، إن وجدتُم ذلك وأقمتُم لي فأنا أُسَلّم لكم وإلا فَكيفَ تطلبونَ مني أن أؤمنَ بدينكُم. فكيف تُقامُ على هذا الحجةُ؟.

فهؤلاءِ الذين يظنونَ أن علمَ التوحيدِ لا يشتملُ على بيانِ البراهينِ العقليةِ والبراهينِ النقليةِ مع الحاجةِ الشديدةِ إلى ذلك، لا يستطيعونَ أن يُفحِموا هذا الكافرَ وإنما يستطيعُ إفحامَهُ السُّني الذي يُنَزّهُ اللهَ عن الكيفِ والحدّ والتحيُّزِ بالمكانِ والجهةِ، فيقول له: معبودُك هذا له حدٌّ وشكلٌ فيحتاجُ إلى من جعلَهُ على هذا الحدّ والشكلِ، والمعبودُ الحقُّ هو الموجودُ الذي ليس له حدٌّ ولا شكلٌ فلا يحتاجُ إلى غيرِه، أما معبودُك الذي هو الشمسُ فلا يصحُّ في العقلِ أن يكونَ هو أَوجَدَ نفسَهُ على هذا الحدّ وهذا الشكلِ، إنما الذي يستحِقُّ أن يُعبَدَ هو معبودُنا الذي هو موجودٌ لا كالموجوداتِ، فهنا ينقطع عابِدُ الشمسِ.

والقرءانُ أرشَدَ إلى الاستدلالِ العقليّ بعِدّةِ ءاياتٍ كقوله تعالى: }وفي أنفسكم أفلا تُبصِرُون{ أي أنَّ في أنفُسِكُم دليلا على وجودِ الله. وذكر لذلك بعضُ عُلماءِ العقيدَةِ مثالا وهو أن يقالَ أنا كنتُ بعد أن لم أكن وما كان بعد أن لم يكُن فلا بدَّ له من مُكوِّنٍ فأنا لا بُدَّ لي من مُكوِّنٍ.

ويُستنتَجُ من هذا القولِ انّ ذلك المُكَوِِّنَ لا يكون شبيهًا لي ولا لشىءٍ ما من الحادثاتِ التي هي مشارِكةٌ لي في الحدوثِ، وهذا المُكَوِّنُ هو المُسَمَّى الله.

--------------------------------------------------------------------------------

صفات الله : الصّفَةُ الثانِيَةُ- القِدم

القِدمُ معناهُ الأزلية فإذا قيل الله قديمٌ معناه لا ابتداءَ لوجودِهِ، هذا في حق الله أما في حق غيره إذا قيل قديم فمعناه مضى عليه زمانٌ طويلٌ، كذلك الأزليُّ، فالله تعالى هو الأزليُّ بهذا المعنى أي لا ابتداءَ لوجودِهِ فلا أزلي إلا الله، وأما الأزليُّ بمعنى قِدَمِ العهدِ والزمنِ فيوصفُ به المخلوقُ لغةً وعلى لسانِ حَمَلَةِ العلمِ. أما لُغةً فقد قال الفيروز ابادي صاحب القاموس في مادةِ هرم: الهرمانِ بِناءانِ أزليانِ بمصرَ. فالله تبارك وتعالى هُوَ القديمُ، هو الأزليُّ بمعنى لا ابتداءَ لوجودِهِ، وما سواهُ لا يقالُ عنه قديمٌ ولا أزليٌّ بهذا المعنى إلا بالمعنى الثاني وهو تقادمُ العهدِ وطولُ الزمنِ، ولم يَرِد في القرءانِ إطلاقُ القديمِ على الله بهذا اللفظِ لكن وردَ معناه قالَ تعالى: }هُوَ الأوَّلُ{ لأنهُ لا يجوزُ تفسيرُهُ بقدَمِ العهدِ لأنَّ قِدمَ العهدِ صفةٌ من صفاتِ المخلوقاتِ والله تعالى كانَ قبلَ الزمانِ فلا يوصفُ بقدمِ الزَّمَنِ.

قال أهلُ الحقّ: الموجوداتُ ثلاثةُ أقسامٍ: القسم الأول: أزليٌّ أبديٌّ وهو الله تعالى وصفاتُه فقط وصفاتُه كلُّها أزليةٌ بأزليةِ الذاتِ، ولمَّا ثبتَت الأزليةُ لذاتِ الله تعالى ثبتَت الأزليةُ لصفاتِهِ، وورَدَ في غيرِ هذا اللفظِ الدِلالةُ على أزليةِ الله تعالى في القرءانِ الكريمِ في عدةِ مواضِعَ كقوله تعالى: }وكان الله غفورًا رحيمًا{ ونحو ذلك ومعناه إنه غفورٌ رحيمٌ في الأزلِ، كذلك قوله تعالى: }وكان الله عليمًا حكيمًا{ فالأَزليةُ في القرءانِ لو لم يَرِد نصُّها لكِنَّ معناها ثابتٌ في أكثر من موضِعٍ في القرءانِ الكريمِ، وفي الحديثِ الصحيحِ حديثُ البخاريّ الذي سبَقَ ذِكرُهُ: "كان الله ولم يكن شىءٌ غيرُهُ" فإذا عُرِفَ هذا فمن ادَّعى الأزليةَ لشىءٍ غيرِ الله فقال العالمُ أزليٌّ بنوعِهِ أي بجنسِهِ وأشخاصِهِ فهو كافرٌ، ومن قال العالم أزليٌّ بجنسه لا بأفراده المعينة فإنها مخلوقة حادثة فهو كافر أيضا وهو رأيُ الفلاسفَةِ المحدَثينَ و ابن تيمية.

القسمُ الثاني من الموجودِ: أبديٌّ لا أزليٌّ وهو الجنةُ والنارُ.

القسمُ الثالثُ: لا أزليٌّ ولا أبديٌّ وهو ما سوى الجنةِ والنارِ من المخلوقاتِ ويُلحقُ بهما ما في الجنةِ من الحورِ والولدانِ وأشياء أخرى على ما قال بعضُ أهلِ العلم.

وأما أزليٌّ لا أبديٌّ فهذا مستحيلٌ، الأزليُّ لا يكونُ إلا أبديًّا فالله تعالى أزليٌّ أبديٌّ بصفاتِهِ، أي أن صفاته أيضًا أزليةٌ أبديةٌ.

--------------------------------------------------------------------------------

صفات الله: الصفةُ الثالثةُ: البقاء

البقاءُ معناه لا نهايَةَ لوجودِهِ تعالى لأنَّ ما ثبتَ له القِدَمُ وجبَ له البقاءُ فيمتَنِعُ عليه العدَمُ أي يستحيلُ عليه العدمُ.

والبرهانُ على وجوبِ البقاءِ لله تعالى من المنقولِ قولُ الله تعالى }ويبقى وجهُ ربِّكَ ذو الجلال

والإكرام{ الوجهُ هنا معناه الذاتُ، وقال البخاريُّ:: "إلا مُلكَهُ، ويقال: إلا ما أريدَ به وجهُ الله".

وأما برهانُ البقاءِ العقليّ فهو أن يقالَ: لو لم يكنِ الله تعالى باقيًا لم يكنِ العالمُ موجودًا لكنَّ العالمَ موجودٌ فثبتَ أن الله تعالى باقٍ. والبقاءُ الذي هو واجبٌ لله هو البقاءُ الذاتيُّ أي ليس بإيجابِ شىءٍ غيرِه له بل هو يستحقُّهُ لذاته لا لشىءٍ ءاخرَ، بقاءُ الله تعالى ذاتيٌّ ولا يكون لشىءٍ سواهُ هذا البقاءُ الذاتيُّ. إنما البقاءُ الذي يكون لبعضِ خَلقِ الله تعالى كالجنةِ والنارِ الثابتُ بالإجماعِ فهو ليس بقاءً ذاتيًّا لأنَّ الجنة والنارَ حادثتانِ والحادِثُ لا يكون باقيًا لذاتِهِ، فبقاءُ الجنةِ والنارِ ليس لذاتهما بل لأن الله تعالى شاء لهما البقاءَ.

--------------------------------------------------------------------------------

صفات الله :الصفةُ الرابعةُ: الوحدانية

ومعناه أنَّ الله تبارك وتعالى ليسَ له ثانٍ وليسَ مركَّبًا مؤلَّفًا كالأجسامِ كالعرشِ والكرسيّ والجنةِ والنارِ والسمواتِ السبعِ والإنسانِ والملائكةِ والجنّ فإنَّ هؤلاء أجسامٌ مؤلفةٌ أي تقبلُ الانقسامَ . العرشُ الكريمُ مؤلَّفٌ من أجزاء فيستحيلُ أن يكون بينه وبين الله مناسبةٌ كما يستحيلُ على الله تعالى أن يكون بينَه وبين شىءٍ من سائر خلقِهِ مناسبةٌ.

والبرهانُ العقليُّ على الوحدانيةِ أنه تبارك وتعالى لو لم يكن واحدًا وكان مُتَعَدّدًا لم يكن العالَمُ منتظمًا لكنَّ العالَمَ منتظِمٌ فوجَبَ أنَّ الله تعالى واحدٌ، وأما البرهانُ النقليُّ على وحدانيتِهِ تعالى فكثير من ذلك قول الله تعالى: }قل هو الله أحد{ ومن الأحاديث ما رواه البخاري أنه صلى الله عليه وسلم كان إذا تعارَّ([6]) من الليل قال: "لا إله إلا الله الواحد القهار ربُّ السمواتِ والأرضِ وما بينهما العزيزُ الغفار".

--------------------------------------------------------------------------------

صفات الله الصفةُ الخامسةُ: القيامُ بنفسه تعالى

أي الاستغناءُ عن كلّ شىءٍ، فالله تبارك وتعالى مستغنٍ عن كل شىءٍ ومحتاجٌ إليه كلُّ شىءٍ سِواهُ، فلا يحتاجُ إلى مخصّصٍ له بالوجودِ لأنَّ الاحتياجَ إلى الغيرِ ينافي قِدَمَهُ، إذْ الاحتياج للغيرِ علامةُ الحدوثِ والله تباركَ وتعالى منزهٌ عن ذلك، وقد ثبتَ وجوبُ قِدَمِهِ وبقائهِ.

فالله تبارك وتعالى لا ينتفعُ بطاعةِ الطَّائعينَ ولا ينضرُّ بعصيانِ العصاةِ، وكلُّ شىءٍ سوى الله محتاجٌ إلى الله لا يستغني عن الله طرفةَ عينٍ، قال تعالى: }والله الغنيُّ وأنتم الفقراء{ [سورة محمد].

--------------------------------------------------------------------------------

صفات الله الصفةُ السادسةُ: مخالفته للحوادث

أي لا يُشبه المخلوقاتِ، والدليلُ العقليُّ على ذلك أنه لو كان يشبِهُ شيئًا من خلقِهِ لجازَ عليه ما يجوزُ على الخلقِ من التغيُّر والتطورِ والفناءِ، ولو جازَ عليهِ ذلك لاحتاج إلى من يُغَيّرُهُ والمحتاجُ إلى غيره لا يكونُ إلها فثبت أنه لا يشبِهُ شيئًا.

وأما البرهانُ النقليُّ لوجوبِ مخالفتِهِ للحوادِثِ فمن ذلك قوله تعالى (ليس كمثله شىء) وهو أوضحُ دليلٍ نقليٍّ في ذلك جاء في القرءانِ لأنَّ هذه الآية تُفهم التّنزيه الكُلّي لأنَّ الله تباركَ وتعالى ذَكَرَ فيها لفظَ شىءٍ في سياق النفي، والنكرة إذا أُورِدَت في سياق النفي فهي للشمولِ، فالله تباركَ وتعالى نفى بهذِه الجملةِ عن نفسِهِ مشابهة الأجرام والأجسام والأعراضِ فهو تباركَ وتعالى كما لا يشبه ذوي الأرواحِ من إنسٍ وجنٍ وملائكةٍ وغيرهِم لا يشبهُ الجماداتِ من الأجرامِ العُلوية والسّفلية لا يُشبِهُ شيئًا من ذلك، فالله تبارك وتعالى لم يُقيّد نفي الشَّبَهِ عنه بنوعٍ من أنواعِ الحوادثِ بل شمل نفي مشابهتِهِ لكلّ أفرادِ الحادثاتِ. ويشملُ هذا النفيُ تنزيهَهُ تعالى عن الكميةِ والكيفية، فالكميةُ هي مِقدارُ الجرم أي فهو تبارك وتعالى ليس كالجِرمِ الذي يدخُله المقدارُ والمِساحَةُ والحدُّ فهو ليس بمحدودٍ ذا مِقدارٍ ومَسَافَةٍ، ومن قال في الله تعالى إنَّ له حدًّا فقد شَبَّههُ بخلقِهِ لأنَّ ذلك يُنافي الألوهيةَ، والله تبارك وتعالى لو كان ذا حدّ ومقدارٍ لاحتاج إلى من جَعَلَهُ على ذلك الحدّ والمقدارِ كما تحتاجُ الأجرامُ إلى من جَعَلَها بحدودها ومقاديرها لأن الشىءَ لا يخلقُ نفسَه بمقدارِهِ، فالله تبارك وتعالى لو كان ذا حدّ ومقدارٍ كالأجرامِ لاحتاجَ إلى من جَعَلَهُ بذلكَ الحدّ لأنه لا يصحُّ في العقلِ أن يكونَ هو جَعَلَ نفسَه بذلك الحدّ، والمحتاجُ إلى غيرِهِ لا يكونُ إلها لأنَّ من شرطِ الألوهية الاستغناء عن كل شىء

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:04 PM
صفات الله :الصفةُ السابعةُ: الحياة

الحياةُ في حقّ الله تعالى صفةٌ أزليةٌ أبديةٌ ليست كحياةِ غيرِهِ بروحٍ ولحمٍ ودمٍ.

والبرهانُ العقلي على كونِهِ تعالى حيًّا أنه لو لم يكن حيًّا لم يتصف بالقدرةِ والإرادةِ والعلمِ، ولو كان الله تعالى غير متصفٍ بهذه الصفاتِ لكانَ متصفًا بالضّدِ وذلك نقصٌ والله منزهٌ عن النقصِ.

ومما يدلُّ على وجوبِ حياتهِ تعالى وجودُ هذا العالم، فلو لم يكن حيًّا لم يُوجد شىءٌ من العالمِ، لكنّ وجودَ العالمِ ثابتٌ بالحِسّ والضرورةِ بلا شك.

والبرهانُ النقليُّ على الحياةِ ءاياتٌ عديدةٌ منها قولُ الله تعالى: }الله لا إله إلا هو الحيُّ{.

--------------------------------------------------------------------------------

صفات الله :الصفة الثامنةُ: القدرة

وهي صفةٌ أزليّةٌ ثابتةٌ لذاتِ الله تعالى ويصحُّ أن يقال قائمةٌ بذاتِ الله تعالى لأن المعنى واحدٌ لكن لا يقالُ ثابتةٌ في ذاتِ الله، والقدرة يتأتى بها الإيجاد والإعدامُ أي يوجدُ بها المعدومَ من العدمِ ويُعدمُ بها الموجود.

والبرهانُ العقليُّ على وجوبها لله تعالى هو أنه لو لم يكن قادرًا لكان عاجزًا ولو كان عاجزًا لم يُوجد شىءٌ من المخلوقاتِ، والمخلوقاتُ موجودةٌ بالمشاهدةِ. ثم العجزُ نقصٌ، والنقصُ مستحيلٌ على الله لأن من شرطِ الإلهِ الكمالُ.

وأما البرهانُ النقليُّ فقد وَرَدَ ذكرُ صفةِ القدرةِ لله تعالى في القرءانِ الكريمِ في عدةِ مواضعَ كقولِهِ تعالى: }إنَّ الله هو الرَّزَّاقُ ذُو القوةِ المتين{ القوةُ هي القدرةُ، وقولِه تعالى: }وَهُوَ على كلِّ شىءٍ قديرٌ{.

ثم إن القدرةَ لا تتعلقُ إلا بما يُجَوّزُ العقلُ وجودَهُ وهو الممكناتُ العقليةُ ويقال بعبارةٍ أخرى الجائزاتُ العقليةُ، فلا تتعلقُ القدرةُ بالواجِبِ العقليّ ولا بالمستحيلِ العقليّ أي ما لا يقبلُ الوجودَ، لذلك يمتنعُ أن يقال هل الله قادرٌ على أن يخلقَ مثلَهُ أو على أن يُعدمَ نفسَهُ، ومعَ ذلك لا يقالُ إنه عاجزٌ عن ذلك.

--------------------------------------------------------------------------------

صفات الله :الصفةُ التاسعةُ: الإرادة

الإرادةُ صفةٌ قديمةٌ قائمةٌ بذاتِ الله أي ثابتةٌ لذاتِهِ يخصصُ بها الممكن العقليَّ بصفةٍ دونَ صفة، لأنَّ الممكناتِ العقليةَ كانت معدومةً ثم دخلت في الوجودِ بتخصيصِ الله تعالى لوجودِها إذ كانَ في العقلِ جائزًا ألا توجدَ فوجودها بتخصيصِ الله تعالى، فلولا تخصيصُ الله تعالى لَما وجِدَ من الممكناتِ العقليةِ شىءٌ.

فيعلم من ذلكَ أن الله تعالى خصص كل شىءٍ دخلَ في الوجودِ بوجودِهِ بدل أن يبقى في العدمِ وبالصفةِ التي هو عليها دونَ غيرِها، فتخصصُ الإنسانِ بصورتِهِ وشكلِهِ الذي هو قائمٌ حاصلٌ بتخصيصِ الله تعالى لأنه كان في العقلِ جائزًا أن يكونَ الإنسانُ على غير هذه الصفةِ وعلى غيرِ هذا الشكلِ، ثم تخصصُ الإنسانِ بوجودِهِ في الوقتِ الذي وجِدَ فيهِ فهو من الله تعالى لأنه لو شاء لجعلَ الإنسانَ أولَ العالم لكنهُ لم يجعله أول العالم بل جعلَهُ ءاخر العالم، فالفردُ الواحدُ منَّا يعلمُ أنه ما أوجَدَ نفسَهُ على هذا الشكلِ ولا هو أوجدَ نفسَهُ في هذا الزمنِ الذي وُجِدَ فيهِ فوجبَ أن يكونَ ذلك بتخصيص مخصصٍ وهو الموجودُ الأزليُّ المسمى الله.

وأما البرهانُ النقليُّ على وجوبِ الإرادةِ لله فكثيرٌ من ذلك قولُه تعالى: }فَعَّالٌ لما يُرِيدُ{ أي أنه تبارك وتعالى يُوجدُ ويفعلُ المكوناتِ بإرادتهِ الأزليةِ.

--------------------------------------------------------------------------------

صفات الله :الصفة العاشرةُ: العلم

العلم صفةٌ أزليةٌ ثابتةٌ لله تعالى ولا يقالُ في الله تعالى لأن التعبير بفي يوهمُ الظرفيةَ، أي أنَّ ذاتَ الله تعالى ظرفٌ لعلمِهِ وهذا مستحيلٌ. فالله تعالى ليس جوهرًا يحلُّ به العرَضُ، نحنُ عملنا عرضٌ يحلُّ بأجسامنا ويستحيلُ ذلك على الله تعالى فلا يجوزُ لأحدٍ أن يعبر بهذِهِ العبارة فإن ذلكَ زللٌ يؤدي إلى الهلاكِ. وهذا الفنُّ أولى العلومِ بالاحتياطِ في العباراتِ لأنه أشرفُ العلومِ لأنه يتعلقُ بأصلِ الدينِ، ولذلكَ سماهُ أبو حنيفةَ "الفقه الأكبرَ" وهو يعرفُ بعلمِ التوحيدِ وعلم الكلامِ، وهذا الذي يسميهِ أهلُ السنةِ علم الكلامِ هو الكلام الممدوحُ، وأما الكلامُ المذمومُ فهو كلامُ أهلِ الأهواءِ أي أهلِ البدع الاعتقاديةِ كالمعتزلة فهو الذي ذمَّه السلفُ، قال الإمامُ الشافعيُّ رضي الله عنه: "لأنْ يلقى الله العبدُ بكلِ ذنبٍ ما عدا الشركَ أهونُ من أن يلقاه بكلامِ أهل الأهواءِ". فالفرقُ بينَ هذا وهذا أن علمَ الكلامِ الذي هو لأهلِ السنةِ الذي فيهِ ألَّفوا تآليفهم أنه تقريرُ عقيدةِ السلفِ بالبراهينِ النقليةِ والعقليةِ مقرونًا بردّ شُبهِ الملاحدةِ المبتدعةِ وتشكيكاتِهم. ولأهل الحقِ عناية عظيمة به فقد كان أبو حنيفة يسافر من بغداد الى البصرةِ لإبطالِ شبهِهم وتمويهاتهم فقد تردد لذلك أكثَر من عشرينَ مرةً. وبينَ بغدادَ والبصرة مسافةٌ طويلةٌ، فكانَ يقطعهم بالمناظرة بكشف فسادِ شبههم وتمويهاتِهم، وهذا لا يعيبه إلا جاهلٌ بالحقيقةِ من المشبهةِ ونحوهم فإن المشبهةَ التي تحملُ الآياتِ المتشابهة والأحاديثَ المتشابهة الواردةَ في الصفاتِ على ظواهرها أعداءُ هذا العلمِ، وفي هؤلاءِ قال القائلُ وقد صدقَ فيما قالَ:

عابَ الكلامَ أناسٌ لا عقولَ لهم وما عليه إذا عابُوهُ من ضَرَرِ

ما ضرَّ شمسَ الضُّحى في الأفقِ طالعةً أن ليسَ يبصرها من ليسَ ذا بصَرِ

أما ما يُروى أنَّ الشافعيَّ قال: "لأن يلقى الله العبدُ بكلّ ذنبٍ ما عدا الشركِ خيرٌ له من أن يلقاهُ بعلمِ الكلام" فلم يثبت عنه.

قالَ أهلُ الحقّ في إثباتِ صفةِ العلمِ لله تعالى استدلالا أنَّه تعالى لو لم يكن عالمًا لكانَ جاهلًا والجهلُ نقصٌ والله منزهٌ عنِ النقصِ، وأيضًا لو كانَ جاهلًا بشىءٍ لَم يوجد هذا العالمُ فوجودُ هذا العالمِ مشاهَدٌ ثابتٌ للعيانِ، فالجهلُ في حقّ الله تعالى يؤدي إلى عدمِ وجودِ العالمِ وذلك محالٌ، وما أدى إلى المحالِ محالٌ.

وأما من حيثُ النقلُ فالدلائل كثيرة كقولِهِ تعالى: }وَهُوَ بِكُلِّ شَىءٍ عَليم{، وقولِهِ: }ألا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللطيفُ الخبير{ ففي الآيةِ دلالَةٌ على أنه لو لم يكن عالمًا لما خلق هذا الخلقَ.

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:05 PM
جمع القرآن الكريم فيعهد عثمان بن عفان رضي الله عنه
المقدمة:
تولى عثمان بن عفان الخلافة بعد عمر بن الخطاب ،وحدثت في عهد عثمان بن العفان حوادث و أسباب أدت به إلى جمع القرآن الكريم ، و نسخهو إرسال النسخ و توزيعها على الأمصار تكون بمثابة المرجع عند اختلاف المسلمين ،فلنر كيف كان نسخ القرآن بالتفصيل ؟!
العرض:
الأسباب التي أدت إلى جمع القرآن :
1. اتساع الرقعةالإسلامية، وأصبحت مترامية الأطراف حتى أنها وصلت إلى بلاد ما بين النهر شرقاً،وإلى طرابلس غرباً في عد عمر بن الخطاب ، و ازدادت اتساعاً في عهد عثمان بن عفان ، وفي عهد عثمان أعطى الصحابة حفاظ القرآن حرية التنقل بين الأمصار ، فأخذت كل فئة وفرقة تقرأ عن صحابي ، فقرأ أهل الشام عن أبي بن كعب ، و الكوفة عن عبد الله بنمسعود ، و البصرة عن أبي موسى الأشعري، فإذا اجتمعوا تعارضوا فيما بينهم مما أدىإلى التكفير و إلخ ، و أصاب الغلمان الوباء ذاته فانتقل إلى المعلمين ، وكادت أنتقع الفتنة بين المسلمين.
2. في عام خمس و عشرين هجرية اجتمع أهلالعراق و الشام في غزو أرمينية و ارذبيخان، فأخذ كل منهم يقرأ بقراءة مختلفة، مماأدى إلى أثارت الخلاف فيما بينهم، و السبب أنهم كانوا لا يعلمون بنزول القرءان علىسبع قراءات و رأى حذيفة بن اليمان هذه الحادثة فنقلها إلى الخليفة عثمان بنعفان.
الحكمة من جمعالقرآن الكريم :
للقضاء على الفتنة التي انتشرت ، فأمر عثمان بنسخ القرآن و إرسال نسخعلى الأمصار ليكون بمثابة المرجع.
اختيار الأشخاص لنسخ القرآن الكريم :
بعد ذلك بدأت مرحلة البحثعن الأشخاص المؤهلين لهذه الوظيفة ، فأختار عثمان بن عفان اثنا عشر شخصاً بينهمسعيد بن العاص ، وزيد بن ثابت .الظاهر أنهم اقتصروا فيالبداية على اثنين ، إلا إن استوجبت الحاجة إلى لجنة أشمل احتوت على اثنا عشرشخصاً.
2 - خطةالعمل
ويُمكن أن يلخص منهجالجمع العثماني فيما يأتي:
1.لا يوجد في مصحف عثمان ما ليس موجود فيعهد أبو بكر الصديق، و العكس صحيح ايضا، فلا يوجد في مصحف أبي بكر ماليس موجود فيمصحف عثمان.
2. أن يتعاهداللجنة و يشرف عليها خليفة المسلمين .
3.أن يجمع الجميع على ما سيكتب في القرآن الكريم .
4. عند الاختلاف يكتببلهجة قريش، فقد نزل القرآن بلسانهم .كما جاء في حديثأَنَسِ بْنِ مَالِكٍ أَنَّ عُثْمَانَ قَالَ لِلرَّهْطِ الْقُرَشِيِّينَالثَّلاَثَ ةِ: إِذَا اخْتَلَفْتُمْ أَنْتُمْ وَزَيْدُ بْنُ ثَابِتٍ فِي شَيْءٍ مِنَالْقُرْآنِ فَاكْتُبُوهُ بِلِسَانِ قُرَيْشٍ، فَإِنَّمَا نَزَلَ بِلِسَانِهِمْفَفَعَلُوا.
5.يمنع كتابةما ثبت نسخ تلاوته و لم يتواجد في قرآن ابو بكر ، ويمنع كتب ما ليس بقرآن ، كشرحلآية، او بيان للناسخ و المنسوخ.ومِمَّا يدل لذلك ما وردعن محمد بن سيرين عن كَثِير بن أفلَحَ قال: فكانوا إذا تدارؤوا في شيء أخَّروه، قالمحمد: فقلت لكَثِيرٍ -وكان فيهم (فيمن يكتب): هل تدرون لم كانوا يُؤَخِّرونه؟ قال: لا. قال محمد: فظننت أنَّهم إنَّما كانوا يُؤَخِّرونه لينظروا أحدثهم عهدًا بالعرضةالآخرة، فيكتبونَها على قوله.
6.أن تشتمل على جميع الأحرف في القرآن الكريم ، واستقر في العرضة الأخيرة.
ومن الأمثلة على ذلك:قوله تعالى: } وقالوا اتخذ الله ولدًا { فقد قرأهاعبد الله بن عامرٍ الشامي: } قالوا اتخذ الله ولدًا { بغير واو. وهي كذلك في مصاحفأهل الشام.
7 - بعد الفراغ من كتابة المصحف الإمام يراجعه زيد بن ثابت ، ثم يراجعهعثمانبنفسه.
مزايا ذلك الجمع المبارك،ويمكن تلخيص بعضها فيما يأتي:
1.شهد حضور جميع الصحابة الذين حضروا جمع القرآن الكريم ، و إشرافعثمان بن عفان عليه بنفسه.
2.إقرار الجميع بصحة نقله بالتواتر .
3. الاقتصار ما نقل بالتواتر فقط .
4.إهمال ما نسخت تلاوته، و لم يستقر في مصحف أبو بكر الصديق .
5. ترتيب الآيات و السور على الوجه المعروف حالياً .
6.كتابة عدد من المصاحفتشمل على جميع القراءات التي نزل بها القرآن ، وتوزيعها علىالأمصار.
7. تجريد القرآنالكريم من كل ما ليس بقرآن ، كشرح آية أو بيان للناسخ و المنسوخ و إلخ .
المبحث الثالث: الفرق بينجمع القرآن في مراحله الثلاث
نستطيع بعد هذا العرض أن نتبين الفرق بين جمع القرآن في مراحلهالثلاث، فقد كان لكل مرة من مرات جمع القرآن أسباب خاصة، وكان لكل مرة أيضًا كيفيةخاصة، فالفرق بين المراحل الثلاث كان من حيث الأسبابوالكيفيات:
الفرق بينالمراحل الثلاث من حيث الكيفية:
1. عهد الرسول (ص):ترتيب الآيات في سورها ، و كتابة الآيات فيما تيسرمن مواد الكتابة دون جمعها في كتاب واحد .
2. عهد أبو بكر الصديق :جمع المكتوب في عهد الرسول (ص) و كتابته في صحف ،دون جمعه في مجلد واحد .
3. عهد عثمان بن عفان : نقل الآيات من مصحف أبوبكر في مصحف أمام ، و نسخه ، و إرساله إلى الأمصار ، ليكون مرجع للمسلمين عندالاختلاف.
الخاتمة:
ما قام به عثمان بن عفان في جمع القرآن الكريم ، تنفيذاً لعهد اللهسبحانه و تعالى( إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَوَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ ) فقد وحَّد هذا الجمع صف المسلمين وكلمتهمفي هذه المسألةليومنا هذا.

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:08 PM
المقدمة اليابان مكونة من عدة جزر ( 4000 ) جزيرة على شكل أرخبيل طوله 3000 كم, أربعة منها رئيسية ( هو نشو – شيكوكو – كيوشو – هوكايدو ) , وجزر اليابان مقسمة إدارياً من قبل الحكومة على 43 ولاية وأربعة بلديات , مساحتها الإجمالية 881,369 كيلو متر مربع . ويبلغ إجمالي تعداد سكان اليابان حوالي 130 مليون نسمة, وهي بذلك تعتبر سابع دولة أكثر تعداداً بالسكان, عاصمتها طوكيو. ويشكل اليابان يون حوالي 99, 4 % من السكان, والكوريون 0, 5 %, وما تبقى وقدرة 0, 1 % فهم من الجنسيات المختلفة. ويعيش أكثر من 79 % من السكان في المدن الكبرى, والباقي في القرى والأرياف. يعمل 35% من السكان في الصناعة, بينما يعمل 27 % منهم في الزراعة , وهناك ما يقرب من 700 ألف صياد يعملون في مهنة صيد الأسماك. أما باقي السكان فيعملون في التجارة والمهن الحرة, وكموظفين في الدوائر الحكومية للدولة والمؤسسات الخاصة. إن 75% إلى 80 % من أراضي اليابان عبارة عن جبال بركانية خضراء, تتخللها الأنهر المائية. أما الباقي القليل فيستخدم للزراعة والسكن والطرقات, مما أدى إلى ارتفاع في أسعار الأراضي والإيجارات, كذلك إلى ارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية والأيدي العاملة, لذلك تعتبر اليابان من أغلى بلاد الدنيا وأصعبها معيشة. العرض:. إن عدم الشعور بالأمن الغذائي يبدو أنه الشاغل الرئيسي لآسيا. فإنتاج المحاصيل وتربية المائيات سوف يهددهما الإجهاد الحراري والإجهاد المائي، وارتفاع مستوى سطح البحر، وتزايد الفيضان، والرياح الشديدة التي تصاحبها الأعاصير المدارية الشديدة (ثقة عالية). وبوجه عام، من المتوقع أن تشهد مناطق تقع في المناطق ذات خطوط العرض المتوسطة والعالية زيادات في غلات المحاصيل؛ أما الغلات في المناطق ذات خطوط الطول المنخفضة فسوف تتناقص. وسوف تؤدي استطالة فترة فصل الصيف إلى تحرك حد النظام الإيكولوجي الزراعي صوب الشمال في شمال آسيا ويؤدي إلى زيادة إجمالية في إنتاجية الزراعة (ثقة متوسطة). وسوف تؤثر تقلبية المناخ وتغيره أيضاً في المواعيد الزمنية لموسم الحصاد وكذلك في مدة زراعة المحصول وفترة نموه. وفى الصين، من المتوقع أن تنخفض غلات عديد من المحاصيل الرئيسية نتيجة لتغير المناخ. فالنقص الشديد في المياه مصحوباً بالإجهاد الحراري لابد وأن يؤثر تأثيراً ضاراً على القمح ويؤثر بشكل أشد على إنتاجية الأرز في الهند حتى في ظل الآثار الإيجابية لتزايد ثاني أكسيد الكربون في المستقبل. ويمكن لأمراض المحاصيل مثل تبقع القمح وحباط الأرز وندوة الغمد والساق في نبات الأرز أن تصبح أوسع انتشاراً في المناطق المدارية والمعتدلة المناخ في آسيا إذا ما أصبح المناخ أكثر حرارة ورطوبة. وقد تشمل تدابير التكيف الرامية إلى الحد من الآثار السلبية لتقلبية المناخ تغير مواعيد الحصاد للاستفادة من الفترة الرطبة ولتفادي ظواهر الطقس المتطرفة (مثل الأعاصير، والرياح الشديدة) أثناء موسم الزراعة. وتهيمن آسيا على تربية المائيات، حيث تنتج نسبة 80% من جميع ما ينتج من أسماك وجمبري ومحاريات. ويتعرض كثير من المائيات الطليقة لإجهاد نتيجة للاستغلال المفرط، وسحب شبكات الصيد عبر قاع البحر، ونتيجة للتنمية الساحلية والتلوث من أنشطة في المناطق البرية. وعلاوة على ذلك، فإن الإنتاجية البحرية تأثرت بدرجة كبيرة بسبب تنقل الأحياء العالقة مثل التنقل الموسمي لأسماك السردين في بحر اليابان، استجابة لتغيرات درجات الحرارة الحادثة أثناء ظاهرة النينيو/ التذبذب الجنوبي. وتهب العواصف والأعاصير من حين لآخر على الشريط الساحلي فتضيف إجمالاً من الرواسب إلى المياه الساحلية. ويتطلب الأمر المحافظة الفعالة والإدارة المستدامة لمصايد الأسماك البحرية والبرية على المستوى الإقليمي وذلك ليتسنى للموارد المائية الحية أن تبقى لتلبية الحاجات ا لغذائية الإقليمية أنواع الزراعات في اليابان: الأرز: يشترك نحو 3000 مليون شخص في ثقافة وتقاليد وإمكانيات وطاقات الأرز غير المستغلة. ولا يزال المزارعون في القرى النائية بجنوب شرق آسيا يشبهون حبة الأرز بـ "حبة الذهب". ويرى الناس في اليابان الحديثة أن الأرز هو جوهر ثقافتهم. ويقوم أهالي القرى على امتداد نهر السنغال في غرب أفريقيا بتحية الضيوف من خلال تقديم أطباق أرز يتم إعدادها خصيصا من أجلهم. وأينما يتم زراعة الأرز - سواء كان في دلتا ووديان الأنهار الكبرى بقارة آسيا أو على منحدرات جبال الهيمالايا أو في غابات أفريقيا الاستوائية الممطرة أو بالمناطق الجافة في الشرق الأوسط - يتغلغل الأرز في حياة الإنسان كغذاء يومي خلال الاحتفالات الدينية وحفلات الزفاف وفي اللوحات والأغاني. بل وقد أدت زراعة المحصول في البلدان التي "عرفت الأرز حديثا" إلى تغيير المناظر الطبيعية بها واستحداث أسلوب جديد للطهي وإمداد المزارعين بمصادر دخل جديدة. ومن ثم يعد الأرز غداءا - بيد أنه أكثر من مجرد غذاء. فهو بمثابة مجتمع وثقافة وسياسات وعمل وجمال المناظر الطبيعية والأفراد في المجتمعات الخاصة بهم. وبإيجاز، فالأرز هو الحياة: ويبلغ عدد مزارعي الأرز في اليابان نصف مليون مزارع، وفي أمريكا 11000 مزارع، وفي فيتنام يعمل جميع الشعب في زراعة الأرز، حيث تتم الزراعة يدوياً باستخدام الإنسان. أما في أمريكا فتتم الزراعة بواسطة التقنية الحديثة ’ إذ يتم استخدام الحراثات التي يمكن التحكم بها عن طريق أشعة الليزر، ويتم توزيع البذور بواسطة الطائرات وتتم المتابعة بواسطة أجهزة حديثة للري. الفول الصويا: يعتبر فول الصويا من المحاصيل الزيتية ذات القيمة الاقتصادية العالية لما يحتويه من أحماض أمينية هامة بالمقارنة باللحوم، لذا يعتبر من أهم المحاصيل الغذائية في الوقت الحالي. يحتوى هذا النوع على حين يقاوم تأثير مبيدات الحشائش واسعة المفعول، كما أنه يقاوم الحشائش ذاتها ويقلل من معدل إصابة المحاصيل. ويعمل هذا النبات المعدل وراثيا على زيادة كفاءة المزرعة وذلك بتحسين كفاءة المحصول وكفاءة الأرض المستخدمة في الزراعة، بالإضافة إلى توفير الوقت على المزارع وتيسير استخدام الدورة الزراعية، والحفاظ على التربة لحين استزراعها. وتعتبر هذه الأصناف المعدلة وراثيا مثل الأصناف التقليدية من حيث المكونات والقيمة الغذائية، وتتواجد ويصرح بها كغذاء في كل من الأرجنتين، البرازيل، كند ا، اليابان، المكسيك، هولندا، جنوب أفريقيا، سويسرا، أوروجواي، والولايات المتحدة الأمريكية. الذرة: هذا الصنف المعدل وراثيا يحتوى بداخل خلاياه على بروتين قاتل للآفات ينتج بواسطة إحدى أنواع البكتريا الموجودة طبيعيا في التربة، ويعطى هذا البروتين مقاومة لنبات الذرة طوال الموسم ضد الإصابة بثاقبات الساق، ويعد استخدام هذا البروتين المعروف باسم Bt أحد الوسائل الآمنة لمكافحة الآفات على مدى الأربعين سنة الماضية، ويعنى هذا أن المزارع لن يضطر إلى استخدام المبيدات لحماية الذرة من الآفات وآتى تسبب أضرارا وخسائر في المحصول في مناطق عديدة. بالإضافة إلى ذلك فان بروتين Bt يعمل على تقليل تراكم المواد السامة الناتجة عن الإصابة ببعض الأمراض الفطرية للحبوب المصابة بالآفات. هذا الصنف متوفر في الأسواق في كل من الأرجنتين، أستراليا، كندا، الاتحاد الأوربي، اليابان، هولندا، جنوب أفريقيا، سويسرا، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الأمريكية. القطن: هذا الصنف من القطن المعدل وراثيا يتشابه في تأثيره مع محصول الذرة المقاوم للحشرات، حيث يحتوى على بروتين يزود النبات بالحماية على مدار الموسم من آفات ديدان البراعم الزهرية ديدان اللوز، لذا فان استخدام المبيدات لمقاومة تلك الآفات يكون منخفضا أو منعدما. هذا الصنف متوفر ومصرح به في كل من الأرجنتين، استراليا، كندا، اليابان، المكسيك، جنوب أفريقيا والولايات المتحدة الأمريكية. البطاطس: هذا الصنف من البطاطس يتشابه في عمله مع صنف الذرة المقاوم للحشرات، حيث يحتوى على بروتين يمد النبات بحماية داخلية من "خنفسة بطاطس كولورادو “Colorado potato beetle لذا فان زراعة هذا النوع من البطاطس لا يحتاج إلى استخدام مبيد لتلك الآفة، هذا بالإضافة إلى فوائده على كل من المزارع والمستهلك والبيئة. متوفر ومصرح به كغذاء في كل من استراليا، كندا، اليابان والولايات المتحدة الأمريكية. الثروة السمكية في اليابان: وفي اليابان التي يوجد فيها نحو300 ألف صياد أسماك بمن فيهم54 ألف أمرآة، بلغ الإنتاج6.7 مليون طن في عام1995، في الوقت الذي بلغ مجموع ما أنتجه ستة ملايين صياد هندي نحو خمسة ملايين طن من الأسماك0 وقد حذرت منظمة الأغذية والزراعة من الإفراط في استغلال الموارد السمكية، سيما وأن نحو35 في المائة من200 مورد سمكي بحري في العالم يسجل انخفاضاً في الوقت الحاضر، إذ أن حوالي25 في المائة من تلك الموارد يتعرض للاستغلال بصورة مفرطة. لذلك اقترحت المنظمة خفض حجم المصيدة العالمي بنسبة30 في المائة على الأقل بغية أعادة بناء الموارد التي تعرضت للاستغلال المفرط0 وجدير بالذكر أن الأسعار الدولية للأغذية البحرية قد ارتفعت خمسة أضعاف معدلاتها السنوية بالرغم من ارتفاع حجم الصادرات من الإنتاج السمكي. ونتيجة لذلك فقد أصبح من الصعب على الفقراء الحصول على هذه الأغذية الغنية بالبروتينات0 وقد أكدت المنظمة أهمية تحسين الظروف الاجتماعية والاقتصادية لمجتمعات الصيادين، وإشراكهم في إدارة المصايد، بالإضافة إلى ضرورة تطبيق برامج المحافظة على البيئة بصورة عاجلة. الإنتاج المعدني باليابان ونطاقها الصناعي العظيم: تعد اليابان ثاني أكبر اقتصاد وطني بعد الولايات المتحدة الأمريكية ويحسب لها ما يعادل ثلثي إجمالي الناتج الآسيوي وما يعادل 14% من الاقتصاد العالمي، وتعتبر اليابان أحد الشركاء الرئيسيين للإتحاد وثالث أكبر أسواقه الخارجية. إن الصعوبات التي واجهتها الشركات الأوروبية في التصدير إلى اليابان خلال الثمانينات فسحت المجال لبناء علاقة أكثر فائدة على المدى البعيد، مستندة إلى إعلان 1991 السياسي والذي يحكم العلاقات بين الشريكين. وقد تم دعمها من خلال إستراتيجية الإتحاد الأوروبي التي أعلنت في العام 1995 فيما يتعلق بأوروبا واليابان، والتي سيصار إلى تمديدها من خلال خطة العمل التي تم إقرارها في قمة طوكيو في يوليو تموز من العام 2000. وهو ما سيطلق "عقدا من التعاون بين اليابان وأوروبا" بداية من العام 2001 وفي أربع قطاعات رئيسية وهي: نشر السلام والأمن، وتقوية الشراكة الاقتصادية والتجارية، تحمل عبء تحديات عالمية واجتماعية وحضارية بالإضافة للمقاربة بين الثقافات والشعوب. وبشكل مستقل عن القضايا الثنائية يمتد التعاون الحالي ليشمل التحليلات المشتركة والمنتظمة فيما يتعلق بالسياسة والأمن في كوريا الشمالية، والدور الصيني الناشىء في آسيا، ويشتمل ذلك على وضع اللبنات الأساسية للأمن والترقية والمساعدة في التطوير. ولعل أحد أهم المسائل التي تقع في اهتمام الإتحاد الأوروبي ضمان عدم منع المصدرين والمستثمرين الأوروبيين من الدخول السوق اليابانية بالشريط الأحمر التقليدي بشكل غير ضروري أو بسبب التعليمات البيروقراطية. وقد تم إنجاز ذلك منذ العام 1995 من خلال حوار الإصلاح التنظيمي الذي استهدف إزالة العوائق الهيكلية والعوائق الأخرى التي تواجه المصدرين. إن بوابة المفوضية التي هدفت إلى زيادة الصادرات إلى اليابان ساعدت العديد من أعمال الإتحاد الأوروبي التجارية، وبشكل خاص تلك الأصغر حجما، على اقتحام السوق اليابانية. وهو ما يتزامن مع التفاوض على اتفاقية للاعتراف المتبادل بالشهادات والفحوص، والتي ستشكل المعاهدة الأولى بين الإتحاد الأوروبي واليابان بالإضافة إلى اتفاقية تشريع المنافسة والشراكة. وتشمل أيضا الاتصالات المنتظمة فيما بين المستهلك الخاص ومجموعات العمل. في أغلب الأحيان كان الحوار ناجحا في التغلب على العقبات، إلا أنه وفي الحالات التي لم يكن بها كذلك فقد أتجه الإتحاد الأوروبي لمنظمة التجارة العالمية بهدف الدفاع عن مصالح الأعمال التجارية الأوروبية. كذلك فإن الإتحاد جاد أيضا في رغبته برؤية عقبات أقل أمام الاستثمار الأوروبي في اليابان. حيث أن اليابان يين يوجهون استثمارهم الأجنبي إلى دول الإتحاد بما يعادل سبعة أضعاف الاستثمار الأوروبي في اليابان الخاتمة: تتميز اليابان باعتدال ووضوح فصولها الأربعة, وجمال الطبيعة التي تعدد أنواع زهورها وأشجارها وأعشابها, مما ساعد على خلق حس الابتكار وجمال الإبداع الثقافي والصناعي لدى الإنسان. المصدر:آسيا الموسمية وعالم المحيط الهادئ المؤلف:حسن سيد أحمد أبو العينين

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:09 PM
مقدمة :
تقوم وزارة الأشغال والإسكان بتنفيذ سياسة حكومة مملكة البحرين لتوفير المسكن اللائق للأسرة البحرينية والعمل على استقرارها، وتقديم خدمات البنية التحتية اللازمة لمناطق المملكة من طرق وجسور ومجاري ومباني حكومية وكل ما يلزم لتحقيق المظهر الحضاري لمملكة البحرين.

العرض:
شئون الإسكان:
استطاعت حكومتنا الرشيدة منذ إنشاء وزارة متخصصة للإسكان في عام 1975 توفير خدمات إسكانية عديدة ومتنوعة استفادت منها آلاف الأسر البحرينية على مختلف مستوياتها وتحقيق إنجازات عمرانية كبيرة شملت مختلف مناطق المملكة في المدن والقرى، واستطاعت الوزارة ان تحقق للبحرين مكانة متقدمة في تجربتها العمرانية وأسلوبها المتميز لتوفير الخدمات الإسكانية للمواطنين. ولقد ارتكزت السياسة الإسكانية التي انتهجتها السياسة الإسكانية على أساسين هما: الأول: تنفيذ المشروعات العمرانية لتوفير الخدمات الإسكانية التي تتضمنها الخطط والبرامج السنوية المعتمدة وفق الإمكانيات والميزانيات التي تخصصها الحكومة لقطاع الإسكان. الثاني: اعداد الدراسات العمرانية المستقبلية المتواصلة وسن القوانين والتشريعات اللازمة والبحث عن البدائل لمواجهة كل الاحتمالات لتوفير الاحتياجات التي تتطلبها الأسرة البحرينية من الخدمات الإسكانية بالإضافة إلى التعمير لكل مناطق المملكة. وبناءاً على هذه الأسس استطاعت الوزارة أن تمتلك رؤية واضحة لواقع الخدمات الإسكانية التي يحتاج إليها المواطنين وفق الأهداف والسياسات الإسكانية التي تسعى إليها حكومة مملكة البحرين والتي حددت مجالات الخدمات الإسكانية التي توفرها للمواطنين في الآتي:
1.البيوت: وتقوم الوزارة ببناء الوحدات السكنية ( البيوت ) وتوزيعها على المستحقين الذين لا يملكون عقاراً أو أموالاً.
2. القسائم السكنية: تقوم الوزارة بتجهيز وإعداد القسائم السكنية لتوزيعها على المستحقين الذين لا يملكون أرضاً ولكن لديهم تكاليف البناء.
3. القروض: ويتم تخصيص القروض لمن يملك أرضاً وليس لديه المال الكافي ويرغب في بناء مسكن أو شراء مسكن قائم بذاته أو إضافة أو ترميم للوحدة السكنية التي يملكها.
وبالإضافة إلى أنواع الخدمات الإسكانية المذكورة فان الوزارة تقوم بتقديم العديد من الخدمات الإسكانية والعمرانية للمواطنين في المجالات ذات العلاقة. ومنذ عام 1975 وحتى نهاية عام 2002 بلغ عدد الأسر البحرينية الذين استفادوا بخدمات ومشروعات الإسكان 61,509 أسرة ( واحد وستين ألفاً وخمسمائة وتسعة أسرة ) منها 21,756 أسرة بالوحدات السكنية و 10,772 أسرة بالقسائم السكنية و 10,000 أسرة بأرض هبات أميرية وملكية و18,981 أسرة بقروض بناء وشراء وترميم ووصل مجموع المبالغ التي خصصت لها 312,282,141 ديناراً ( ثلاثمائة واثنا عشر مليوناً ومائتين واثنين وثمانين ألفا ومائة وواحد وأربعين ديناراً ) . وتواصل وزارة الأشغال والإسكان مسيرة البناء والعمران في أرجاء المملكة بخطط ومشروعات إسكانية وعمرانية طموحة لتوفير احتياجات الأسر البحرينية، وإضافة مدن إسكانية جديدة متطورة وبناء أحياء ومناطق سكنية حضارية تشمل مختلف مناطق المملكة. ومن المشروعات العمرانية والإسكانية المستقبلية التي تقوم الوزارة الآن على الأعداد لتنفيذها مشروعات تطوير وإعمار القرى، وبناء الوحدات السكنية في المحرق والمقشع وعدد من مناطق المملكة الأخرى التي يتم فيها استكمال تنفيذ الوحدات السكنية التي تتضمنها الخطط والمشروعات العمرانية بالإضافة إلى تنفيذ مخططات مشروعات المدن الجديدة التي أقرتها لجنة الإســكان والأعمــار برئاســة ســمو الشـيخ ســلمان بن حـمد آل خليفة ولي العهد القائد العام لقوة دفاع البحرين رئيس لجنة الإسكان والأعمار التي تشمل بناء 4 مدن حضارية جديدة في مناطق المملكة ويتم ذلك من خلال برنامجين تخطيطيين الأول هو تخطيط وتصميم المدينة الشمالية وهي إحدى المدن الأربع الجديدة، والثاني يقوم على وضع المخطط الاستراتيجي التعميري العام لمملكة البحرين حتى عام 2021 الذي يضم المدن الثلاث الأخرى ودراسة المناطق القابلة للتعمير كمدن ومناطق إسكانية تلبي احتياجات المواطنين من الخدمات الإسكانية.
شئون الأشغال:
أما أعمال ومشروعات الوزارة في قطاع الأشغال والتي تستند إلى توفير البنية الأساسية لمملكة البحرين فقد حققت الوزارة إنجازات ضخمة وقامت بتنفيذ مشروعات عديدة شملت مختلف مناطق المملكة من المدن والقرى. ويتحدد الهدف الرئيسي من شئون الأشغال بتقديم أفضل الخدمات للمواطنين التي تتمثل في تخطيط وتنفيذ خدمات البنية التحتية التي تشمل إنشاء الطرق والجسور وشبكة المجاري والمباني الحكومية ومتابعة صيانتها باستمرار وعمل الدراسات والبحوث لجميع أنواع الخرسانة والمشاكل التي تواجه مملكة البحرين من النواحي الفنية المرتبطة بها ووضع الحلول المناسبة لها بما يتناسب مع الأحوال الجوية في المملكة. وتضم شئون الأشغال ثمان إدارات هي:
الشئون الادارية والموظفين، مسح الكميات وفحص المواد، الطرق، المجاري ومصارف المياه، مشاريع البناء، صيانة المباني، تخطيط المشاريع، الشئون المالية.
وتقوم هذه الإدارات بالعديد من المهام. ويمكن تلخيصها كما يلي:
1.إدارة مسح الكميات وفحص المواد: تقوم بفحص مواد البناء بجميع أنواعها سواء المباني الحكومية أو المتعلقة بتركيبة أعمال الطرق وصيانتها إضافة إلى إعداد وثائق المناقصات والميزانيات التقديرية للمشاريع الحكومية حسب المواصفات الدولية.
2. إدارة الطــرق: تقوم بتخطيط وتصميم وبناء وصيانة شبكة الطرق العامة وإجراء دراسات الجدوى لسير المرور والتشاور مع الإدارة العامة للمرور والترخيص بوزارة الداخلية حول تحسين وتطوير إجراءات المرور وإعداد الأنظمة الرقابية وتخطيط ومراقبة ميزانية واعتمادات الطرق، وتوفير قاعدة للمعلومات تتضمن فحص وحصر الطرق ومراقبة أعمال المقاولين للتأكد من مطابقتها للتصميمات واختيار وتعيين الاستشاريين للمشاريع لبناء الطرق والجسور.
3. إدارة المجاري ومصارف المياه: هي المسئولة عن تخطيط وتصميم وبناء وصيانة شبكة مياه الصرف الصحي بما فيها محطات المعالجة وشبكة تصريف مياه الأمطار ومصارف المياه الزراعية وتخطيط أعمال مياه الصرف الصحي ومصارف المياه مع المؤسسات الأخرى وتخطيط ومراقبة وحساب ميزانيات واعتمادات مياه الصرف الصحي ومصارف المياه إضافة إلى المشاركة في صياغة وتطبيق الأنظمة المتعلقة بضبط تلوث البيئة من مياه الصرف الصحي والمخلفات الصناعية في البحرين وإنتاج وتوزيع مياه الصرف الصحي المعالجة واستخدامها في ري الحدائق والمزارع وتوفير مخلفات مياه الصرف الصحي لاستخدامها كسماد زراعي، ومراقبة أعمال المقاولين والتأكد من مطابقتها للتصميمات والمواصفات واختيار وتعيين المستشارين للمشاريع الكبيرة.
.4 إدارة مشاريـع البناء: تقوم بتقديم المشورة والمساعدة لوزارات المملكة حول تطوير العمل بمشاريع البناء والتشييد الجديدة وتخطيط وتصميم المباني بناءاً على احتياجات الوزارات وإعداد التكاليف التقديرية لمشاريع البناء الجديدة وإعداد المناقصات وإرساء العقود واختيار وتعيين الاستشاريين للمشاريع ومراجعة المقترحات حول التصاميم وتقييم دراسات الجدوى والمخططات الرئيسية والمواصفات والمناقصات إضافة إلى ضبط التكلفة وتحليلها لضمان الحصول على أفضل نوعيه من المواد والأداء ضمن الميزانية المقررة، وإدارة المشاريع الكبيرة والمتخصصة التي تتطلب استشارات عالمية والتنسيق مع الاستشاريين والتعاون مع المكتب الفني لدولة الكويت والمؤسسات الأخرى ألمعتمده من قبل وزير الأشغال والإسكان فيما يخص إعداد الخرائط والتصميمات وإنهاء المشروعات وتمثيل مملكة البحرين والوزارة في الأمور المتعلقة بالدعاوى المقدمة من الحكومة من الاستشاريين والمقاولين.
5. إدارة صيانة المباني: تقدم المساعدة والمشورة لوزارات المملكة حول صيانة المباني والمرافق العامة وتقدير تكاليف صيانة المباني واعداد المناقصات وترسية العقود وإدارة أعمال الصيانة الوقائية وتقديم الخدمات الهندسية والإشراف على صيانة المباني وخدمات الورش.
6. إدارة تخطيط المشاريع: ومن مسئولياتها إعداد المتطلبات الأساسية والخطط الاستراتيجية لجميع مشاريع الوزارة وتصنيف ودراسة الخطط الاستراتيجية أثناء التنفيذ لجميع المشاريع التابعة للوزارة والوزارات الأخرى وإخطار الإدارات ذات العلاقة بتطورات سير الخطط وإعطاء المقترحات وإعداد تقارير دورية لجهات الاختصاص عن الخطط الاستراتيجية المعتمدة وسير العمل وتوفير المعلومات والبيانات بأساليب حديثه.
7. إدارة الشئون المالية: تقوم بضبط المصاريف والاستمرار في تطوير نظم الرقابة الداخلية وتطوير برنامج ضبط المشاريع حيث يتم إعداد البيانات المالية الدقيقة وذلك من أجل رفعها إلى الإدارة العليا لاتخاذ القرار المناسب كما تقوم بالتنسيق الدائم مع وزارة المالية والاقتصاد الوطني والتعاون في تسهيل الإجراءات لتيسير العمل.
ومن أهم إنجازات شئون الأشغال بجانب التخطيط والتنفيذ والتطوير للبنية التحتية للمملكة إدارة عدد من المشاريع الكبرى مثل جسر الشيخ خليفة بن سلمان وميناء خليفة بن سلمان وحلبة سباق السيارات وامتداد شارع خليفة سلمان السريع وتقاطعه عند دوار شارع ولي العهد في مدينة حمد. كما تقوم الوزارة بالاهتمام بالنواحي البيئية والمحافظة عليها من خلال مشروع المرحلة الثانية لمعاجلة مياه الصرف الصحي بمحطة توبلي. كما أن وزارة الأشغال والإسكان تعطي أهمية بالغة لتدريب وتأهيل الكوادر البحرينية في مختلف التخصصات الفنية والإدارية على كافة المستويات وذلك لإحلالها مكان الوظائف المتعاقد معها لإدارة مثل هذه المشاريع، وتحظى بحرنة الوظائف باهتمام كبير داخل الوزارة وذلك من خلال التنسيق للتدريب والتأهيل والدراسة في كل من جامعة البحرين ومركز البحرين للدراسات والبحوث وغيرهما من المعاهد والجامعات المتخصصة داخل وخارج المملكة.





الخاتمة:
وهكذا ,, تمكنت هذه الوزارة ,بفضل من توجيهات الملك حمد بن عيسى ال خليفة حفظه الله ورعاه ,من اقامة مشاريع اسكانية وذلك بتقديم خدمات عمرانية واسكانية لجميع المواطنين بهدف حل هذه المشكلة , كما قامت وزارة الاشغال بتنفيذ خدمات البنية التحتية مثل انشاء الجسور وشبكات المجاري ومعالجة مياه الصرف الصحي.. وهكذا ,, حققت الوزارة أهدافها وتمارس مهامها اليوم بشكل ناجح ومنظم .

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:11 PM
التلوث البيئي

التلوث البيئي مصطلح يعني بكافة الطرق التي بها يتسبب النشاط البشري في إلحاق الضرر بالبيئة الطبيعية.
ويشهد معظم الناس تلوث البيئة في صورة مطرح مكشوف للنفايات أو في صورة دخان أسود ينبعث من أحد المصانع.
ولكن التلوث قد يكون غير منظور، ومن غير رائحة أو طعم. وبعض أنواع التلوث قد لا تتسبب حقيقة في تلوث اليابسة والهواء والماء، ولكنها كفيلة بإضعاف متعة الحية عند الناس والكائنات الحية الأخرى. فالضجيج المنبعث من حركة المرور والآلات مثلاً، يمكن إعتباره شكلاً من أشكال التلوث.
والتلوث البيئي أحد أكثر المشاكل خطورة على البشرية، وعلى أشكال الحياة الأخرى التي تدب حالياً على كوكبنا. ففي مقدور هواء سيء التلوث أن يسبب الأدى للمحاصيل، وأن يحمل في طياته الأمراض التي تهدد الحياة. لقد حدث بعض ملوثات الهواء من قدرة الغلاف الجوي على ترشيح إشعاعات الشمس فوق البنفسجية، والتي تنطوي على الأذى. ويعتقد العديد من العلماء أن هذه الإشعاعات، وغيرها من ملوثات الهواء، قد أخذت تحدث تغييراً في مناخات العالم. وتهدد ملوثات الماء والتربة قدرة المزارعين على إنتاج الغذاء الضروري لإطعام سكان العالم، كما تهدد الملوثات البحرية الكثير من الكائنات العضوية البحرية.
يرى كثير من الناس في ملوثات الهواء والماء والتربة أشكالاً متميزة من أشكال التلوث. ألا أن كل جزء من أجزاء البيئة - أي الهواء والماء والتربة - يعتمد كل منها على الآخر، وعلى النباتات والحيوانات التي تعيش ضمن هذه البيئة. وتشكل العلاقات بين كل الكائنات الحية وغير الحية في بيئة معينة نظاماً يسمى النظام البيئي. وترتبط كل الأنظمة البيئية بعضها ببعض. وهكذا فإن الملوث الذي يبدو وكأنه يؤثر في جزء واحد فقط من البيئة، ربما أثر أيضاً في أجزاء أخرى. فالدخان السخامي المنبعث من محطة قدرة ، على سبيل المثال، قد يبدو مؤثراً على الغلاف الجوي فقط . ولكن في مقدور الأمطار أن تطرد بعض الكيميائيات الضارة الموجودة في الدخان وإسقاطها على الأرض أو على مجاري المياه.
تنبعث بعض الملوثات، مثل أنبوب المجاري الذي يطرح ماء متسخاً في نهر من الأنهار، من نقطة محدودة أو مكان محدد، ويعرف هذا بتلوث المصدر المحدود، في حين تنبعث ملوثات أخرى في مناطق واسعة. ففي مقدور الماء الجاري في المزارع أن يحمل معه المبيدات والأسمدة إلى الأنهار، كما أن بإمكان مياه الأمطار أن تجرف الوقود والزيت والأملاح من الطرق ومواقف السيارات، وتحملها إلى الآبار التي تزودنا بمياه الشرب. ويسمى التلوث الصادر عن مثل هذه المناطق الواسعة بتلوث المصدر اللامحدود.
يرغب كل شخص تقريباً في الحد من التلوث الذي يهدد صحة كوكبنا حالياً يأتي، لسوء الحظ، من منتجات يحتاجها كثير من الناس ويرغبون فيها. فمثلاً، توفر السيارات الراحة بنقلها للأشخاص، وبلكنها تنتج نسبة عالية من تلوث الهواء في العالم. وتنتج المصانع منتجات يستخدمها الناس، ويستمتعون بها، ولكن العمليات الكيميائية في مقدورها أن تسبب التلوث. وتساعد المبيدات والأسمدة في نمو كميات كبيرة من الأغذية، ولكنها تسمم التربة ومجاري المياه.
يتوجب على الناس أن يقللوا من استخدام السيارات، ووسائل الراحة الحديثة الأخرى، وذلك من أجل وضع نهاية للتلوث، أو التقليل منه إلى حد كبير، كما أن على بعض المصانع أن تغلق أبوابها أو أن تغير طرق إنتاجها. ولكن إغلاق هذه الصناعات سيزيد من البطالة، وذلك لأن معظم أعمال الناس تعتمد على صناعات تسهم في التلوث البيئي. وبالإضافة إلى ذلك، قد يؤدي توقف المزارعين فجأة عن استخدام المبيدات والأسمدة إلى الحد من الغذاء اللازم لإطعام الناس في هذا العالم.
وعلى أي حال يمكن تقليل التلوث، بمرور الزمن، بعدة طرق، دونما أي تعطيل جدي لمسيرة حياة الناس. فمثلاً، يمكن للحكومات أن تسن تشريعات تشجع المؤسسات على تبني طرق تشغيلية قليلة التلوث. ويمكن للعلماء والمهندسين أن يطوروا منتجات تصنيعية نظيمفة وأكثر أمانا بالنسبة للبيئة كما يمكن للأفراد والجماعات في العالم أن يجدوا بانفسهم طرقا تقلل من التلوث البيئي.

أنواع التلوث البيئي
تشتمل أنواع التلوث البيئي على تلوث الهواء، وتلوث الما وتلوث التربة والتلوث الناتج عن المخلفات الصلبة والمخلفات الخطرة والتلوث بالضجيج.
تلوث الهواء. يعني اختلاط الهواء بمواد معينة، مثل وقود العادم والدخان. وبإمكان تلوث الهواء الإضرار بصحة النباتات والحيوانات، وتخريب المباني والإنشاءات الأخرى. وتقدر منظمة الصحة العالمية أن ما يقرب من خمس سكان العالم يتعرضون لمستويات خطرة من ملوثات الهواء.
يتكون الغلاف الجوي، في وضعه الطبيعي، من النيتروجين والأكسجين وكميات صغيرة من ثاني أكسيد الكربون والغازات الأخرى والهبائيات (جسيمات دقيقة من المواد السائلة أو الصلبة). ويعمل عدد من العمليات الطبيعية على حفظ التوازن بين مكونات الغلاف الجوي. فمثلاً، تستهلك النباتات ثاني أكسيد الكربون وتطلق الأكسجين، وتقوم الحيوانات بدورها باستهلاك الأكسجين وإنتاج ثاني أكسيد الكربون من خلال دورة التنفس. وتنبعث الغازات والبراكين، حيث تجرفها أو تبعثرها الأمطار والرياح.
يحدث التلوث الهوائي عندما تطلق المصانع والمركبات كميات كبيرة من الغازات والهبائيات في الهواء، بشكل تعجز معه العمليات الطبيعية عن الحفاظ على توازن الغلاف الجوي. ويوجد نوعان رئيسيان من التلوث هما: 1. التلوث الخارجي 2- التلوث الداخلي.
تلوث الهواء الخارجي. تطلق في كل عام مئات الملايين من الأطنان من الغازات والهبائيات داخل الغلاف الجوي. ويحدث معظم هذا التلوث نتيجة إحتراق الوقود المستخدم في تشغيل المركبات وتدفئة المباني، كما يصدر بعض التلوث عن العمليات الصناعية والتجارية. فمثلاً، يستخدم مركب فوق كلوريد الإثيلين - وهو ملوث خطر - في الكثير من معامل التنظيف الجاف، لإزالة الأوساخ من على الملابس. وقد يؤدي حرق النفايات إلى إنطلاق الدخان والفزات الثقيلة مثل الرصاص والزئبق داخل الغلاف الجوي. ومعظم الفلزاتت الثقيلة سام جداً.
ومن أكثر الملوثات الهوائية الخارجية شيوعاً الضباب الدخاني، وهو مزيج ضبابي من الغازات والهبائيات بني اللون، يتكون عندما تتفاعل غازات معينة، منطلقة نتيجة إحتراق الوقود والمنتجات البترولية الأخرى، مع أشعة الشمس في الغلف الجوي، حيث ينتج عن هذا التفاعل مواد كيمائية ضارة تشكل الضباب الدخاني.
ومن الكيميائيات الموجودة في الضباب الدخاني، شكل سام من أشكال الأكسجين يسمى الأوزون. ويؤدي التعرض لتركيزات عالية من الاوزون إلى الإصاب بالصداع وحرقة العيون وتهيج المجرى التنفسي لدى العديد من الأفراد. وفي بعض الحالات قد يؤدي وجود الأوزون في الطبقات المنخفضة من الغلاف الجوي إلى الوفاة. كما يمكن للأوزون أن يدمر الحياة النباتية، بل ويقتل الأشجار.
يطلق مصطلح المطر الحمضي على المطر وغيره من أشكال التساقط، التي تتلوث بشكل رئيسي بحمضي الكبريتيك والنيتريك. ويتكون هذان الحمضان عندما يتفاعل غاز ثاني أكسيد الكبريت وأكاسيد النيتروجين مع بخار الماء في الهواء. وتنتج هذه الغازات أساسً عن احتراق الفحم والغاز والزيت في المركبات والمصانع ومحطات القدرة. وتتحرك الأحماض الموجودة في المطر الحمضي خلال الهواء والماء، ويسبب الضرر للبيئة على مدى مساحات شاسعة. وقد أدى المطر الحمضي إلى قتل تجمعات سميكة كاملة في عدد من البحيرات. ويؤدي أيضاً إلى تلف المباني والجسور والنصب التذكارية. ويرى العلماء أن التركيزات العالية من المطر الحمضي يمكنها أن تتسبب في الإضرار بالغابات والتربة. وتشمل المناطق المتأثرة بالمطر الحمضي أجزاء شاسعة من شرق أمريكا الشمالية وإسكندينافيا ووسط أوربا.

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:12 PM
الزراعة في العالم

تعتبر الزراعة من أقدم الصناعات المكونة للاقتصاد العالمي، وقد شهدت تحولاً كبيراً في القرن العشرين خاصة خلال النصف الثاني منه، حيث تطورت أساليب الإنتاج والتخصص، وكان ذلك في كل من الدول النامية والدول المتقدمة، ولكن بدرجات متفاوتة، وتستوعب الزراعة على المستوى العالمي حوالي 1.3 مليار عامل، وتنتج سلعاً مختلفة تبلغ قيمتها 1.3 تريليون دولار سنويًّا، ورغم اتساع مساحة الأرض المزروعة في العالم بحوالي 10% فقط خلال الأربعين سنة الماضية، إلا أن نصيب الفرد من المواد الغذائية ارتفع بنسبة 25% خلال نفس الفترة رغم زيادة تعداد السكان العالم بنسبة 90%؛ ويرجع ذلك إلى التطور الذي تمَّ في قطاع الزراعة في مجال طرق الإنتاج وأساليبه؛ مما أدى إلى انخفاض أسعار المواد الغذائية بنسبة 20%، وأصبحت تكاليف الغذاء لا تمثل سوى 14% من دخل الأسرة في الدول الغنية.
ولقد تأثرت الزراعة كغيرها من النشاطات الأخرى بالتقدم التكنولوجي، وتعرضت في نفس الوقت لبعض القيود السياسية والاقتصادية فأصبح قطاع الزراعة مطالبا بإنتاج مواد غذائية بتكاليف منخفضة، وفي نفس الوقت مراعاة الاعتبارات المتعلقة بالحفاظ على البيئة، وسلامة الأرض والحيوانات وصحة المستهلك، وفي ظل التطور الذي لحق بالزراعة أصبح المزارعون في معظم دول العالم مطالبين بالاستجابة لعوامل السوق، ومراعاة مطالب المستهلك النهائي للمنتج الزراعي، والملاحظ أن التطورات التي مرت بها الزراعة - ولا تزال - قد غيَّرت شكلها وحولتها إلى صناعة متعددة الفروع، ولا تقف عند حدود المزرعة بل تتعداها إلى معامل الإعداد والتجهيز والتصنيع، هذا بالإضافة إلى صناعة المخصبات وإمداد المزارعين بها، وتوفير الآلات الزراعية لهم، ويضاف إلى ذلك التسويق، حيث يبدأ النشاط الزراعي بالبذرة سواء الطبيعية أم المعدلة وراثيًّا وينتهي بمنافذ التجزئة، وتحول شكل النشاط الزراعي من سلسلة من الحلقات التي كانت تبدأ بالمزرعة وتنتهي بالمستهلك النهائي للسلع الزراعية إلى شبكة معقدة من موردي مستلزمات الإنتاج، والقائمين بعمليات التجهيز للسلع المنتجة، والمصنعين والمسوقين لها، وفي ظل إعمال آليات السوق أصبح هناك حرية الاختيار لما تزرعه وأين تبيعه، كل هذه عوامل وتطورات أثرت على الناتج الزراعي، ونصيب القائمين على العمل بالقطاع الزراعي.

وفي ظل المنافسة الدولية في مجال الإنتاج الزراعي وكذلك المنافسة داخل الجماعات العاملة في القطاع الزراعي نفسه داخل كل دولة بدأ الإنتاج الزراعي يتحول من إنتاج المواد الأولية الزراعية أو السلع الخام العادية إلى إنتاج سلع على درجة عالية من التخصص لدرجة أن البعض أطلق عليها "بوتيك الزراعة" والتي أصبحت تتحرك في عمليات التطوير لتلبية احتياجات المستهلكين في المقام الأول، وأصبح هذا واضحاً في السياسات ابتداء من مرحلة البذور وانتهاء بمرحلة البيع للمستهلك، وأصبحت أحلام المستهلك بالنسبة للسلع الزراعية أوامر للجهات القائمة على تطوير الزراعة في العالم، وعلى سبيل المثال كان بعض الأفراد يحلمون بنوع من العنب خالٍ من البذور، وقد نجحت الجهات العاملة في مجال البحوث الزراعية في تحقيق ذلك، وأصبح هذا المنتج الزراعي منتشراً في مختلف دول العالم وهكذا.
وتحت ضغط المنافسة الدولية والرغبة في زيادة الأرباح رصدت الشركات الدولية التي اتخذت من بحوث الهندسة الوراثية في مجال الزراعة نشاطًا لها مبالغ طائلة للبحوث والتطوير في هذا المجال، وقامت بابتكار أنواع وسلالات جديدة وقامت بتسجيلها لمنع حصول الدول النامية عليها، ولكي تقوم فيما بعد ببيعها إلى الدول النامية وتحقق أرباحاً من وراء ذلك، وأصبح هناك صراع بين الشركات الدولية حول ملكية وحماية براءات الاختراع والتصاريح في استخدام المنتجات التي تطورت تكنولوجيًّا، وصاحب ذلك قلقاً دوليًّا من المنظمات الزراعية والبنك الدولي وجماعات حقوق الإنسان من امتلاك تلك الشركات لحقوق ملكية هذه المنتجات؛ لأنها سوف تحرم المجتمعات والدول الفقيرة من استخدامها، وهي نفس المجتمعات والدول التي تدعي تلك الشركات أنها طورت هذه المنتجات لمساعدتها وحل مشاكل نقص الغذاء بها.
456 مليار دولار مساهمة الزراعة في التجارة الدولية
بلغت قيمة التجارة الدولية في السلع الزراعية في عام 1998م حوالي 456 مليار دولار أي حوالي ثلاثة أمثال ما كانت عليه في أواخر الستينيات، وسيطرت على الغالبية العظمى من هذه التجارة دول متقدمة (باستثناء تايلاند والبرازيل من الدول النامية) على عكس ما هو مفترض بأن تسيطر عليها دول نامية يتركز النشاط الزراعي فيها، وكان نصيب الدول العربية من هذه التجارة في السلع الزراعية لا يكاد يذكر في جانب الصادرات، ولكنه يعتبر كبيراً في جانب الاستيراد، حيث تعتبر معظم الدول العربية مستورداً صافيًا للغذاء، وفي مقابل هذا التطور في التجارة في السلع الزراعية يلاحظ أن التجارة في السلع الصناعية قد نمت بمعدل ثلاثة أضعاف النمو في التجارة في السلع الزراعية خلال نفس الفترة، ورغم سيطرة الدول المتقدمة على كل من تجارة السلع الصناعية وجانب كبير من السلع الزراعية، فقد لجأت إلى إرهاق الدول النامية المصدرة للسلع الزراعية من خلال العديد من الإجراءات، أهمها التعريفة الجمركية والتي تبلغ حوالي 40% على السلع الزراعية مقابل 10% على السلع الصناعية، في نفس الوقت تقوم الدول الصناعية بدعم صادراتها من السلع الزراعية؛ لإضعاف قدرة السلع الزراعية الواردة من الدول النامية على المنافسة في الأسواق العالمية، كما يعتبر فرض نظام الحصص وإجراءات الصحة وتطبيق معايير البيئة على السلع الزراعية الواردة من الدول النامية من أهم الوسائل التي تتبعها الدول المتقدمة ضد الدول النامية.
ومن المعروف أن الخلافات حول هذه القضايا بين الدول المتقدمة والدول النامية من ناحية، وبين الدول المتقدمة ذاتها من ناحية أخرى، ما زالت قائمة وتطفو على السطح في العديد من المناسبات مثل ما حدث في مؤتمر سياتل، ومن المتوقع أن تزداد المشاكل حول تحرير التجارة في السلع الزراعية مع تزايد حجم السلع الزراعية المعدلة وراثيًّا في التجارة الدولية والتي يتوقع أن تصل إلى حوالي 8 مليارات دولار في عام 2005م أي ما يعادل أربعة أضعاف حجمها الحالي.


هندسة الزراعة والحروب التجارية
لقد تركزت الأراضي الزراعية التي تستخدم الهندسة الوراثية في عدد من الدول بعينها وهي الولايات المتحدة الأمريكية (72%)، والأرجنتين (17%)، وكندا (10%) أي حوالي 99% من المساحة الكلية في العالم، أما نسبة (1%) الباقية فهي مقسمة بين الصين، وأستراليا، وجنوب أفريقيا، والمكسيك، وفرنسا، وأسبانيا، والبرتغال، وأوكرانيا ورومانيا، وقد يتساءل البعض لماذا هذه الدول بالذات؟ ولماذا لم تزرع هذه الزراعات المهندسة وراثيًّا في دول أخرى مثل الدول العربية وغيرها من الدول الاستوائية ؟ الإجابة ببساطة أن التركيز في البحوث في هذا المجال انصَبَّ على المحاصيل المدارية مثل الذرة وفول الصويا، وهو ما قلَّل من إقبال مزارعي الاتحاد الأوروبي وغيرهم على هذه النوعية من الزراعة بل ووقوفهم ضدها.

وقد انقسم العالم إلى فريقين، الفريق الأول يؤيد هذه النوعية من الزراعة بزعامة الولايات المتحدة الأمريكية، والفريق الثاني يضم معظم دول الاتحاد الأوروبي واليابان وبعض الدول النامية، ويرى الفريق الأول أن هذه النوعية من الزراعات أدت إلى زيادة المحاصيل الزراعية، وتخفيض تكلفة الإنتاج الزراعي، وأشبعت عددًا كبيرًا من جياع العالم في أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية، كما أدت هذه التكنولوجيا إلى ظهور محاصيل زراعية جديدة ذات قيمة غذائية أعلى، أما الفريق الثاني بزعامة الاتحاد الأوروبي والذى انضمت إليه بعض الجمعيات غير الحكومية، وجماعات الخضر والنقابات العمالية، وجماعات الحفاظ على البيئة هذا الفريق يرى أن هذه المنتجات الزراعية تضر بصحة الإنسان والبيئة، وتؤثر على مستقبل البشرية وأن الدول والشركات التي تتبنى هذه النوعية من الزراعة لا يحركها سوى الجشع والسعي وراء الأرباح الخيالية، وهذا الخلاف بين الفريقين أدى إلى زيادة مشكلات تحرير التجارة الدولية في السلع الزراعية إلى الحد الذي جعل البعض يتنبئون بحروب تجارية بين دول العالم بسبب هذه القضية، ويتوقعون خسائر كبيرة للدول المنتجة لهذه المنتجات الزراعية بسبب قيام المستهلكين باتخاذ مواقف مناهضة ومقاطعتهم لهذه السلع الزراعية، ويذكرون في ذلك الخسائر التي تحملتها بريطانيا بسبب مرض جنون البقر التي بلغت 5,5 مليار دولار وكذلك خسارة بلجيكا لنفس السبب التي بلغت 600 مليون دولار.



واقع الزراعة العربية:
تنبع ضرورة الثورة الزراعية العربية ( التي تشكل التعاونيات الزراعية إحدى مكوناتها الرئيسية ) في الوقت الراهن من التناقض الفاضح من القدرات الزراعية للأمة العربية ووضع العجز الحالي الذي تعيش فيه هذا العجز الذي أدى بها إلى الاعتماد الكبير على استيراد المواد الغذائية من الخارج لتستهلك بذلك نسباً متزايدة من قيمة صادراتها و ليؤدي هذا إلى تآكل ما تحققه بل وقوع الكثير من أقطارها في دائرة الاستدانة، فإذا أضفنا إلى ذلك وقوع معظم الفائض التصديري من المواد الغذائية لدى عدد قليل من الدول تنتمي كلها إلى الغرب الرأسمالي، وأن هذه الدول قد لجأت إلى استخدام صادراتها من المواد الغذائية كأداة لتنفيذ أهداف سياستها الخارجية، فإننا نخلص إلى أن وضع الغذائي العربي قد أدى إلى فتح المجال لتهديد الأمن القومي العربي وتعريضه للخطر من حيث استقلالية القرار تحت وطأة الحاجة إلى المواد الغذائية المستوردة التي يحتكر السيطرة على صادراتها عدد قليل من الدول الغرب الرأسمالي ذات المصلحة في أن يكون لها نفوذ واضح في المنطقة العربية.
وللاعتبارات السابقة لابد من ايلاء أهمية قصوى لدراسة القطاع الزراعي وإشكاليه المختلفة للنهوض به، ليلعب دوره التاريخي في عملية التنمية الاقتصادية التي تنشدها شعوب المنطقة عبر دراسة حلقاته الأساسية المختلفة. وباعتبار الجمعيات التعاونية الزراعية إحدى هذه الحلقات.فقد تناول الموضوع أحد جوانب هذه الحلقة .
آفاق الزراعة العربية:
أن استمرار تفتت الملكية تبقى إحدى اكبر العقبات في نمو وتطور الزراعة في البلدان العربية عموماً، نظراً لضعف الكفاءة الإنتاجية للحيازات الزراعية الصغيرة، بالإضافة إلى قلة العوائد المتحققة منها، هذا بالإضافة إلى دعم امكانية الاستفادة من الوسائل والأدوات الزراعية الحديثة في مثل هذه الأنواع من الحيازات، بسبب ضيق المساحات الزراعية وإذا أضفنا إلى ما تقدم عامل آخر لا يقل أهمية عن العوامل السابقة وهو أن انعدام التمركز في الامكانات المتاحة أمام المزارعين سوف تحرمهم بكل تأكيد من ميزة الإنتاج الواسع، الذي يرتب عليه صعوبات مادية ومالية كبيرة، لعل أبرزها صعوبة تسويق الحاصلات الزراعية الأضمن شروط يعرضها الوسطاء. لكل هذه الأسباب غالباً ما يلجأ المزارع الصغير إلى هجرة الريف و التوجه إلى المدينة بحثاً عن مصدر الرزق في مجالات أخرى غير الزراعة وفي ذلك الضرر الأعظم الذي سينعكس بصورة تدني مساهمة القطاع الزراعي في الناتج المحلي، واستمرار اشكالية الواقع المزري للأمن الغذائي العربي الذي اصبح شبح الجوع يهدد معظم اقطارها، مما يتطلب اتباع سياسات زراعية تحصينية كمحاولة للحد من الاعتماد على المنتجات الزراعية الاستراتيجية المستوردة، كمرحلة أولى لتحقيق الاكتفاء الذاتي منها، الذي يستوجب معها الاهتمام في سياسات وخطط وبرامج الإنتاج الزراعي التي تتشكل فيها الجمعيات التعاونية الزراعية الحلقة المركزية، لما تتيحه من الإمكانيات الواسعة بدمج الملكيات الصغيرة ضمن التنظيم التعاوني في الإنتاج والتسويق والتصنيع الزراعي، مع ايلاء قدر اكبر من الاهتمام في إعادة تنظيم الحركة التعاونية عموماً و التعاونيات الزراعية بخاصة وإدماجها ضمن خطة الدولة الزراعية مع تمتعها بالاستقلالية المرنة.

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:12 PM
المقدمة

الحمد لله الملك القدوس السلام، ذي الطول والعزة والإكرام، هدانا للإسلام، وشرفنا بالصلاة والصيام والصلاة والسلام على إمام المرسلين وخيرة المصلين وعلى آله وصحبه والتابعين وبعد,,,
إن من أسس العقيدة الإسلامية الإيمان بجميع الرسل والأنبياء عليهم السلام فالمؤمنون يعتقدون إيماناً راسخاً ثابتاً لا يتزعزع بالرسل والأنبياء عليهم السلام وقد وصف القرآن الكريم إيمان المؤمنين: {آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ} [البقرة: 285].
عدم التفريق بإيماننا بين الرسل أو بين الأنبياء عليهم السلام: فالمؤمن يعلن دائماً أنه لا يفرق بين أحدٍ من رسل الله في ذات الرسالة أو بين أحد من أنبيائه في ذات النبوة، فهو يؤمن بهم جميعاً دون تفريق ويعظمهم جميعاً لأنهم هم المصطفون الأخيار.
والله سبحانه وتعالى يأمر نبينا محمداً صلى الله عليه وسلَّم ويأمرنا معه بذلك في كتابه العزيز: {قُلْ آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَالنَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ} [آل عمران: 84].
وإن الله عزَّ وجلَّ فضلَّ بعض الرسل على بعض، وخصَّ بعضهم بخصائص لم توجد في غيرهم ورفع رتبة بعضهم فوق رتبة الآخرين من الرسل قال الله تبارك وتعالى: {تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ مِنْهُمْ مَنْ كَلَّمَ اللَّهُ وَرَفَعَ بَعْضَهُمْ دَرَجَاتٍ وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ} [البقرة: 253].




العرض

الإيمان بالأنبياء والرسل حقيقته ومقتضياته:
الإيمان بالرسل هو الركن الرابع من أركان الإيمان، فلا يصح إيمان العبد إلا به. والأدلة الشرعية متواترة على تأكيد ذلك، فقد أمر سبحانه بالإيمان بهم، وقرن ذلك بالإيمان به فقال: { فآمنوا بالله ورسله } (النساء: 171) وجاء الإيمان بهم في المرتبة الرابعة من التعريف النبوي للإيمان كما في حديث جبريل: ( أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله .. ) رواه مسلم ، وقرن الله سبحانه الكفر بالرسل بالكفر به، فقال:{ ومن يكفر بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر فقد ضل ضلالا بعيدا } (النساء:136)، ففي هذه الآيات دليل على أهمية الإيمان بالرسل، ومنزلته من دين الله عز وجل، وقبل بسط الكلام في ذلك، يجدر بنا ذكر تعريف كل من الرسول والنبي، وتوضيح الفرق بينهما .
معنى الرسول:
الرسول فـي اللغة هو الذي يُتابع أخبار الذي بعثه، أَخذاً من قولهم: " جاءت الإِبل رَسَلاً " أَي: متتابعة، وسُمِّي الرَّسول رسولاً لأَنه ذو رسالة . و الرَّسول: اسم من أَرسلت وكذلك الرِّسالة .
معنى النبي:
النبي في اللغة: فعيل بمعنى فاعل ومفعل فهو مُنْبِِئ ومٌنْبَأ، مُنْبِِئ أي مخبر عن الله، ومٌنْبَأ أي مُخبَرٌ من الله، قال تعالى: { قالت من أنبأك هذا قال نبأني العليم الخبير }(التحريم:3)، وقال: { نبئ عبادي أني أنا الغفور الرحيم }(الحجر:49)، فالنبي هو الذي يُخبَر من الله، وهو الذي يُخبِر الناس أي يبلغهم أمر الله ونهيه ووحيه، وقد يكون لفظ ( النبي ) غير مهموز، فيكون من النبو وهو الرفعة والمكانة .



الفرق بين النبي والرسول:
اختلف العلماء في التفريق بين معنى النبي والرسول، على أقوال:
القول الأول: أنهما سواء أي أنهما لفظان مترادفان، واستدلوا بقوله تعالى: { وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي }(الحج:52) فأثبت لهما معاً الإرسال، قالوا: ولا يكون النبي إلا رسولا؛ ولا الرسول إلا نبياً .
ورد هذا القول بأن الله فرق بين الاسمين، ولو كانا شيئاً واحداً لما حسن تكرارهما في الكلام البليغ.
القول الثاني: أنهما مفترقان من وجه، ويجتمعان من وجه، قال القاضي عياض:" والصحيح والذي عليه الجماء – الجمع - الغفير أن كل رسول نبي، وليس كل نبي رسولاً ". ويدل على ذلك ما رواه الإمام أحمد في المسند، و الحاكم في المستدرك و ابن حبان عن أبي ذر - رضي الله عنه - أنه قال: قلت: يا رسول الله، كم وفاء عدة الأنبياء ؟ قال : ( مائة ألف، وأربعة عشر ألفاً، الرسل من ذلك ثلاثمائة وخمسة عشر جماً غفيراً ) .
إلا أنه وعلى الرغم من اتفاق أصحاب هذا القول على وجود فرق بين النبي والرسول، إلا أنهم اختلفوا في تحديده على أقوال، لعل أرجحها ما ذهب إليه البعض من أن الرسول: من بعث بشرع جديد وأمر بتبليغه، والنبي من أمر بالتبليغ ولكن بشرع من سبقه من الرسل، كحال أنبياء بني إسرائيل الذين كلفوا بتبليغ شريعة موسى عليه السلام .
قال شيخ الإسلام في كتاب النبوات : " فأولئك الأنبياء يأتيهم وحي من الله بما يفعلونه ويأمرون به المؤمنين الذين عندهم لكونهم مؤمنين بهم، كما يكون أهل الشريعة الواحدة يقبلون ما يبلغه العلماء عن الرسول، وكذلك أنبياء بني إسرائيل يأمرون بشريعة التوراة، وقد يوحي إلى أحدهم وحي خاص في قضية معينة، ولكن كانوا في شرع التوراة كالعالم الذي يفهمّه الله في قضية معنى يطابق القرآن، كما فهّم الله سليمان حكم القضية التي حكم فيها هو وداود، فالأنبياء ينبئهم الله فيخبرهم بأمره ونهيه وخبره، وهم ينبئون المؤمنين بهم ما أنبأهم الله من الخبر والأمر والنهي " أ.هـ

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:14 PM
مراتب الإيمان بالرسل:
الإيمان بالرسل ليس على مرتبة واحدة، بل هناك الإيمان المجمل وهو الإيمان بجميع الرسل على وجه الإجمال وبمحمد صلى الله عليه وسلم على وجه الخصوص، فهذا واجب على عموم الأمة لا يسع المؤمن أن يعرض عنه أو ينكره .
وهناك الإيمان المفصّل وهو الإيمان بجميع الرسل ومعرفة ما ثبت في الشرع عنهم ، من أسمائهم وأسماء الكتب التي أنزلت عليهم ، وهذا فرض على مجموع الأمة لا على كل فرد بعينه، بحيث إذا قام به من تحصل به الكفاية في تعليم الناس وحفظ دينهم سقط عن الآخرين.
والإيمان بالرسل يتضمن أمورا:
1- التصديق بنبوتهم وبما جاءوا به من عند الله عز وجل، قال تعالى: { والذين آمنوا بالله ورسله أولئك هم الصديقون } (الحديد:19).
2- عدم التفريق بين أحد منهم كما قال تعالى: { آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير } (البقرة:285) .
3- توقيرهم وتعظيمهم: قال تعالى: { لتؤمنوا بالله ورسوله وتعزروه وتوقروه وتسبحوه بكرة وأصيلا } (الفتح:9) قال ابن عباس رضي الله عنهما وغير واحد: " تعظموه وتوقروه من التوقير وهو الاحترام والإجلال والإعظام، وأجمع العلماء على أن من انتقص نبيا من الأنبياء فقد كفر ".
4- وجوب العمل بشرائعهم: وذلك في حق كل أمة لنبيها، ولا يخفى أن ذلك قبل بعثة نبينا صلى الله عليه وسلم التي نسخت شريعته كل شريعة.
5- اعتقاد عصمتهم في تبليغهم الوحي، و عصمتهم من الكبائر والصغائر التي تدل على خسة الطبع وسفول الهمة.



الحكمة من إرسال الرسل:
تتلخص الحكمة في إرسال الله رسله إلى العباد في أمور:
الأول: إقامة الحجة على العباد، وتبشير المؤمنين بنعيم الله وجنته في الآخرة، وإنذار الكافرين من عذابه وعقابه، قال تعالى: { رسلا مبشرين ومنذرين لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل وكان الله عزيزا حكيما }(النساء:165). وقال صلى الله عليه وسلم مبينا الحكمة من بعثة الرسل: ( ولا أحد أحب إليه العذر من الله، من أجل ذلك بعث الله المرسلين مبشرين ومنذرين ) رواه البخاري ومسلم .
الثاني: إقامة الدين وسياسة الدنيا به، فقد كان الأنبياء هم الساسة الذين يديرون شؤون البلاد والعباد، قال صلى الله عليه وسلم: ( كانت بنو إسرائيل تسوسهم الأنبياء كلما هلك نبي خلفه نبي ) متفق عليه، وكذلك كان صلى الله عليه وسلم هو قائد الأمة وأميرها.
الثالث: توحيد الأمة دينيا وسياسيا، وذلك أن انقياد الأمة للرسل يجعلهم يدينون لهم بالطاعة ويتبعونهم فيما جاءوا به من الدين الحق، فتتحقق بذلك وحدتهم الدينية والسياسية.
الرابع: تحقيق القدوة والأسوة العملية، وهذه لها فوائد: الأولى: دحض حجة من قد يزعم أنه ليس في مقدوره تطبيق تلك الشرائع، فيقال له: إن الأنبياء وهم بشر أيضا، قد طبقوا تلك الشرائع ومارسوها عمليا، فكيف يصح القول بأن تطبيقها مما لا يستطاع !!
الفائدة الثانية: تحقيق الأسوة والقدوة للمؤمنين في كيفية تطبيق تلك الشرائع، وكيفية العمل بها، لأن كثيرا من الأمور النظرية تختلف الأفهام في تطبيقها، فيأتي الفعل النبوي فاصلاً ومبيناً.
الفائدة الثالثة: تحقيق الأسوة والقدوة للمؤمنين بحثهم على الإكثار والاستزادة من فعل الصالحات، اقتداء بالأنبياء عليهم السلام، الذين كانوا القدوة في ذلك بسلامة إيمانهم وكثرة أعمالهم الصالحة .


التوحيد محور دعوة الرسل:
تتمحور دعوة الرسل جميعا من لدن آدم عليه السلام إلى نبينا صلى الله عليه وسلم حول قضية واحدة هي عبادة الله وحده، وترك عبادة من سواه، وهذا الأمر يشكِّل لب دعوة الرسل ومجمع رسالتهم . ومن خلال استعراض القرآن لدعوة الرسل نجد أن هذه القضية واضحة جلية، مدلل عليها بأدلة كثيرة، قال تعالى: } إن الدين عند الله الإسلام { ( آل عمران/19)، وقال تعالى: } ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين { (آل عمران:85) والإسلام هو الدين الذي نادى به جميع الأنبياء، فنوحٌ يقول لقومه: { وأمرت أن أكون من المسلمين } (يونس:72)، والإسلام هو الدين الذي أمر الله به أبا الأنبياء إبراهيم عليه السلام:{ إذ قال له ربه أسلم قال أسلمت لرب العالمين } (البقرة:131)، ويوصي كل من إبراهيم ويعقوب أبناءه قائلاً :{ فلا تموتن إلا وأنتم مسلمون } (البقرة/132)، وأبناء يعقوب يجيبون أباهم بعد أن سألهم ما يعبدون من بعده ؟ : } نعبد إلهك وإله آبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحاق إلها واحدا ونحن له مسلمون { (البقرة: 133)، وموسى ينادي قومه قائلاً: } يا قوم إن كنتم آمنتم بالله فعليه توكلوا إن كنتم مسلمين { (يونس:84)، والحواريون يقرّون لعيسى عليه السلام بقولهم:{ آمنا بالله واشهد بأنا مسلمون } (آل عمران:52)، وحين سمع فريق من أهل الكتاب كلام الله:{ آمنا به إنه الحق من ربنا إنا كنا من قبله مسلمين } (القصص:53).
فالإسلام شعار عام دعا إليه الأنبياء وأتباعهم منذ فجر البشرية إلى عصر النبوة المحمدية، والإسلام هو الطاعة والانقياد والاستسلام لله تعالى بفعل ما أمر به وترك ما نهى عنه، ولذلك فإن الإسلام في عهد نوح كان باتباع ما جاء به نوح، والإسلام في عهد موسى كان باتباع شريعة موسى، والإسلام في عهد عيسى كان باتباع الإنجيل، والإسلام في عهد محمد صلى الله عليه وسلم كان بالتزام ما جاء به الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، وهكذا سيظل إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها .
ومن الأدلة على تمركز دعوة الرسل حول توحيد الله سبحانه ونفي عبادة من سواه، ما صرح به سبحانه في قوله تعالى: { ولقد بعثنا في كل أمة رسولا أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت } (النحل:36)، ومن ذلك قوله تعالى:} وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحي إليه أنه لا إله إلا أنا فاعبدون { (الأنبياء: 25)، وقال صلى الله عليه وسلم: ( الأنبياء إخوة لعلات، أمهاتهم شتى ودينهم واحد ) أخرجه البخاري و مسلم ، وأولاد العلات مَنْ لهم أب واحد وأمهات شتى، فوحدة الأب إشارة إلى أن الدين واحد وهو التوحيد وعبادة الله وحده لا شريك له، واختلاف الأمهات إشارة إلى الاختلاف

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:15 PM
في فروع الشريعة، فشريعة عيسى تخالف شريعة موسى في بعض الأمور ، وشريعة محمد صلى الله عليه وسلم تخالف شريعة موسى وعيسى في أمور، قال تعالى:{ لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجاً } (المائدة:48) .
هذه هي حقيقة الدين الواحد الذي دعت إليه الرسل، وأُنزلت في سبيل تحقيقه الكتب، دين يدعو إلى إفراد الله بالعبادة ، ونبذ الآلهة الباطلة التي اتخذها البشر سواء أكانت تلك الآلهة حسية كالأصنام والأحجار والأشجار والكواكب، أم كانت معنوية كاتباع الهوى، وتقليد الآباء ونحو ذلك .
معجزات الرسل:
معجزات الرسل هي الآيات التي أجراها الله على أيديهم تصديقا لهم، وبرهانا على الحق الذي معهم، ولهذا سماها الله في كتابه ( آيات ) أي علامات دالة على صدقهم.
وتأييد الله رسله بالمعجزات من كمال عدله ورحمته ومحبته للعذر وإقامته للحجة على العباد، إذ لم يبعث الله نبياً من الأنبياء إلا ومعه آية تدل على صدقه فيما أخبر به، قال تعالى : { لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط } (الحديد: 25)، وقال تعالى:{ فإن كذبوك فقد كُذب رسل من قبلك جاءوا بالبينات والزبر والكتاب المنير } (آل عمران:184)، وقال صلى الله عليه وسلم : ( ما من نبي من الأنبياء إلا وقد أوتي من الآيات ما آمن على مثله البشر، وإنما كان الذي أوتيته وحياً أوحاه الله إليَّ، فأرجو أن أكون أكثرهم تابعاً يوم القيامة ) متفق عليه .
ومن عظيم حكمة الله عز وجل أن جعل معجزات رسله من جنس ما أبدع فيه القوم المرسل إليهم، إمعاناً في الحجة، وقطعاً للعذر، فلو جعلت معجزة الرسول في أمر يجهله من أرسل إليهم ، لكان لهم عذر في عدم إحسان ما يجهلونه .
فموسى عليه السلام أرسل في قوم كان السحر شائعا بينهم ، فآتاه الله من الآيات ما فاق به قدرة السحرة على أن يأتوا بمثله ، فلما رأى السحرة ذلك ، علموا أن هذا أمر ليس من فعل السحر ، وإنما هي المعجزة الربانية التي أيَّدَ الله بها نبيه موسى ، فما كان من السحرة إلا أن آمنوا وأذعنوا .
ولما بعث الله تعالى عيسى عليه الصلاة والسلام في بني إسرائيل كان فن الطب فيهم شائعاً، فاقتضت حكمته تعالى أن جعل كثيراً من معجزاته عليه السلام من قبيل أعمال أهل الطب، فأبرأ الله على يديه الأبرص والأكمه - الذي ولد أعمى - وأحيا الموتى، وكل من البرص والكمه فضلا عن الموت من الأمراض المستعصية التي لم يكن بمقدور الأطباء في ذلك الزمان التسبب في الشفاء منها ، فآتى الله عيسى عليه السلام معجزة الشفاء منها بلمسة ودعاء، وكل ذلك يدل على أن فعله عليه السلام لم يكن من جنس ما يفعله الأطباء، فإن الأطباء يمكنهم أن يشفوا من البرص ، لكن بعد معالجة وزمن، وكذلك يمكنهم أن يشفوا من العمى الذي يكون عرضياً ليس مخلاً بجوهر البصر، وأما شفاء الأكمه عديم البصر فهذا ليس في طاقتهم ، وكذلك إحياء الموتى.
ومثل ذلك مع نبينا صلى الله عليه وسلم، فقد بعث في قوم كانوا أهل فصاحة وبيان، وكان صلى الله عليه وسلم أميا لا يقرأ ولا يكتب، فلما بعثه الله عز وجل جعل معجزته من جنس ما نبغ فيه العرب، وهو الكلام الفصيح، فآتاه الله القرآن، وتحدى العرب أن يأتوا بمثله فعجزوا ، ثم تحداهم أن يأتوا بعشر سور مثله فعجزوا، ثم تحداهم أن يأتوا بمثل سورة منه فعجزوا ، ثم أعلمهم بأنه لو اجتمع البشر كلهم، وتظاهرت الجن معهم على أن يأتوا بمثل هذا القرآن ما استطاعوا أن يأتوا بمثله، قال تعالى : { أم يقولون افتراه قل فأتوا بسورة مثله وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صادقين } (يونس: 38)، وقال تعالى: { أم يقولون افتراه قل فأتوا بعشر سور مثله مفتريات وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صادقين } (هود: 13). وصدق الله إذ يقول: { قل لئن اجتمعت الإنس والجن على أن يأتوا بمثل هذا القرآن لا يأتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا } (الإسراء:88).
ولا يعني ما سبق أن المعجزة لا تأتي إلا على وجه واحد بحسب حال الناس وواقعهم، بل ربما جاءت المعجزة بناء على طلب المرسَل إليهم، كطلب الحواريين من عيسى أن ينزل عليهم مائدة من السماء فأجابهم إلى ذلك، وكطلب قوم صالح منه أن يخرج لهم من الصخرة ناقة فدعا الله فأجابه، وكمعجزة انشقاق القمر ونبع الماء ونحو ذلك، إلا أن المعجزات تجتمع جميعها في غاية واحدة هي تأييد الأنبياء، وإظهار صدقهم فيما جاءوا به.





فوائد آيات الأنبياء ومعجزاتهم:
إن الآيات التي جاء بها الأنبياء - عليهم الصلاة والسلام - ذات فوائد كثيرة نذكر منها ما يلي:
1. بيان قدرة الله سبحانه وتعالى، وذلك أن خرق العادة أمر متعذر على الناس فعله، فإذا أجراه الله على يد رسله، كان ذلك دليلا على سعة قدرة الله وأنه المتصرف في الأسباب الكونية لا أن الأسباب هي المتصرفة في الكون .
2. بيان رحمة الله بعباده، إذ لم يكتف سبحانه بإرسال الرسل وإنزال الكتب الموافقة لما فُطر الناس عليه من التوحيد، وإنما أيد رسله بالمعجزات حتى لا يكون للناس عذر في رد ما جاء به الرسل من الحق والدين.
3. بيان حكمة الله البالغة؛ إذ لم يرسل رسلا دون أن يؤيدهم بالمعجزات الدالة على صدقهم، وذلك أن من غير الحكمة أن يرسل المرء شخصا في أمر غاية في الأهمية من غير أن يزوده بما يدل على صحة رسالته من أمارة أو دليل، فكيف برسالة عظيمة من أحكم الحاكمين ؟!
4. رحمة الله بالرسول الذي أرسله؛ إذ لو أرسله من غير معجزات وآيات تدل على صدقه، لما صدقه الخلق ولكان عرضة للسخرية والهزء والتكذيب، فكان إرساله بالآيات المعجزات من رحمة الله به؛ ليتسنى له إقناع الخلق بطريقة لا يستطيعون معارضتها، ولا يمكنهم ردها إلا جحوداً وعناداً .
واجبنا نحو الرسل
أوجب الشرع الكريم على المسلم حقوقا، عليه أن يؤديها تجاه أنبياء الله ورسله، قياما بما أمر الله به من تعظيمهم وتوقيرهم، واعترافاً بما فضلهم به على سائر الخلق، من تبليغ رسالته وتبيين دينه.
فمن تلك الحقوق: الإيمان بهم جميعاً، وعدم التفريق بينهم، بأن يُؤمن ببعض ويُكفر ببعض كحال النصارى الذي آمنوا بعيسى وكفروا بمحمد، أو كحال اليهود الذين آمنوا بموسى وكفروا بعيسى ومحمد عليهم جميعاً صلوات الله وسلامه، قال تعالى: { قولوا آمنا بالله وما أنزل إلينا وما أنزل إلى إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وما أوتي موسى وعيسى وما أوتي النبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون } (البقرة:136).
ومن الحقوق المتعينة على المسلم تجاه أنبياء الله ورسله النظر إليهم بعين الكمال ، فلا يجوز للمسلم أن ينتقص واحدا من الأنبياء ، بل يجب أن يعتقد أنهم أدوا رسالة الله على أكمل وجه ، وأنهم بلغوا درجة الكمال البشري ، فلا نقص يعيبهم ، ولا عيب يشينهم ،قال صلى الله عليه وسلم : ( لا تفضلوا بين أنبياء الله ) متفق عليه ، وإنما قال صلى الله عليه وسلم ذلك – وقد علم أنه خيرهم – تواضعاً ، ولئلا يتوصل بالتفاضل بين الأنبياء إلى انتقاص أحد منهم .
ومن الحقوق المتعينة على المسلم تجاه أنبياء الله ورسله محبتهم جميعاً ، وهذا أمر مجمع عليه ، ومن أبغض نبياً من الأنبياء فقد كفر .
ومن حقوقهم دفع غلو الغالين فيهم، كغلو النصارى في المسيح بن مريم عليه السلام حيث ادعوا أنه ابن الله ، قال تعالى :{ إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه } (النساء:171).
ومن الحقوق المتعينة على المسلم تجاه أنبياء الله ورسله دفع ما أُلصق بهم من تهم وإشاعات ، كتلك التي روجها اليهود - وزعموا أنها في الكتاب المقدس – حيث تصف الأنبياء بأنهم أهل غدر وخيانة ، أو أنهم أهل شهوة وسكر ، فإن الذب عن أعراض أنبياء الله أمام هذه التهم الباطلة من أوجب الواجبات على أهل العلم ، صيانة لمقام الأنبياء وحفظا لحقهم.
ومن الأدب مع أنبياء الله ورسله، الصلاة والسلام عليهم مطلقاً وعند ذكرهم، فقد نقل غير واحد من العلماء الإجماع على مشروعية ذلك، منهم الإمام النووي .
هذا فيما يتعلق بحقوق أنبياء الله ورسله على المسلم على وجه العموم ، ولا شك أن هناك حقوقاً اختص بها نبينا صلى الله عليه وسلم ،من أعظمها وجوب متابعته ، بامتثال أوامره واجتناب نواهيه، قال تعالى:{ وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا واتقوا الله إن الله شديد العقاب } ( الحشر:7 ) وقال: { لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيرا } (الأحزاب:21)، كما يجب اعتقاد أن نبينا صلى الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء، وأن شريعته هي خاتمة الشرائع، وأنه لا نجاة لأحد إلا باتباعه صلى الله عليه وسلم.
تلك كانت لمحة موجزة عن الركن الرابع من أركان الإيمان، عن الإيمان بالرسل سادة البشرية وهداتها، عن صفوة الله من خلقه الذين اصطفاهم الله لحمل رسالته وتبليغ دينه، فقاموا بما كلفوا به خير قيام، وتحلموا صنوف الأذى في ذلك، فمنهم من قتل، ومنهم من رمي في النار، ومنهم من نفي، ومنهم من سلط عليه سفلة الخلق وهملهم، هذا وهم في ذلك صابرون محتسبون، راغبون في إيصال الخير لأقوامهم وهدايتهم، فكانوا بحق هداة البشرية الحقيقين ورواد النهضة فيها، فلو بحثت البشرية في تاريخها كله لما أوجدت أشرف ولا أنبل من أنبياء الله ورسله، فصلوات الله وسلامه عليهم جميعاً إلى يوم الدين.



الخاتمة

خلاصة الموضوع إن الإيمان بالرسل يتضمن أربعة أمور أهمها:

الأول: الإيمان بأن رسالتهم حق من الله تعالى،فمن كفر برسالة واحد منهم فقد كفر بالجميع.

الثاني: الإيمان بمن علمنا اسمهمنهم باسمه مثل: محمد وإبراهيم، وموسى، وعيسى، ونوح (عليهم الصلاة والسلام)

الثالث: تصديق ما صح عنهم من أخبار.

الرابع: العمل بشريعة من أرسل إلينامنهم، وهو خاتمهم- محمد (صلى الله عليه وسلم)- المرسل إلى جميع الناس قال اللهتعالى: (فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم، ثم لا يجذوا في أنفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما)



وإن للإيمان بالرسل ثمرات جليلة منها:

الأولى: العلمبرحمة الله تعالى وعنايته بعباده حيث أرسل إليهم الرسل ليهدوهم إلى صراط اللهتعالى، ويبينوا لهم كيف يعبدون الله، لأن العقل البشري لا يستقل بمعرفةذلك.

الثانية: شكره تعالى على هذه النعمة الكبرى.

الثالثة: محبة الرسل عليهمالصلاة والسلام وتعظيمهم، والثناء عليهم بما يليق بهم، لأنهم رسل الله تعالى،ولأنهم قاموا بعبادته، وتبليغ رسالته، والنصح لعباده.

المراجع


1- الشبكة الإسلامية موقع: www.islamweb.net
في الرابط التالي:
http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13386



2- منتديات الأنوار
في الرابط التالي:
http://www.al-anwar.net/vb/showthread.php?t=5591




3- كتاب العقيدة الإسلامية
في الرابط التالي:
http://www.islampedia.com/MIE2/iman/akida5.html

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:16 PM
المقرر الاختياري


المقدمة

الأسرة تلك المؤسسة المهمة، وعلى الرغم من صغرها فهي ما زالت أهم المؤسسات في المجتمع، واعتبار الأسرة مؤسسة لا بد من وجود كيان إداري له أهداف وخطط يدير ذلك الصرح الصغير وهذا من الأمور الجيدة.
ومن أهم الإدارات الداخلية تلك المؤسسة هي الإدارة المالية، والإدارة المالية للأسرة مهمة جدًا إذ إن المال هو عصب الحياة وبه تكون النفقة واستمرارية الحياة.
ونظرًا للظروف التي تمر بالناس جميعًا فغالبًا أن الدخل لا يكفي لتمويل ذلك الصرح لتحقيق أهدافه وطموحاته ومن ثم كان لازمًا من وضع تصور لإدارة المال في الأسر عمومًا.

العرض

غالبا ما تتداخل مجموعة من المؤثرات في كيفية توزيع الدخل عند وضع ميزانية ما لأي أسرة على أبواب الصرف المختلفة، مثل مقدار الدخل، عدد أفراد الأسرة، طبيعة عمل الزوج، عمل الزوجة، مكان سكن الأسرة، ما يتمتع به أفراد الأسرة من مواهب وما لهم من قدرات، فلكها عوامل تتفاعل وتتداخل لتحدد أبواب الصرف وأهمية كل باب.
ـ ومن المهم جدًا عند وضع خطط الميزانية الاستفادة من تجارب الآخرين في هذا المجال وخصوصًا من يجيد التخطيط في الإدارة المنزلية وممن يكبرنا في السن.
وعند وضع أي خطة منزلية لا بد من مشاركة جميع أفراد الأسرة أو معظمهم على الأقل؟ وذلك لأن المشاركة في التخطيط غالباً ما تساعد على إنجاح أي خطة؟ وتضع الجمع في موضع المسئولية، وتقع كذلك المبررات لمعظم التصرفات، وفي حالة الأزمات يكون هناك نوع من التراضي والتفاهم فيما يكن الاستغناء عنه لمواجهة الأزمة.
ـ ونرفع اللوم عن أي طرف من الأطراف، وأيضا هي مناخ جيد لصياغة تربوية جيدة للزوجة والأولاد فيها نوع من المشاركة في تحمل المسئولية والإيجابية وعدم السلبية وكذلك ملكة وموهبة التخطيط في الحياة عمومًا.
ـ الخطط الناجحة بعد المعايرة: أي لكي ينجح أي خطة لا بد من تجربتها لمدة عام على الأقل ورصد الإيجابيات والسلبيات فيها ومن ثم محاولة تعديلها ومن ثم التقييم للوصول إلى خطة أكثر واقعية وأكثر نجاحًا.
وهنا قد تبرز مشكلة مهمة وسؤال مهم هل الاتفاق على الأسرة يحتاج كل هذا التعقيد؟ معظم الأسر تسير والحمد لله، فهذه مشكلة المسلمين عمومًا، حيث إن الوقت المبذول في التخطيط وكذلك الجهد، أهون بكثير من أزمة مالية طاحنة تعصف بالأسرة، وتخيم جو الكآبة والحزن على جميع أفراد الأسرة، كان يمكن تلافيها ببذل بعض الوقت في التخطيط.

والسؤال المهم الآن كيف أضع خطة لإدارة الأموال في أسرتي؟
والجواب على هذا الأمر لكل أسرة مع خصوصية في وضع خطة تناسبها, ولكن هناك ثوابت يمكن الانطلاق لكل أسرة والتفاصيل يمكن أن يرصد شهريًا لمواجهة هذه التكاليف عند حلول موعدها.
المصروفات الثابتة ÷ 12 = المصروف الثابت كل شهر.
ثانيًا: تدوين الدخل المالي، ويكون بحساب كل النقود المتوقع الحصول عليها خلال العام، سواء مرتبات أو أرباح مشاريع أو غيره.
ويكون بالنسبة للموظفين بالضبط قدر الإمكان بالنسبة لغيرهم يحسب المتوسط في خلال السنوات الخمسة الأخيرة.

ثالثا: حساب الدخل الصافي وهو بعد طرح المصروفات الثابتة من إجمالي الدخل وصافي الدخل هذا هو الذي يخطط لكيفية إنفاقه.
رابعًا: بعد تحديد صافي الدخل المتبقي للإنفاق اليومي، تبدأ مرحلة أخرى من التخطيط، بحيث تحدد نسبته للادخار ولتكن مثلاً 10 ـ 20% من الدخل الصافي ويمكن أن يزيد مع زيادة الدخل وفي بداية الزواج قبل أن تكثر الأعباء الزوجية.

وبعد ذلك يتم تقسيم الدخل، فتحدد نسبة الطعام ونسبة أخرى للمواصلات، والمصروفات الشخصية، ومصاريف الترفيه وهكذا.

أهمية الادخار:
والادخار هو صمام الأمان لكل أسرة، والادخار له عدة فوائد مهمة وجوهرية، منها أنه العاصم بعد الله عز وجل في كثير من الأزمات, والثاني أن تلبية أي طلب جديد أو تجديد أي من الأثاث أو المنزل أو السيارة أو الأجهزة لني يكون إلا عبر هذا المال المدخر، وأمر آخر مهم جدًا ، وهو رفع مستوى دخل الأسرة المادي لن يتم إلا من خلال الادخار ومحاولة استثمار هذا المال المدخر بصورة ما، مما يتيح للأسرة فرصة تنمية مواردها ورفع مستواها، والادخار مهم في بداية الحياة الزوجية حيث تقل النفقات نظرًا لقلة عدد أفراد الأسرة وكذلك لأن معظم أثاث المنزل جديد وكذلك الأجهزة.
وأيضًا يكون الادخار مهمًا في حالة الفرص غير العادية أو غير المتوقعة، كسفر ونحوه، فيجب استثمار هذه الفرص لتنمية المدخرات.
ـ ويجب أن يكون هناك اهتمام بتوزيع مصادر الدخل، وكذلك التنمية البشرية للأفراد المنتجين داخل الأسرة، مما يتيح فرصًا أكبر لزيادة الدخل، وذلك من خلال الاهتمام بالدورات المختلفة في مجال العمل، أو غيره وكذلك الدراسات العليا، أو القراءات الدائمة في مجال العمل وغيره، مما يتيح فرصًا أكبر لزيادة الدخل والترقي وتحسين المستوى في وظائف أخرى ذات دخل أقل.

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:17 PM
الانضباط الوظيفي

المقدمة:-

من أهم التزامات العامل هو الانضباط الوظيفي، وفي مملكة البحرين وضع مجلس الوزراء وديوان الموظفين للانضباط الوظيفي أهداف وسياسات عديدة حتى يتم التقيد بالقوانين والأنظمة بالنسبة للعامل.

العرض:-

دولة البحرين
مجلس الوزراء
ديوان الموظفين
نظام الخدمة المدنية رقم 402
التاريخ: 15 يناير 1990 م


نظامضبط حضور وانصراف الموظفين
خلال أوقات الدوام الرسمي

1- الهدف:

يضع هذا النظام أسلوباً موحداً وعادلاً لضبط حضور وانصراف الموظفين في قطاعالخدمة المدنية.


2- السياسة:


أ- إعطاء الأولوية لتقديمالخدمات للجمهور بشكل أفضل وأسرع وذلك بتواجد الموظفين في أماكن عملهم خلال أوقاتالدوام الرسمي.


ب- ضبط حضور وانصراف الموظفين بشكل عادل وموحد.


ج- استحداث وتنظيم الوظائف الحكومية وفقاً للمعايير المتعارفة لإدارةالقوى العاملة لتقديم الخدمات للجمهور بأداء العمل على أكمل وجه و بأقل كلفة وأكثرفاعلية.


3- المراجع:


أ- نظام الخدمة المدنية رقم 401 الخاصبقواعد السلوك الوظيفي للموظفين حيث يحدد النظام مسئولية تطبيق هذه القواعدالسلوكية.


ب- نظام الخدمة المدنية رقم 471 الخاص بالانضباط الوظيفي حيثيضع هذا النظام الإرشادات والإجراءات الموحدة لانضباط وظيفي فعال.


ج- نظام الخدمة المدنية رقم 601 الخاص بالإجازة السنوية حيث يضع هذا النظام الإجراءاتوالإرشادات الموحدة لإدارة برنامج الإجازة السنوية.


د – نظام الخدمةالمدنية رقم 602 الخاص بالإجازة المرضية حيث يضع هذا النظام الإجراءات والإرشاداتالموحدة لإدارة برنامج الإجازة المرضية.



هـ – نظام الخدمة المدنيةرقم 603 الخاص بفترات الغياب المصرح بها والإجازات الخاصة حيث يحدد النظام براتب فيالحالات التالية:
1) إجازة الأمومة.
2) إجازة الزواج.
3) إجازة الوفاة.
4) إجازة الترمل.
5) إجازة المرافقة للمريض.
6) إجازة الحجر الصحي.
7) إجازة الحج.
8) فترة الغياب لأداء مهام رسمية.
9) إجازة الرضاعة.


4- المسئوليات:
أ- الوزارات: - إرشاد الموظفين حول ضرورة تقديمالخدمات للجمهور بسرعة وبفعالية لما له الأولوية لدى الحكومة.
تنظيم العمل منأجل الاستخدام الأمثل لجميع ساعات العمل.
وضع وتطبيق نظام حضور موحد وعادلودقيق.
تحفيز وتشجيع الحضور المنضبط لدى الموظفين.
اتخاذ الإجراءاتالتأديبية، المناسبة مع اتخاذ الجزاءات التأديبية في حالة استمرار مشاكل الحضور علىالرغم من نصح وإرشاد الموظف.


ب- ديوان الموظفين:
تطوير السياسةوالأنظمة والإجراءات الخاصة بضبط الحضور.
تقديم الرأي والمشورة للوزارات حولأنظمة ضبط الحضور.
تقديم الرأي والمشورة للوزارات حول الإجراءات التي يجباتخاذها لمعالجة مشاكل الحضور.
إجراء دراسات تحليلية حول ظاهرة الحضور ورفعتقرير دوري إلى مجلس الخدمة المدنية في هذا الشأن.


5- أحكام عامة:


أ- يجوز بموجب هذا النظام منح الموظفين إجازة لفترة تقل عن يوم عملواحد من أجل إنجاز أعمالهم الخاصة على أن تخصم هذه الفترة من رصيد إجازاتهمالسنوية.


ب- يجب على الموظفين الالتزام بساعات الدوام الرسمي والقواعدالموحدة للحضور والانصراف أثناء العمل وذلك لتحاشي ما يلي:


تأثيرالخدمات المقدمة للجمهور بشكل سلبي.
الإجحاف بحق الموظفين الذين يكرسون ساعاتالدوام كلها للعمل الحكومي.
تقليل الجمهور من شأن الموظف الحكومي.
التضخمالوظيفي وتدني إنتاجية الموظف.


جـ- يجب على الوزارات التي تضبط الحضورباستخدام أساليب متنوعة لتسجيل حضور الموظفين الاستمرار في استخدام هذه الأساليب.


د- تقع على المشرفين مسئولية الاستخدام الفعال لطاقات مرؤوسيهم والتأكدمن أن الموظفين يعملون خلال جميع ساعات العمل المقررة والمدفوعة الأجر.


هـ- يجب على المشرفين تغيير السلوك السلبي للموظفين حول أوقات الدوامالرسمي فبعض الموظفين لا يقبلون الانضباط الذاتي المطلوب منهم ولهذا يتعين اللجوءإلى استخدام الإجراءات التأديبية بحقهم بموجب نظام الانضباط الوظيفي المشار إليه فيهذا النظام والذي ينص على تطبيق عقوبات أشد في حالة الإخلال المتكرر بقواعد الدوامالرسمي فجدول المخالفات والجزاءات الملحق بنظام الانضباط الوظيفي ما هو إلا دليلإرشادي وليس بديلاً عن التقدير الموقفي للمشرفين عند التعامل مع المسائلالانضباطية.


و- يجب أن يتواجد الموظفون على العمل لتقديم الخدمةالمتوقعة منهم فالهدف ليس دفع الأجور للموظفين لمجرد حضورهم وإنما تقديم الخدمةوأداء العمل الذي من اجله تم توظيفهم. ولا شك بأن إنتاجية الوحدة الإدارية ستتأثرعندما يسمح للموظفين بالتأخير في الحضور أو ترك مسئولياتهم دون تنفيذ.


ز- يجب تطبيق قواعد الحضور على جميع موظفي الحكومة سواسية حتى يشعرالجميع بعدالة تطبيق النظام.. فهناك كثير من الموظفين الذين يحضرون إلى العملمبكراً ويخرجون متأخرين ويؤدون أعمالهم بشكل يثير الإعجاب، وليس من الإنصاف لهؤلاءالموظفين أن يعمل الآخرون لساعات أقل من الساعات الكاملة التي على أساسها يدفع لهمالأجر الكامل كما أنه ليس من العدل معاقبة بعض المخالفين دون البعض الآخر.


6- الإجراءات:
أ- على الوزارات أن تضع نظاماً داخلياً لتسجيل حضوروانصراف الموظفين كما ويتعين على المشرفين معرفة أماكن تواجد مرؤوسيهم في جميع أوقاتالدوام الرسمي ويمكن بتسجيل حضور وانصراف الموظفين عن طريق استخدام سجلات خاصة يبينفيها الموظفون أوقات حضورهم أو عن طريق استخدام ساعة ضبط أوقات حضور الموظفينوانصرافهم. كما يتعين استخدام سجل خاص لتسجيل وقت خروج الموظفين أثناء الدوامالرسمي وعلى الوزارات الاتصال بقسم علاقات الأفراد والإدارة بديوان الموظفين عندالضرورة والحاجة للمساعدة الفنية في هذا الشأن.


ب- يجب التعامل معحالات الغياب المؤقت عن العمل الغير مسموح به بالسرعة الممكنة وفي نفس اليوم. وبإمكان المشرف تزويد الموظف بنسخه من استمارة ضبط الدوام الرسمي المرفقة هنا لكييبين عليها الموظف أسباب الغياب المؤقت ويقوم المشرف بعد ذلك بتسجيل قراره بقبول أوعدم قبول أسباب الغياب التي أبداها الموظف. ولا يتطلب استخدام هذه الاستمارة إذاكان الموظف قد تقدم سلفاً بطلب الإجازة على استمارة د.م رقم 19 ووافق عليه المشرف.

وعلى المشرفين أن يناقشوا مع موظفيهم أسباب غيابهم قبل اتخاذ القرار في هذاالشأن وسوف تظل الاستمارة كمستند للمناقشات التي تمت بين المشرف والموظف وللقرارالمتخذ من قبل المشرف.



ج- تسلم نسخه من استمارة ضبط الدوام الرسميللموظف بعد توقيعها من قبل المشرف لتكون بمثابة إشعار بالقرار المعتمد في كل حالة.. كما يحتفظ المشرف بنسخه من هذا الإشعار. وعندما يتقرر اعتبار الغياب إجازة سنوية أومرضية يقوم الموظف بملء استمارة د.م رقم 19 وتقديمها للمشرف الذي يقوم بدوره بإرسالالاستمارة إلى وحدة الإجازات بجهاز شئون الموظفين في الوزارة المعنية أما إذا اعتبرالغياب بدون راتب فيقدم تقرير مناسب بشأنه إلى وحدة الرواتب بالوزارة.


د- يجب التعامل على وجه السرعة مع أي موظف يقوم بتكرار حالات الغيابغير المصرح به بشكل مستمر. ويستدعي الأمر هنا استخدام الإجراءات التأديبية بهدفتصحيح الوضع بالدرجة الأولى وليس بغرض تأديب الموظف.


وفي حالة عدم حلالمشكلة في مرحلة النصح والإرشاد فإنه يتعين بعد ذلك اتخاذ إجراءات تأديبية أشد مثلالتأنيب الكتابي والتوقيف عن العمل والراتب. وقبل اتخاذ أي إجراء تأديبي يتعين علىالمشرف أن يستعين بجدول الجزاءات وكذلك بالإجراءات المطلوب اتباعها حسب نظام الخدمةالمدنية رقم 471 الخاص بالانضباط الوظيفي.

الخاتمة:-

وهكذا نرى أهمية الانضباط والتقيد بالعمل بالنسبة لجميع العمال، وذلك تحقيقاً للأهداف الاقتصادية والاجتماعية التي تسعى لها الدولة والعامل نفسه.

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:19 PM
تقرير عن الشرك

المقدمة:

في هذا الموضوع سأتكلم عن الشرك وأنواعه، واخترت هذا الموضوع لأنني أراه مناسباً خاصةً أنه مازال هناك جماعة وللأسف يشركون بالله سبحانه وتعالى، لذا أحببت أن أبين بعض الأمور وأتمنى الهداية للجميع.

معنى الشرك لغة:
قال ابن فارس: "الشين والراء والكاف أصلان، أحدهما يدلّ على مقارنة وخلافِ انفرادٍ، والآخر يدلّ على امتداد واستقامة.
فالأول: الشركة، وهو أن يكون الشيء بين اثنين لا ينفرد به أحدهما، يقال: شاركت فلاناً في الشيء إذا صرت شريكَه، وأشركت فلاناً إذا جعلته شريكاً لك"[1].
وقال الجوهري: "الشريك يجمع على شركاء وأشراك، وشاركت فلاناً صرت شريكه، واشتركنا وتشاركنا في كذا، وشركته في البيع والميراث أشركه شركة، والاسم: الشرك"[2].
وقال أيضاً: "والشرك أيضاً الكفر، وقد أشرك فلان بالله فهو مشرك ومشركيّ"[3].
وقال الفيروز آبادي: "الشِّرك والشُِّركة بكسرهما وضم الثاني بمعنى، وقد اشتركا وتشاركا وشارك أحدهما الآخر، والشِّرك بالكسر وكأمير: المشارك، والجمع أشراك وشركاء"[4].

معنى الشرك شرعاً:
قال ابن سعدي: "حقيقة الشرك أن يُعبَد المخلوق كما يعبَد الله، أو يعظَّم كما يعظَّم الله، أو يصرَف له نوع من خصائص الربوبية والإلهية"[5].
وقال الدهلوي: "إن الشرك لا يتوقّف على أن يعدِل الإنسان أحداً بالله، ويساوي بينهما بلا فرق، بل إن حقيقة الشرك أن يأتي الإنسان بخلال وأعمال ـ خصها الله تعالى بذاته العلية، وجعلها شعاراً للعبودية ـ لأحد من الناس، كالسجود لأحد، والذبح باسمه، والنذر له، والاستعانة به في الشدة، والاعتقاد أنه ناظر في كل مكان، وإثبات التصرف له، كل ذلك يثبت به الشرك ويصبح به الإنسان مشركاً"[6].


الفرق بين الشرك والكفر:

1- أما من حيث اللغة فإن الشرك بمعنى المقارنة، أي: أن يكون الشيء بين اثنين لا ينفرد به أحدهما. أما الكفر فهو بمعنى الستر والتغطية.
قال ابن فارس: "الكاف والفاء والراء أصل صحيح يدل على معنى واحد، وهو الستر والتغطية"، إلى أن قال: "والكفر ضد الإيمان، سُمّي لأنه تغطية الحق، وكذلك كفران النعمة جحودها وسترها"[7].
2- وأما من حيث الاستعمال الشرعي فقد يطلقان بمعنى واحد، قال الله تعالى: {وَدَخَلَ جَنَّتَهُ وَهُوَ ظَالِمٌ لّنَفْسِهِ قَالَ مَا أَظُنُّ أَن تَبِيدَ هَـذِهِ أَبَداً * وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِن رُّدِدتُّ إِلَى رَبّى لأجدن خَيْراً مّنْهَا مُنْقَلَباً * قَالَ لَهُ صَـاحِبُهُ وَهُوَ يُحَـاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِى خَلَقَكَ مِن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلاً * لَّكِنَّ هُوَ اللَّهُ رَبّى وَلاَ أُشْرِكُ بِرَبّى أَحَدًا} [الكهف:35-38].
وقد يفرق بينهما، قال النووي: "الشرك والكفر قد يطلقان بمعنى واحد وهو الكفر بالله تعالى، وقد يفرق بينهما فيخص الشرك بعبادة الأوثان وغيرها من المخلوقات مع اعترافهم بالله تعالى ككفار قريش، فيكون الكفر أعم من الشرك"[8].

أنواع الشرك :


الشرك ثلاثة أنواع: أولا: الشرك الأكبر
ثانيا: الشرك الأصغر
ثالثا: الشرك الخفي
الرأي:

هذا الموضوع تضمن معلومات مفيدة لمن لديه حب الإستطلاع والمعرفة، لذا أراه يحتوي على المعلومات الهامة والتي أتمنى من الكل إدراكها خاصةً أن للمعلومات الدينية أشخاص يسعون لمعرفتها.

الخاتمة:

الشرك موضوع كبير وواسع لايقتصر على هذه المعلومات فقط، وبينت بعضاً منها حسب استفادتي، فلقد فهمت معنى الشرك من ناحية الشرع واللغة، وعرفت الفرق بينه وبين الكفر،كما أن هناك أنواع للشرك والتي سبق أن ذكرتها.

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:23 PM
الزراعة

(المقدمة ):
يتضمن الموضوع بعضا من الأفكار أبرزها :
1- طبيعة الزراعة . 2- العوامل المؤثرة في الإنتاج الزراعي .
3-العوامل الاقتصادية في الزراعة .
4-أنواع وأنماط الإنتاج الزراعي .

( الموضوع ):
أولا :طبيعة الزراعة:
يرتبط الإنتاج الزراعي بقانون الغلة المتناقصة أي أن الإنتاجية تقلل بزيادة كثافة الزراعة واجهاد الأرض. على أنه في الجهات المتقدمة زراعيا" يمكن إيقاف ذلك باستخدام الدورات الزراعية الملائمة والمخصبات وتختلف الزراعة عن الإنتاج الصناعي إلى أن الإنسان لا يمكنه بسهولة تعديل أثر الضوابط الطبيعية للعمليات الزراعية المختلفة. ففي حالة الصناعة مثلا يمكن السيطرة على كميات ونوعيات الإنتاج ويمكن للإنسان زيادة سرعات الآلات ولكنه لايمكن أن يتحكم في كميات ونوعيات الإنتاج الزراعي التي تخضع للضوابط الطبيعية، أي العوامل الطبيعية السيئة المؤثرة في الإنتاج الزراعي، وكل ما يمكن عمله هو التعديل من أثرها قليلا كمعالجة آثار الجفاف باستخدام مياه الري أو لكل التربات وتحسينها أو عمل المدرجات ….. الخ ولكن هذا يحتاج إلى رؤوس أموال وجهود كبيرة.
ثانيا :العوامل المؤثرة في الإنتاج الزراعي (ضوابط الإنتاج):
يتأثر نوع الإنتاج الزراعي وكميته وجودته بالعوامل الجغرافية الطبيعية من جانب وبقدرة الإنسان على استغلال وتحسين هذه العوامل الطبيعية وبالعوامل البشرية والاقتصادية من جانب آخر وتشمل أهم الضوابط الطبيعية: المناخ والتربة والسطح …. الخ إذ يحتاج كل نبات لنموه إلى ظروف طبيعية خاصة .
*وتختلف أهمية عناصر المناخ المختلفة حسب نوع النبات وتحدد درجات الحرارة نمو النبات عن طريق تحديدها لفصل الإنبات والجهات التي تقل درجات الحرارة بها عن50 درجة ف لادفأ شهور السنة لا تصلح للزراعة.
1)الحرارة: وله أهمية كبرى في تحديد إنتاج بعض الغلات والحصول على أقصى منفعة اقتصادية منها. وأدى هذا إلى ظاهرة التخصص الزراعي وارتباط المحاصيل ارتباطا" وثيقا" بدرجات الحرارة، فالأقاليم الاستوائية وشبه الاستوائية مثلا" لا تقل درجات الحرارة فيها طوال السنة عن 80 درجة ف (26)درجة م فتنخفض في إنتاج غلات معينة كالكاكاو والمطاط وجوز الهند والتوابل وقصب السكر وزيوت النخيل .
2) كمية التساقط:تؤثر كمية التساقط على نجاح الزراعة ومعدل نمو النبات خصوصا" إذا ما اقترنت بارتفاع درجات الحرارة ولذا يجب أن نعني بمعرفة العلاقة بين كميات الأمطار وارتفاع نسبة الرطوبة والإنتاج الزراعي وأن تلم بالأمور التالية:1)كمية الأمطار السنوية: تختلف الاحتياجات المائية للنبات والمحاصيل المختلفة. فمثلا" خط 23 بوصة (58 سم) في السنة هو الحد الغربي لانتاج القطن في الولايات المتحدة بينما يحتاج محصول الأرز إلى ما يتراوح بين 40 ، 80 بوصة من الأمطار تبعا"لاختلاف العروض التي يزرع بها.
2) التوزيع الفصلي للأمطار: تساعد على سرعة نمو النبات كأمطار الشتاء بالنسبة لمحاصيل القمح والشعير ولهذا أهمية كبرى في الإنتاج الزراعي بل انه أهم بكثير من معرفة كمية الأمطار السنوية.
3)الأثر الفعلي للأمطار (الرطوبة الناجمة): أي القيمة الفعلية للرطوبة أي علاقتها بدرجات الحرارة ومعدل البحر وتختلف احتياجات النبات من المياه حسب درجات الحرارة ، ففي العروض العليا حيث لا تشتد الحرارة صيفا" ولا تكون الرياح شديدة الجفاف فان ما يفقده النبات من رطوبة بواسطة النتح أقل مما يفقده النبات في العروض السفلى حيث تعظم درجات الحرارة.
4)مدى التغير في كمية الأمطار: تتعرض الأقاليم الحدية أي التي تقع على الحدود شبه الجافة لبعض الأقاليم الزراعية لموجات من الجفاف تؤدي إلى حدوث كوارث اقتصادية ولكن المساحات الزراعية بها قد تزداد تبعا" لازدياد كمية الأمطار المتساقطة.
3) الضوء: يؤثر الضوء على عملية التمثيل الكوروفلي التي يمكن بواسطتها تحويل الأملاح والمعادن الذائبة والتي يمتصها النبات من التربة إلى عناصر غذائية تعمل على نمو النبات، ويمكن إتمام نضج القمح الربيعي بها في فصل الصيف الشمالي القصير كما هو في السويد والنرويج.وتختلف قيمة هذا العامل من محصوللآخرفمحصول القطن مثلا" يرتبط إنتاجه وجودته بعدد الساعات المشمسة، ويحدد تجمد المياه في التربة مدى انتشار الأشجار والنبات وهو مضر بالنباتات إذ يتعذر عليها في هذه الحالة امتصاص المواد الغذائية بواسطة جزيراتها الشعرية.
4)الثلج:سقوط الثلج في حد ذاته لا يعرقل نمو النبات ولكن تراكم الثلج وتحوله إلى جليد بفعل الضغط يقضي على الزراعات المختلفة.
5)غطاء السحب والندى والرياح:تحتاج بعض النبات في بدء نموها إلى غطاء واق من السحب كالبن الذي تجود زراعته على الهضاب في الأقاليم الموسمية وقد تساعد ظاهرة الندى في بعض الجهات شبه الصحراوية الساحلية على مد المحاصيل بجزء من حاجتها من المياه بدلا" من الاستعانة بمياه الري.
6-التربة: تعد خصوبة التربة ومساميتها من أهم العوامل التي يتوقف عليها نجاح الزراعة وجودة الغلات، ومن أهم المشاكل التي تواجه المزارع المحافظة على التربة ومنع تعرضها للتعرية والإبقاء على خصوبتها وتعويض ماتفقده من أملاح ومعادن.
7)السطح: يساعد استواء السطح على إنشاء قنوات الري والصرف في الجهات التي تعتمد على مياه الأنهار والمياه الجوفية كما يساعد على إنشاء طرق النقل والخطوط الحديدية التي يعتمد عليها التسويق ومد الأرض بما تحتاجه من مخصبات والزراع بحاجتهم من المنتجات.
ثالثا :العوامل الاقتصادية في الزراعة :أ) السوق:إن تكلفة النقل للسوق تؤثر عادة على قوة المنافسة للإنتاج الزراعي، فالجهات البعيدة من السوق تزرع عادة غلات تتحمل تكلفة النقل إلى الأسواق .
ب) تسهيلات النقل:الجهات البعيدة جدا" عن الأسواق والتي لا تتوافر فيها تسهيلات النقل فيتعذر قيام الزراعة لأغراض تجارية. ج) الأيدي العاملة: وتحدد القوى العاملة طبيعة الزراعة فتحتاج بعض المحاصيل إلى الأيدي العاملة المتخصصة التي تعرف العلاقة الوثيقة بين التربة والفصول الزراعية والمحاصيل وتطبق الأساليب الزراعية الخاصة بإنتاجها مما له الأثر الكبير بإنجاحها. د) رأس المال: أصبحت الزراعة الميكانيكية الحديثة تعتمد على كثافة رأس المال سواء في شراء الآلات الميكانيكية أو المخصبات .ه)السياسة الاقتصادية للدولة:تؤثر السياسات تأثيرا" بالغا" في الاتجاهات والأنماط وكذلك في بعض الأخطار كالكساد والحروب والفيضانات مما له من أثر على نفسية الفلاح.
*المساحات الصالحة للزراعة في العالم:تتوقف في القدرة على إنتاج الغذاء ويمكن القول بصفة عامة أن الأقاليم الجافة لا تصلح للزراعة وأن الأقاليم التي تغزر فبها الأمطار جدا" ولا يوجد بها فصل جفاف لا تصلح تماما" للزراعة الناجحة.
رابعا :أنواع وأنماط الإنتاج الزراعي:
تقيم أنواع الزراعة بحسب مساحة الأراضي الزراعية التي يزرعها الفرد إلى
( أ ) زراعة كثيفة
(ب) زراعة واسعة ، وعلى أساس الضوابط المناخية وكميات المياه إلى
( أ ) زراعة رطبة
(ب) زراعة على مياه الري
(ج) زراعة جافة وعلى أساس نظم الزراعة إلى
( أ ) زراعة المحصول الواحد
(ب) زراعة محصولين
(ج) الزراعة المتعددة المحاصيل وعلى أساس حجم الإنتاج والأسواق إلى:
1- زراعة بدائية:
أ-زراعة بدائية متنقلة لسد القوت.
ب-زراعة بدائية مستقرة.
2- زراعة تجارية.
3- زراعة علمية واسعة.
وعلى الأساس الإقليمي إلى:
أ-زراعة موسمية.
ب- زراعة بحر المتوس
ج-زراعة مختلطة.
د- زراعة مدارية علمية ( تقوم بها الشركات ).ويمكن تقسيمها بحسب نوع المحاصيل إلى:-زراعة غلات الحقل.-زراعة البساتين: (أ) خضر(ب) فاكهة ويمكن تقسيمها بحسب نوع الحيوان الزراعي إلى: -تربية الحيوان أغنام وأبقار وخنازير.
-إنتاج الألبان.-إنتاج الدواجن.-عسل النحل.-تربية دود القز.يمكن تقسيم الزراعة والإنتاج الزراعي إلى الأنواع الآتية:1- زراعة المحاصيل المختلفة .
2- الزراعة البدائية والعلمية.
3- الزراعة على المطر والري بالمياه الجوفية أو السطحية أو الرفع بواسطة المضخات
4-الزراعة الواسعة أو الكثيفة.الزراعة المعتمدة على راس المال ولأيدي العاملة.
5- الزراعة التي تقوم بها الأسرة ، الفرد ، الجماعية ، القبلية والحكومية.
6- زراعة المحاصيل السنوية والشجرية الدائمة.
7-الزراعة المعتمدة على الإجراء والمستأجرين أو المشاركة.
8-الزراعة لسد القوت والاكتفاء الذاتي والزراعة النقدية التجارية والزراعة التي تجمع بين النوعين.
9- زراعة المحصول الواحد - الزراعة المختلطة ( زراعة + حيوان ).

( الخاتمة ):
بعد أن تعرفنا على الزراعة من حيث طبيعتها والعوامل المؤثرة عليها والمجال الاقتصادي بها وأخيرا أنواعها .
فأن للزراعة أهمية كبيرة في حياتنا كمصدر رزق وكغذاء وغيرها.
فهناك الكثير من الأراضي ضعيفة الخصوبة أو عدميتها نجح الإنسان في زيادة إنتاجيتها كالهولنديين. فيجب علينا الاهتمام بها وعدم الإسراف فيها فقال تعالى: " وكلوا واشربوا ولا تسرفوا "
صدق الله العظيم .

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:27 PM
يعتبر الترويج أحد العناصر الأساسية في المزيج التسويقي لأي مصرف من المصارف، ويرجع ذلك إلى الدور الحيوي الذي يلعبه الترويج من تعريف الزبائن بخدمات المصرف وإقناعهم بمزايا التعامل معه، والإشباعات التى يمكن أن تتحقق من ذلك، ومن ثم دفعهم إلى اتخاذ قرارهم بالتعامل مع المصرف أو استمرار التعامل معه فى المستقبل.
مفهوم الترويج:
يقصد بالترويج استخدام المصرف لجميع الجهود والأساليب الشخصية وغير الشخصية لإخبار الزبون الفعال بالخدمة المصرفية، أو الخدمات المصرفية التى يقدمها المصرف، وشرح مزاياها وخصائصها، وكيفية الاستفادة منها وإقناعه بالتعامل مع المصرف فيها.
لذلك فإن عملية الترويج تقوم على شيئين رئيسيين:
1- مجموعه مناسبة من الحقائق والمعلومات عن المصرف وخدماته المصرفية بحيث يتم نقلها إلى العميل بالصورة والشكل المناسبين.
2- اقناع هذا العميل بأهمية وضرورة التعامل مع المصرف والاستفادة من خدماته وإشباع حاجاته.
ويتكون المزيج الترويجى من العناصر الآتية:
1- الإعلان.
2- البيع الشخصى.
3- الإعلام.
1- الإعلان:
يمثل الإعلان أحد العناصرالمهمة في المزيج الترويجي الذى يعتمد عليه المصرف في تقديم المعلومات عنه وعن خدماته إلى زبائنه فى السوق.
والإعلان كذلك أحد وظائف التسويق الرئيسية وأداة من أدواته المهمة التي تساهم فى تحقيق أهداف الخطة التسويقية للمصرف والتى يجب أن يكون هناك تنسيق سليم وارتباط فعال بينها و بين عناصر التسويق المختلفة.
مفهوم الإعلان:
يعرف الإعلان بأنه (الوسيلة غير الشخصية لتقديم الأفكار والسلع والخدمات، وترويجها بواسطة جهة معلومة مقابل أجر مدفوع).
أنواع الإعلان:
1- الإعلان الإعلامي وهو إمداد الزبون بالمعلومات والبيانات عن المصرف وخدماته.
2- الإعلان التعليمي: تعريف الزبائن بالخدمات التى يقدمها المصرف وخصائصها.
3- الإعلان الإرشادى: تعريف الزبائن بأماكن التحصل على الخدمة المصرفية وتكلفتها.
4- الإعلان التنافسي: وهو يعنى إظهار الخدمات التى يقدمها المصرف تجاه المصارف المنافسة.
5- الإعلان التذكيري: وهو يتعلق بتذكير الزبائن بالخدمات التى يقدمها المصرف ومميزاتها حتى يكون الزبائن على صلة بالمصرف.
وسائل الإعلان:
يمكن الإعلان عن الخدمات المصرفية من خلال عدة وسائل منها:
1- الصحف والمجلات.
2- الخيالة والإذاعة المرئية.
3- الإذاعة.
4- البريد المباشر.
5- الملصقات فى الشوارع.
6- اللوحات المضيئة.
أهداف الإعلان وعلاقته بأهداف المصرف:
الإعلان السليم يقتضى دراسة جيدة وواعية للزبائن والسوق المصرفية التى يعمل فيها المصرف، والظروف المحيطة به، وأنواع الخدمات التى يقدمها، ومستوى تقديمها، سواء بالنسبة للمصرف نفسه أو المصارف المنافسة وتصميم الحملة الإعلانية، واختيار وسيلة الإعلان المناسبة، بحيث تنجح فى تحقيق أهدافها التى خطط لها المصرف وهى توصيل الرسالة الإعلانية، وحث العميل على التعامل مع المصرف، أو زيادة استخدامه لخدماته، بالإضافة إلى التثقيف وزيادة الوعي لدى الزبائن.
- البيع الشخصى:
يمثل البيع الشخصي أحد العناصر الأساسية فى المزيج الترويجى لأي مصرف من المصارف ويعتمد تقديم الخدمات المصرفية على الأفراد الذين يتم تدريبهم وإعدادهم لتقديم هذه الخدمات، ومقابلة الزبائن والرد على استفساراتهم والتعرف على رغباتهم، وشرح المزايا التي تعود عليهم من استخدامهم لهذه الخدمات.
ويقوم نظام الخدمات الشخصية، أو البيع الشخصي، على إعداد الموظفين، الذين يتعاملون مع الجمهور إعداداً جيداً.
ويقوم رجل البيع بالتعرف على حاجة الزبون ومشكلاته، وإمكانية إشباع هذه الحاجات وحل تلك المشكلات وتقديم الرأي والنصيحة له.
طبيعة وظيفة رجل أو مندوب البيع وأهميتها:
يعتبر رجل البيع واجهة المصرف أمام الغير، وهو يقوم بتنفيذ وظيفته بكل جوانبها ومتطلباتها، ويتوقف نجاح عملية البيع، على مهارات وقدرات رجل البيع، ولمندوب البيع مسؤولية كبيرة فى تحسين صورة وسمعة المصرف وخلق انطباع جيد فى ذهن الزبائن.
ولمندوب البيع أهمية كبيرة فى التعرف على احتياجات السوق والزبائن، وبيع الخدمات المصرفية، والتحصل على زبائن جدد كما يعتبر مندوب أو رجل البيع الأساس فى مواجهة المنافسة، وتحسين سمعة وصورة المصرف لدى الغير.
الأطراف الذين يتعامل معهم مندوب البيع:
يتعامل مندوب البيع مع عدة أطراف:
1- المصرف: من حيث سياساته وأهدافه وخططه البيعية.
2- الزبائن :حيث يقوم بتنفيذ وظيفة البيع والترويج للزبائن الحاليين والمرتقبين.
3- المنافسون: حيث يتعرف على سياساتهم ونقاط قوتهم وضعفهم.
4- الظروف العامة فى السوق: حيث إن الظروف الاقتصادية والاجتماعية وغيرها تؤثر فى قيام رجل البيع بوظيفته، ويجب عليه أن يدرك هذه الظروف.
واجبات مندوب البيع:
أ- المساهمة فى إعداد تقديرات المبيعات من الخدمة المصرفية فى المصرف.
ب- تحديد أهداف البيع عن الفترات القادمة.
ج- القيام بمقابلة الزبائن والاتصال بهم لبيع خدمات المصرف.
د- توفير المعلومات الكافية عن المنافسين والزبائن.
هـ- المساهمة فى تطوير خدمات المصرف.
مقومات مندوب البيع الناجح: توجد مقومات معينة يجب توافرها فى مندوب أو رجل البيع الناجح منها:
1- ضرورة تفهم رجل البيع لطبيعة وأهمية وظيفة البيع فى المصرف.
2- ضرورة إلمامه بالمعلومات عن الزبائن والخدمات وظروف العمل الداخلية فى المصرف.
3- ضرورة توافر صفات ومقومات شخصية:
أ- الولاء لكل من المصرف وخدماته، والخدمة التى يقدمها.
ب- الثقة بالنفس، والثقة فى المصرف الذى يعمل فيه.
ج- المظهر الجيد لرجل البيع.
د- الحماس والإخلاص فى العمل.
هـ- قدرتة على التفاوض والإقناع والشخصية الجذابة.
4- القدرة على التعرف على حاجات الزبائن والاتصال بهم وعرض خدمات المصرف.
5- إلمامه بالأساليب المختلفة لفن البيع، حيث إن للخدمة المصرفية طبيعة خاصة.
3- الإعلام
يستخدم الإعلام كوسيلة لترويج الخدمات المصرفية باستخدام وسائل الإعلام الجماهيري، ووسائل النشر الجماهيري، كالصحف والمجلات والإذاعتين المسموعة والمرئية، التى من خلالها تتم إذاعة معلومات تأخذ الطابع الإخبارى عن المصرف وأوعيته وقدرته دون مقابل مادي مدفوع من المصرف بطريقة مباشرة.
وينظر الزبون المصرفي للمعلومات والأخبار المنشورة على أنها حقيقة كاملة الصدق، وليس على أنها إعلان مدفوع الأجر، خاصة أن الإعلام لا يتحكم المصرف فى صياغته أو محتواه، بل يقوم بصياغته محرر الخبر فى وسيلة الإعلام.
اُساليب توجيه الإعلام:
1- اختيار وسيلة الإعلان، ومن ثم اختيار الجمهور الذى ستتم مخاطبته وتسريب المعلومات والأخبار إليه.
2- اختيار الوقت المناسب للقيام بالنشاط الإعلامى.
3- إثارة الاهتمام لدى أجهزة الإعلام المختلفة عن طريق تصميم مزيج خدمات مصرفية يلاقى اهتماماً كبيراً من جانب جماهيرها.
مستلزمات النجاح فى الإعلام:
1- المعلومات: ويشترط أن تكون حقيقية وحديثة.
2- الإقناع:
أن يقنع رجل التسويق رجل الإعلام، بأهمية الخبر الذى قام بتزويده به.
ويمكن القول إن للإعلام أهمية خاصة بالنسبة لعملية ترويج الخدمات المصرفية، حيث تكون المعلومات التى تم إرسالها لزبون المصرف عن طريق وسائل الاعلام مصوغة فى شكل خبر إعلامى، ومن ثم يكون قابلاً أكثر للتأثير.

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:29 PM
حب و إيمان
للشاعر يوسف حسن
الفكرة العامة:-
حب الشاعر لوطنه و إيمانه بمستقبله الزاهر.
معاني الكلمات:-
انحت: أقبلت و مالت إلى ناحيتي
تسائل : تسال و تستفسر
قومي: أهلي و عشيرتي
روعة: الجمال الفاتن
منسابا: مشى مسرعا برقة و نعومة
فنن: غصن مستقيم و جمعه ( أفنان )
رقة: نعومة- خفة- هدوء- صفاء
الجدول: النهر الصغير
المنساب: سريع الجريان
خط به: كتب به
نفح: هبوب الرياح و جمع ( نفحات )
نسيم: الريح الهادىء – الهواء العليل و جمعه ( نسام )
قنن: قمم الجبال و مفرده ( قنه )
اومأت: اشرت الى
استجدي: طلبت المساعدة- سالته
عرائسه: اجمل ما في ملهمة الشعر و مفرده ( عروس )
القوافي: الحرف الاخير من الشطر و المتكرر في كل الابيات و مفرده ( قافيه )
تواتيني: تأتي و تساعدني
تسعفني: تقضي حاجتي- تعينني
امطرته: اعطيته
سكبت: صببت
شجني: حزني و جمعه ( شجون – أشجان ) و عكسه الفرح و السرور
ما برحت: مازلت
جذلى: اصداء الصوت
الانساب: تجري
أعطاف: جوانب و أطراف الغروب
نهلت: شربت و أنهرت
روائع: مفردها ( روعة ) جميل
مفتتن: الجميل الذي يعجب الإنسان
شفقة: الضوء المتبقي من الشمس و حمرته في أول الليل
هومت: حلقت
نشوى: الوصول إلى قمة الفرح و السعادة ( سكرانة )
مرفرفة: محلقة
رف: طيران
حمائم: حمام
من: اسم موصول بمعني الذي
مثقلة: محملة / ممتلئة
العذارى: الفتيات الغير متزوجات
وهن:ضعيف و بطيء
رغد: اتساع العيش / الهناء و الرخاء
دعة: الأمان و الطمأنينة و ألسكينه
أفديك: أحميك من الخطر
إيه: كلمة أمر تستخدم عند الحديث للاستزادة من حديث أو فعل
الرؤى: ما نراها في المنام
المجد: العزة
يسعى: يصبو / يحاول
ويل: عذاب / مصائب و جمعها ( ويلات )
المحن: مفردها ( محنة ) بلايا / مصائب
عزم: الارادة و العزيمة القوية
همم: عزيمة و ارادة قوية و مفردها همة
يستكين: ييأس
ناطت: تعلق بها و ارتبط بها
الخلود: البقاء الدائم
طغى: بالغ في الظلم
الويل: الهلاك و المصائب
جارت: ظلمت
غدا: المستقبل
الرايه: علم / رايات
يمرع: يسرع
الخصب: العشب
الوديان: ( الوادي ) المكان المنخفض بين الجبال و يتجمع فيه المطر
الحزن: المرتفعات الغليظة

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:31 PM
شرح الأبيات

البيت الأول

أنحت تسائل عن قومي و عن وطني في روعة الطير منسابا على فنن

تخيل الشاعر أن فتاة جاءت إلى جانبه تسأل عن أهله و وطنه و كانت جميلة و رشيقة فشبهها بالطائر الجميل و الرقيق الذي ينتقل برشاقة و خفة بين الأغصان و قد تخيل الشاعر هذه الفتاة للتمهيد بموضوع القصيدة و هذه المقدمة شاعت لذى الشعراء منذ القدم

الصورة الخيالية

في روعة الطير منسابا على فنن

شبه الشاعر رقة الفتاة بالطائر الرقيق المنساب المتنقل بخفة بين الأغصان و هذا يدل على إعجاب الشاعر برقة و جمال الفتاة

------------------------------------------------------------------------



البيت الثاني

في رقة الجدول المنساب خط به نفح النسيم حديث النور و القنن

كانت هذه الفتاة رقيقة و جمالها نقي مثل جدول الماء الصافي الذي تداعب مياهه الجارية الريح الهادئة و كانت أشعة الشمس تنعكس على مياه الجدول فتكون الظلال و الأضواء و تنطبع صورة الجبال على الماء و نسيم يحرك مياه و كأنه إنسان بيده قلم يكتب على مياه الجدول الحوار الذي دار بين النور و قمم الجبال و هذا المنظر يترك أثر جميلا على نفس الرائد .

الصورة الخيالية

في رقة الجدول المنساب

شبه الشاعر رقة الفتاة بالجدول الرقيق المنساب الذي تحركه الريح الهادئة و هذا يدل على شدة الجمال و رقة الفتاة

نفح النسيم حديث النور و القنن

صور الشاعر هبوب النسيم و هو يحرك مياه الجدول بالإنسان الذي ينقل الحوار الذي دار بين النور و قمم الجبال و يكتبه بالقلم على صفحة الجدول و هذه الصورة تعبر عن الجمال منظر الجدول الذي انسابت مياهه بصفاء

------------------------------------------------------------------------

البيت الثالث

أومأت للشعر أستجدي عرائسه و للقوافي تواتيني فتسعفني

بدأ الشاعر و كأنه عاجز عن وصف جمال وطنه لأنه يريد أنه يرسم أجمل صورة في بلاده فأخذ يترجى عرائس الشعر و أجمل ما فيه لكي يساعدانه في قول الشعر و يوحين إليه بأجمل الأشعار كما تستجدى موهبته و قوافي الأشعار ليصوغ بها أحلى الكلمات .

الصورة الخيالية

أومأت للشعر
صور الشاعر الإنسان الذي يشار إليه ليساعده في حاجته و قد استعان الشاعر بالشعر للإجابة على سؤال الفتاة لأن الشعر مصدر تعبير عن المشاعر من النثر .

استجدي عرائسه

صور الشاعر عرائس الشعر بالإنسان الذي يطلب منه الحاجات و جعل الشعر عروسا جميله و يقصد بذلك أجمل ما في الشعر لأنه أجمل ما تكون المرأة في ليلة زفافها و يمكن تفسير العرائس بملهمت الشعر اللواتي يوحين للشاعر بالقصائد الجميلة و كانت فكرة الاستجداء موجودة لدى الشعراء منذ القدم

للقوافي تواتيني و تسعفني

صور الشاعر القوافي بالإنسان الذي يعين صاحبه في قضاء الحاجة لأن الشاعر يريد أن يستحضر في هذه أكبر عدد ممكن من القوافي

------------------------------------------------------------------------

البيت الرابع

أيذكر البحر كم أمطرته قبلا و كم سكبت على أمواجه شجني

و هذا ينتقل الشاعر في البيت الرابع إلى ذكر و إبراز عناصر الجمال الموجودة في بلاده و هي البحر و النخيل و الغروب حيث البحر ملمحا جماليا بارزا في بيئة البحرين و طبيعتها الجغرافية و الشاعر مرتبط بالبحر ارتباطا روحيا و وجدانيا فهو ملاذ الشاعر إذا ضاق أو ضجر به البيت أو الأصدقاء فهناك الكثير من الذكريات الجميلة و الأشعار التي يبوح بها الشاعر لكي يبين مدى العلاقة و المودة التي تجمع بينهما فأخذ الشاعر الآن يتحاور مع عناصر الطبيعة في البحرين فيسأل البحر هل يذكر كم أطرقه بالقبلات و كم صبب على أمواجه الآمه و أحزانه و ذلك ليبين مدى حب الشاعر للبحر و تعلقه به .


الصورة الخيالية


أيذكر البحر كم أمطرته قبلا

صور الشاعر البحر كالإنسان الذي يخاطبه و يطلب منه التذكر ثم يصور كثرة القبلات بالمطر الغزير و يصور البحر بالحبيب الذي يقبله و هذا يبين علاقة الشاعر بالبحر علاقة محبة حميمة .

و كم سكبت على أمواجه شجني


صور الشاعر دموعه و أحزانه بالماء الذي يصب على أمواج البحر و هذا يدل على ان البحر مثل الصديق الذي يفضي له همومه

------------------------------------------------------------------------
الأساليب البلاغية

1. أيذكر البحر : اسلوب الاستفهام و يدل على ان علاقة الشاعر بالبحر قديمه و ان ملازم بالبحر و متعلق به .
2. كم أمطرته قبلا : اسلوب يدل على ان علاقه الشاعر بالبحر علاقه صداقه .

------------------------------------------------------------------------

البيت الخامس

جدائل النخل و الأنداء ما برحت جذلى و أصداؤها تنساب في أذني

نظر لبيئة الشاعر القروية البحرية الزراعية فهو ما يزال ينقل لنا من عناصر البيئة التي ارتبط بها ارتباطا وثيقا بهذه الشجرة المباركة التي ملئت بلاده انتقل الشاعر إلى وصف النخيل في وطنه فيقول أن النخيل بها سعف كثيف و متشابك كأنها ظفائر الفتاة و هذا السعف لن تجف عنه قطرات الندى فهي منتعشة و فرحانة و الرياح تحركها فيظهر لها صوت جميل و صدى الصوت يطرب الشاعر و هذه الأصداء تتكرر في إذن الشاعر بسرعة

الصورة الخيالية

جدائل النخل

صور الشاعر النخل بالفتاة التي بها جذائل و هذا يدل على جمال سعف النخلة و تشابكه بطريقة منظمة

جدائل النخل و الأنداء ما برحت

صور الشاعر النخل و الأنداء و الآن أو بالفتاة الفرحة و هذا يعبر عن جمال منظر النخيل و هي مبتلة بالندى .

------------------------------------------------------------------------

البيت السادس

من ذا رآهن بالأثمار مثقلة رأى العذارى بخطو مثقل وهن

ثمار النخيل كثيرة و ثقيلة و لشدة ثقلها شبهها الشاعر بالعذارى الجميلات الرشيقات اللاتي يمشين متدللات لخطى ثقيلة و رزينة و يتمايلن في سيرهن كأنهن يحملن شيئا ثقيلا

الصورة الخيالية

تشتمل الصورة الخيالية بالبيت أكمله فقد صور الشاعر النخيل الممتلئة بالرطب و هي تتمايل كلما الريح بالعذارى و هن يمشين بخطوات بطيئة و يتمايلن بدلال كأنهن يحملن شيئا ثقيلا و هي صورة تعبر عن حب الشاعر بالنخلة و إعجابه بها.

------------------------------------------------------------------------

البيت السابع

أم الغروب و من أعطافه نهلت من الروائع روحي كل مفتتن

إن منظر الغروب يوحي للشاعر بالكثير من المعاني الجميلة فقد شربت روحه من روعة منظر الغروب ما يسلب العاقل و القلب يفتن الإنسان شدة جماله و روعته .


الصورة الخيالية

و من أعطافه نهلت من الروائع روحي كل مفتتن

صور الشاعر روحه بالإنسان الذي يشرب و صور الروائع بالماء اللذيذ العذب الذي يشرب و جعل الشاعر الغروب منهر الماء أو المورد و المنبع الذي نشرب منه الماء و هذا يوحي بجمال منظر الغروب .( صور الغروب بالنبع أو الرافد المائي الذي تشرب منه الغروب بعد ظمأ و عطش).

------------------------------------------------------------------------

البيت الثامن

في شفقه هومت نشوى مرفرفة رف الحمائم بين الموج و السفن

عناصر الطبيعة كلها تجمعت في مكان واحد:-
1. البحر
2. النخيل
3. منظر الغروب
و هذا المنظر المدهش الذي يشغل الكثير من الشعراء و الفنانين و المصورين ( منظر الغروب في حمرته معلق خيال الشاعر و روحه تهيم و تتمايل و هي سكرانة و ترفرف مثل الحمائم و تطير على الموج و السفوح .

الصورة الخيالية

هومت نشوى مرفرفة رف الحمائم
صور الشاعر روح الإنسان الهائم المتمايل من شدة السكر كما جعل لها جناحين كطائر ترفرف بهما كما يرفرف الحمام بين الموج و هذا يعبر عن تعلق الشاعر بالغروب و خصوصا الشفقة ( صور الشاعر الغروب الوجداني بالطائر الذي يرفرف بجناحيه و يتمتع بالجمال الطبيعي الغروب بألوانه الحمراء و الصفراء و قد رسم الشاعر الغروب باللون الأعطاف و الشفقة و الغروب أما الحركة رف الحمائم و الموج

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:32 PM
البيت التاسع

أوال ، لا عشت في رغد و في دعة إن لم أفديك في سري و في علني

يعبر الشاعر عن مدى ولائه و إخلاصه لبلاده فينادي محبوبته أوال و يدعو ألا يعيش في هناء و استقرار إلا إذا فداها بروحه في السر و العلن و يقول يا وطن الأصالة و العراقة انني على استعداد دائم للتضحية من أجلك لاستحق الحياة الكريمة و العيش في ربوعك بأمان .

الأساليب البلاغية

1. أوال : أسلوب نداء يدل على القرب و المحبة و لذلك حدف الشاعر أداة النداء
2. لا عشت في رغد و لا دعة : أسلوب دعاء يدل على حب الشاعر و وفائه لوطنه

------------------------------------------------------------------------
البيت العاشر

أخلصت حبك لا خوفا و لا طمعا أيطمع الحر للأوطان بالثمن ؟

يخاطب الشاعر بلاده و يقول انه مخلص في حبها لا خوف من أي إنسان و لا طمعا في مال أو ثروة أو مناصب و إنما حب خالص لوجه الله ثم يسأل هل يمكن أن يطمع الإنسان الحر في ثمن لحب وطنه .

الأساليب البلاغية

1. أيطمع الحب للأوطان بالثمن: أسلوب استفهام يدل على نفي و إنكار أن يطمع الإنسان الحر بثمن لحب وطنه.

------------------------------------------------------------------------

البيت الحادي عشر

إيه ، فتاة الرؤى إني لمن وطن يسعى إلى المجد رغم الويل و المحن

يخاطب الشاعر فتاة الرؤى فيقول إني من وطن يسعى لتحقيق الأمجاد رغم ما يصيبه من بلايا و مصائب

الصورة الخيالية

اني لمن وطن يسعى الى المجد
صور الشاعر الوطن بالإنسان الذي يسعى لتحقيق الأمجاد و الأمور العظيمة و هذا يدل على شدة افتخار الشاعر لعزم أبناء الوطن للوصول إلى المجد.

الأساليب البلاغية
1. إيه : أسلوب أمر يدل على طلب و ترجي الشاعر من الفتاة إن تستمع إلى حديثه لفتاة الرؤى أسلوب نداء و قد حذف الشاعر اداة النداء .
------------------------------------------------------------------------

البيت الثاني عشر

يخطو إلى المجد في عزم و في همم لا يستكين و إن طالت يد الزمن

يقول الشاعر إن وطني مصمم على تحقيق المجد العزيم و إرادة قوية و لا يخضع للأعداء حتى لو اعتدى الطغاة

الصورة الخيالية

يخطو إلى المجد

صور الشاعر وطنه بالإنسان الذي يخطو و ذلك يدل على عزم أبناء الوطن على تحقيق المجد و السعي الدائم لذلك بخطوات سريعة

------------------------------------------------------------------------

البيت الثالث عشر

إني لمن أمة نيط الخلود بها مهما طغى الويل أو جارت يد الزمن

يفخر الشاعر و يتباهى بأمته العربية الإسلامية و يقول أن الخلود و البقاء الدائم مرتبط بقومه و هو قدرهم حتى لو تعرضوا الظلم الأشرار أو رغم الضربات الخارجية من أعداء عروقه و المشاكل .

الصورة الخيالية

جارت يد الزمن

شبه الشاعر الزمن بالإنسان الذي له يد و هو يظلم و يعتدي على الآخرين و هذه سورة تعبر عن قوة أبناء البحرين و قدرتهم على تحدي الطغاة.

------------------------------------------------------------------------

البيت الرابع عشر

غدا يطل على الدنيا بريتها فيمرع الخصب في الوديان و الحزن

يتفاءل الشاعر بالمستقبل و يتنبأ لوطنه بالمستقبل الزاهر فسوف يمتلأ البلاد بالخيرات و ترتفع راية الوطن عالية خفاقة و تخصب الوديان و السهول و المرتفعات و يعم الخير كل البلاد

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:33 PM
الحرارة

المقدمة:
كم درجة الحرارة اليوم ؟ للإجابة بهذا السؤال بدقة يلزمك ترمومتر-أي ميزان حرارة لقياس ذلك. جميع الترمومترات مدرجة بمقاييس تستخدم نقطتين ثابتتين هما: درجة حرارة انصهار الجليد، ودرجة حرارة غليان الماء على ضغط جوي عياري. هنالك ثلاثة مقاييس مهمة لدرجة الحرارة هي: مقياس سليسيوس ومقياس فرنهايت والمقياس المطلق أو مقياس كلفن. فدرت انصهار الجليد على مقياس سليسيوس هي صفر5س، ودرجة غليان الماء 5100س. على مقياس فرنهايت درجة انصهار الجليد هي 532ف ودرجة غليان الماء 5212 ف. أما بمقياس كلفن فيبدأ من أدنى درجة حرارة ممكنة نظرياً، وهي درجة الصفر المطلق؛ والدرجة فيه مساوية فيه قدراً للدرجة في مقياس سليسيوس.


العرض:
أنواع الترمومترات:
لقد ذكرنا أننا نقيس درجة الحرارة بالترمومترات، والترمومترات تختلف باختلاف درجة الحرارة المراد قياسها، فهناك ترمومترات لقياس درجات الحرارة الشديدة البرودة، والتي قد تقترب من درجة الصفر المطلق، وهناك ترمومترات لقياس درجات الحرارة العالية، والتي قد تحاكي درجة حرارة الشمس، وسنناقش هنا بعضاً منها:

أ - الترمومتر الزئبقي:
وهو يتكون من أنبوبة زجاجية رفيعة, في نهايتها إنتفاخ به زئبق, وتوضع علامة عند النقطة التي يتجمد فيها الماء, وهي درجة الصفر المئوي, وعلامة أخرى عند النقطة التي يغلي فيها الماء وهي (C 5100), ثم تقسم المسافة بين النقطتين إلى مائة تدريج متساوية، ويمكن أن يقيس هذا الترمومتر درجات الحرارة ما بين (C520 ) و (C5220) ء ولكن إذا أردنا قياس درجات حرارة شديدة البرودة فان الكحول يستخدم بدلا من الزئبق, حيث أن درجة الحرارة التي يتجمد فيها الكحول( (C5220

ب – الترمومتر البلاتيني:وهو ترمومتر تعتمد نظريته على أن مقاومة المواد تتغير بتغير درجة الحرارة، وهذا الترمومتر يمكن أن يقيس درجات الحرارة بين (C540ــ) و) C5(1200بدقة كبيرة, وهو يتكون من سلك بلاتيني رقيق ملفوف حول اسطوانة مصنوعة من الميكا محتواة على أنبوب من الزجاج الصلب.

ج – ترمومترالإزدواج الحراري:
يتكون ترمومتر الإزداوج الحراري من سلكين معدنيين مختلفين موصلين على التوازي. فإذا وضعت وصلة عند درجة حرارة معروفة مثل ماء وثلج في توازن حراري أي عند الصفر المئوي, والوصلة الأخرى توضع عند درجة الحرارة التي يراد قياسها, فإن فرقأ في الجهد الكهربائي ينشأ بين الوصلتين, وهذا الفرق في الجهد مقياس للفرق في درجتي الحرارة بين الوصلتين.


د-ـ ترمومتر الكبس:
تترتب جزيئات البلورات السائلة في صفوف منتظمة كما في البلورات الجامدة لكنها تنساب كالسائل. بعض هذه البلورات يتغير لونه تبعاً لدرجة الحرارة, فيستخدم في ترمومترات شريطية لأخذ درجة حرارة الأطفال, فالحرارة تعيد ترتيب الجزيئات ميسرة بذلك مرور الضوء عبر السائل فتتوهج بلون مختلف تبعاً لدرجة حرارة الطفل.


البيرومتر:
يستخدم البيرومتر في قياس درجات الحرارة العالية كدرجة الحرارة داخل فرن صناعة الزجاج. تتوهج الأشياء بألوان مختلفة حسب درجة حرارتها. ويحتوي البيرومتر فتيلة كهربائية يسخنها تيار كهربائي حتى يتساوى لونها مع لون الجسم المتوهج. ثم تقاس درجة الحرارة بمقياس هذا التيار.


تستمد الأرض الطاقة من الشمس على شكل حرارة تصلها مباشرة وتؤثر طاقة جذب الشمس في الأرض فتبقيها في مدار حولها تحدث خلاله اختلافات في درجة الحرارة على المناطق المختلفة من سطح الأرض، كذلك تؤثر الأرض في القمر الذي يدور في مدار حولها ويستمد جزءا من طاقته الضوئية والحرارية منها. تظهر هذه الصورة التي التقطتها مركبة الفضاء أبوللو 8 كوكب الأرض كما ظهر لها من على سطح القمر، وقد أضاءت الشمس جزءا منه وغرق الجزء الآخر في الليل.

طرق انتقال الحرارة:
انتقال الحرارة بالتوصيل
إذا عرضنا طرف قضيب فلزي للهب فترة من الزمن , في حين نمسك بيدنا الطرف الآخر فإننا نلاحظ إن درجة حرارة الطرف غير المعرض للهب تبدأ بالارتفاع شيئاً فشيئاً، مع أنه غير متعرض للهب مباشرة ، وهذه الظاهرة تسمى (ظاهرة التوصيل الحراري) وتفسيرها أن جزيئات الطرف الساخن والتي تهتز أصلاً , والتي تتحرك حركة توافقية بسيطة ، تزداد سرعتها عند التسخين ، وبالتالي يزداد اتساع اهتزازاتها , نظراً لأنها اكتسبت طاقة . ونظراً لاصطدامها مع الجزيئات المجاورة, فإنها تنقل لها الطاقة شيئاً فشيئاً مع استمرار التسخين, وبالتالي تنتقل الحرارة عبر المادة من طرف إلى طرف آخر.
والمعروف عن الفلزات قاطبة أنها جيدة التوصيل للكهرباء، وكذلك جيدة التوصيل للحرارة، أما توصيلها الجيد للكهرباء، فهو بسبب وجود إلكترونات حرة فيها؛ أما توصيلها الجيد للحرارة, فيعود إلى الجزيئات والى الإلكترونات الحرة معاً.
وقد مر معنا أن الجسم الذي درجة حرارته أعلى يفقد حرارة، وأن الجسم الذي درجة حرارته اقل يكسب حرارة عند حدوث اتصال بين الجسمين ء أي أن اتجاه سريان الحرارة هو دائماً من النقطة التي درجة حرارتها أعلى إلى النقطة التي درجة حرارتها أقل. ولكن معدل سريان الحرارة عبر المواد يختلف باختلاف نوع المادة، وقد ذكرنا أن الفلزات جيدة التوصيل، ولكن لو أخذنا مواد أخرى كالخشب والزجاج والفخار، فإننا نجدها رديئة التوصيل للحرارة

انتقال الحرارة بالحمل
إذا وضعنا إناء به ماء على لهب مصدر حراري , فإن قعر الإناء يسخن , وبالتالي يسخن الماء الملامس له , فيتمدد وتقل كثافته , وبذلك يرتفع إلى أعلى ويحل محله ماء بارد يهبط من المناطق العليا إلى أسفل , فيسخن هذا الماء, ويرتفع ايضاً إلى أعلى وهكذا.
ومن خلال حركة جزيئات الماء التي ترتفع إلى أعلى, يتم نقل الحرارة من المناطق السفلى للإناء إلى المناطق العليا له.
وتسمى الطريقة التي تنتقل الحرارة بها هنا (الحمل )؛ وهي كما نلاحظ تقتضي أن تغادر الجزيئات الساخنة أماكنها ناقلة معها الحرارة إلى الجزيئات الباردة. وهي تختلف عن انتقال الحرارة بطريقة التوصيل؛ إذ أن الجزيئات في الطريقة السابقة (التوصيل) لا تغادر أماكنها.

انتقال الحرارة بالإشعاع:
لا بد أنك جلست يومأ أمام مدفأة, وأنك شعرت المدفأة, لسؤال الذي يتبادر للذهن هو كيف وصلتك حرارة المدفأة ؟
إن حرارة المدفأة لا يمكن أن تكون قد وصلتك بالتوصيل ء إذ أنك لا تلمس المدفأة, كما أنها لا تكون قل وصلتك بالحمل, إذ أنك والمدفأة على مستوى أفقي واحد. إن الطاقة الحرارية وصلتك بطريقة أخرى تسمى, الإشعاع.
والتعبير الذي استعملناه (الإشعاع) يدل على فقد مستمر للطاقة من سطح الجسم.
وهالإشعاعية.سمى الطاقة المشعة, أ.و الإشعاعية. ويفقدها الجسم أو يشعها بسرعة الضوء وإذا سقطت على جسم غير شفاف, فإنه سيمتصها, ويحولها إلى حرارة.
ومقدار الطاقة التي يشعها سطح معين من وحدة المساحة خلال وحدة الزمن, تعتمد على طبيعة السطح, وعلى درجة حرارته.
فإذا كانت درجة حرارة السطح منخفضة, فإن معدل إشعاع الطاقة يكون متدنيا؛ وكلما ارتفعت درجة الحرارة زادت كمية الحرارة التي يفقدها الجسم بالإشعاع.
ولكن التناسب ليس خطياً بين الطاقة المفقودة بالإشعاع, وبين درجة الحرارة؛ إذ أن الطاقة تتناسب مع درجة الحرارة المطلقة مرفوعة للقوة (4).
أما طبيعة الإشعاع, فحتى درجة حرارة 300 س, فإن الإشعاع يكون على شكل موجه تحت حمراء في معظمه, ولكن إذا ارتفعت درجة حرارة الجسم أكثر فأكثر يبدأ بإشعاع موجات أخرى مرئية.


مصادر الحرارة:
يمكن الحصول على الطاقة الحرارية كما ذكرنا سابقا من أي نوع من أنواع الطاقة الأخرى، غير أن هناك مصادر يكون التحويل منها إلى حرارة ضعيفا كالطاقة الضوئية والصوتية، وهناك مصادر قوية تعطي كمية كبيرة من الطاقة الحرارية التي يستفاد منها … ومن المصادر الضعيفة يمكننا الحصول على الطاقة الحرارية لأغراض القياس والتصوير والدارسة فقط كما في تصوير الكون بالأشعة تحت الحمراء، والمنظار الليلي، وقياس درجة حرارة جسم المريض، ودرجة حرارة مياه البحر، ودرجة حرارة الجو …. الخ. أما المصادر القوية فهي التي تعطينا كمية من الحرارة لاستخدامها في حياتنا العملية للأغراض المختلفة، كالطهي والتدفئة في المنازل والصناعات المختلفة من صهر وتشكيل المعادن إلى الصناعات البلاستيكية إلى تكرير البترول والصناعات الغذائية … الخ. وفيما يلي بعض المصادر القوية للطاقة الحرارية.

بعض مصادر الحرارة:
1_ الشمس: تعد الشمس من أكبر مصادر الضوء والحرارة التي سخرها الله سبحانه وتعالى لاستمرار الحياة على سطح كوكبنا الأرض "وهو الذي جعل القمر نورا والشمس ضياء " وتمد الشمس أرضنا والكواكب الأخرى بالحرارة حسب بعدها عنها حيث يتلقى كل متر مربع من سطح الأرض في الثانية الواحدة ما معدله 1400 جول من الطاقة الشمسية، وتتوزع هذه الطاقة على أجزاء الأرض حسب قربها من خط الاستواء الذي يحظى بأكبر نصيب منها والطاقة الشمسية ضرورية لمعظم الكائنات الحية على سطح الأرض لاستمرار حياتها، وهي تمتص هذه الطاقة بطرق مختلفة خاصة الغطاء النباتي، وهي ضرورية للحفاظ على درجة حرارة سطح الأرض والغلاف الجوي والمائي لملائمة الكائنات التي تعيش في كل منها، ويمكننا الاستفادة من الطاقة الشمسية بطرق مختلفة فضلا عن ضرورتها للحياة بشكلها الطبيعي. فالسخانات الشمسية فوق أسطح المنازل تقوم على تسخين المياه بتعرضها المباشر للشمس، والخلايا الشمسية التي تولد الكهرباء تعتمد على تحويل الإشعاع الشمس إلى كهرباء تستخدم في المنازل وفي المشاريع الواقعة في المناطق النائية. وينظر إلى الطاقة الشمسية كمصدر نظيف للطاقة لا يلوث البيئة ولا توجد له مخاطر تذكر على الحياة على سطح الأرض وتتولد الطاقة الشمسية نتيجة تفاعلات الاندماج النووي، التي تحدث داخل الشمس وتجعلها بالتالي مصدرا مستعرا للحرارة إذ تبلغ درجة حرارة سطحها حوالي 6000 درجة مئوية بينما ترتفع في باطنها إلى ملايين الدرجات وترسل الشمس الأشعة الكهرومغناطيسية بكل أنواعها، ومن ضمنها الأشعة تحت الحمراء الحرارية وأشعة الضوء المرئي والأشعة فوق البنفسجية التي تقوم طبقة الأوزون بعكس جزء كبير منها فتمنع عنا ضررها. فهي تصيب جلد الإنسان الذي يتعرض لها لفترة طويلة بالحروق والأذى لكنها ضرورية لبعض الكائنات.

2_ الوقود العضوي/البترول: يشكل البترول عصب الحياة الصناعية والحضارة الحديثة، فهو يزودنا بالطاقة بشكل فعال في كل المجالات، وعلية وعلى الفحم قامت أسس الحضارة التي نشهدها الآن. يعطي البترول لدى احتراقه كمية كبيرة من الحرارة، وتمكن طبيعته وإمكانية تحليله إلى مشتقاته المختلفة من استخدامه في الكثير من المجالات من الصناعات الثقيلة إلى المتوسطة والخفيفة، وفي المواصلات والدفاع والتدفئة والأغراض المنزلية. ويتكون البترول من مركبات عضوية من الكربون والنيتروجين والهيدروجين وعند احتراق هذه المركبات فان الطاقة الموجودة في الروابط بين ذراتها تتحرر لنستفيد منها كطاقة حرارية. وقد كان البترول هو العنصر الرئيسي في الصناعات والنقل خلال القرن الحالي بعد أن كان استخدام الفحم هو المسيطر في مجال الطاقة. ولعل بعض الدول لازالت تنتج وتستعمل الفحم الحجري إلى يومنا هذا. أما في جسم الإنسان فان الغذاء هو الوقود العضوي الذي يوفر للجسم حاجته من الطاقة. فالكربوهيدرات هي مواد عضوية يتم حرقها داخل خلايا الجسم لتمدها بالطاقة الحرارية اللازمة للقيام بالعمليات الحيوية التي تعتمد عليها العضلات والدماغ والأعصاب في عملها. غير أن لهذا المصدر من مصادر الطاقة سلبية كبرى هي مخلفات الاحتراق التي تؤدي إلي تلوث البيئة . فمهما كانت عمليات الاحتراق نظيفة فلا بد لها من إنتاج كميات من ثاني أكسيد الكربون الذي بات يشكل تركيزه في الغلاف الجوي تهديدا لاستقرار المناخ فيما يعرف بظاهرة البيت الزجاجي حيث يمنع ثاني أكسيد الكربون خروج الحرارة الزائدة من الأرض إلى الفضاء على شكل أشعة تحت حمراء الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع درجات الحرارة على سطح الأرض ويهدد بانصهار كميات من جليد القطبين لترفع منسوب مياه البحار والمحيطات مما يهدد بإغراق مدن ساحلية كثيرة في العالم. كما يؤدي ارتفاع درجات الحرارة إلى تصحر وجفاف مزيد من الأراضي الزراعية وبالتالي القضاء على العديد من الكائنات الحية. مما يستوجب الحد من إطلاق ثاني أكسيد الكربون في الجو والعمل على خفض تركيزه الحالي.

3_ الطاقة النووية: بحلول بداية القرن الحالي كانت العلاقة بين المادة والطاقة قد أصبحت في مركز اهتمام علماء الفيزياء، ووضعت نظريات عدة أدت إلى التنبؤ النظري بإمكانية تحويل المادة إلى طاقة وتحويل الطاقة إلى مادة. وبدأ العمل التجريبي لتحقيق ذلك، فتحقق التفاعل المتسلسل الذي يقوم على انشطار نواة ذرة اليورانيوم لتعطي كمية كبيرة جدا من الطاقة ولتنتج نواتين صغيرتين مجموع كتلتيهما أقل من كتلة نواة اليورانيوم مما يعني أن فرق الكتلة قد تحول إلى طاقة، هذه هي الطاقة النووية. وكان من نتائج هذه التجارب خلال الحرب العالمية الثانية أن تكثفت الجهود عند الدول العظمى لصنع القنبلة النووية والتي كان أول من استخدمها الولايات المتحدة الأمريكية ضد اليابان حيث ألقيت قنبلتان على كل من مدينتي هيروشيما وناغازاكي وكان أثر تدميرهما هائلا. واستمر البحث بعد ذلك حتى صنعت القنبلة الهيدروجينية التي تقوم على اندماج أربع نوى هيدروجين لإنتاج نواة هيليوم وإطلاق طاقة هائلة تفوق كثيرا طاقة انشطار اليورانيوم.وهذا في الحقيقة هو التفاعل الذي يحدث داخل الشمس. وبعد ذلك اتجهت جهود العلماء إلى الاستخدامات السلمية للطاقة النووية، فأنشئت المفاعلات النووية التي تزودنا بكميات كبيرة من الحرارة لكنها مصممة بحيث يتم التحكم بها بحيث لا تؤدي إلى انفجار. وتستخدم هذه الحرارة في توليد البخار الذي يدير المولدات الكهربائية التي تزود الكثير من الدول كمعظم الولايات المتحدة وكندا مثلا بالكهرباء. كما تستخدم لتحلية مياه البحر ولتطبيقات أخرى مفيدة. غير أن لهذا النوع من مصادر الحرارة أيضا سلبية كبرى هي النشاط الإشعاعي الناتج من المخلفات النووية المشعة التي تنتجها المفاعلات النووية والتي يصعب التخلص منها والتي تشكل خطرا كبيرا على الكائنات الحية لا ينتهي قبل مرور آلاف وربما ملايين السنين. فضلا عن الحوادث التي قد تقع نتيجة التقصير والإهمال كما حدث في كارثة انفجار مفاعل تشيرنوبل في أوكرانيا عام 1986.

4_ الطاقة الجوفية: عندما يثور بركان نلاحظ أنة يقذف في الجو حمما ساخنة جدا قوامها الصخر المنصهر ودرجة حرارتها عالية جدا وتسيل هذه الحمم على جوانب الفوهة البركانية لتسبب احتراقا وموتا لكل الكائنات المحيطة بها. وهذا دليل على أن باطن الأرض يحوي من الحمم والصهير الكثير مما يمكن أن يكون مصدرا جيدا للحرارة لو أمكن تطويعه واستخدامه لمنفعة البشر. ومن الظواهر التي تساعد في ذلك ما يسمى الفوارات الساخنة، وهي ينابيع مياه ساخنة تقع في مناطق الصدوع الأرضية حيث تتسرب المياه الجوفية عبر الصدوع الأرضية والشقوق إلى أعماق كبيرة بحيث تلامس مناطق شديدة السخونة فتسخن وتصعد إلى أعلى فوارة وبقوة، نافثة بخار الماء. وبعض هذه الينابيع يثور ويهمد عدة مرات في الساعة وبعضها يتدفق باستمرار وبشكل انسيابي حاملا معه المعادن المذابة من طبقات الصخور العميقة. ويقصد الناس هذا النوع من الينابيع للاستشفاء والاستمتاع بحمامات ساخنة من المياه الطبيعية. غير أن هناك مشاريع تقوم على استغلال حرارة المياه المنطلقة من الأرض في توليد الكهرباء.


الخاتمة: نستنتج أن: درجة الحرارة هي قياس لمدى لسرعة تحرك جزيئات الجسم, أما الحرارة فهي طاقة الجسم المكتسبة, وأن طرق انتقال الحرارة ثلاث, الحمل والتوصيل والإشعاع, وتقاس الحرارة بعدة مقاييس أهمها: المقياس السيليزي, المقياس الفهرنهايتي, ومقياس كلفن

بدور الشـحي
28-09-2007, 03:34 PM
وزارة الاشغال والاعمال
مقدمة :
تقوم وزارة الأشغال والإسكان بتنفيذ سياسة حكومة مملكة البحرين لتوفير المسكن اللائق للأسرة البحرينية والعمل على استقرارها، وتقديم خدمات البنية التحتية اللازمة لمناطق المملكة من طرق وجسور ومجاري ومباني حكومية وكل ما يلزم لتحقيق المظهر الحضاري لمملكة البحرين.




العرض:
شئون الإسكان:
استطاعت حكومتنا الرشيدة منذ إنشاء وزارة متخصصة للإسكان في عام 1975 توفير خدمات إسكانية عديدة ومتنوعة استفادت منها آلاف الأسر البحرينية على مختلف مستوياتها وتحقيق إنجازات عمرانية كبيرة شملت مختلف مناطق المملكة في المدن والقرى، واستطاعت الوزارة ان تحقق للبحرين مكانة متقدمة في تجربتها العمرانية وأسلوبها المتميز لتوفير الخدمات الإسكانية للمواطنين. ولقد ارتكزت السياسة الإسكانية التي انتهجتها السياسة الإسكانية على أساسين هما:
الأول: تنفيذ المشروعات العمرانية لتوفير الخدمات الإسكانية التي تتضمنها الخطط والبرامج السنوية المعتمدة وفق الإمكانيات والميزانيات التي تخصصها الحكومة لقطاع الإسكان.
الثاني: اعداد الدراسات العمرانية المستقبلية المتواصلة وسن القوانين والتشريعات اللازمة والبحث عن البدائل لمواجهة كل الاحتمالات لتوفير الاحتياجات التي تتطلبها الأسرة البحرينية من الخدمات الإسكانية بالإضافة إلى التعمير لكل مناطق المملكة. وبناءاً على هذه الأسس استطاعت الوزارة أن تمتلك رؤية واضحة لواقع الخدمات الإسكانية التي يحتاج إليها المواطنين وفق الأهداف والسياسات الإسكانية التي تسعى إليها حكومة مملكة البحرين والتي حددت مجالات الخدمات الإسكانية التي توفرها للمواطنين في الآتي:

1.البيوت: وتقوم الوزارة ببناء الوحدات السكنية ( البيوت ) وتوزيعها على المستحقين الذين لا يملكون عقاراً أو أموالاً.
2. القسائم السكنية: تقوم الوزارة بتجهيز وإعداد القسائم السكنية لتوزيعها على المستحقين الذين لا يملكون أرضاً ولكن لديهم تكاليف البناء.
3. القروض: ويتم تخصيص القروض لمن يملك أرضاً وليس لديه المال الكافي ويرغب في بناء مسكن أو شراء مسكن قائم بذاته أو إضافة أو ترميم للوحدة السكنية التي يملكها.

وبالإضافة إلى أنواع الخدمات الإسكانية المذكورة فان الوزارة تقوم بتقديم العديد من الخدمات الإسكانية والعمرانية للمواطنين في المجالات ذات العلاقة. ومنذ عام 1975 وحتى نهاية عام 2002 بلغ عدد الأسر البحرينية الذين استفادوا بخدمات ومشروعات الإسكان 61,509 أسرة ( واحد وستين ألفاً وخمسمائة وتسعة أسرة ) منها 21,756 أسرة بالوحدات السكنية و 10,772 أسرة بالقسائم السكنية و 10,000 أسرة بأرض هبات أميرية وملكية و18,981 أسرة بقروض بناء وشراء وترميم ووصل مجموع المبالغ التي خصصت لها 312,282,141 ديناراً ( ثلاثمائة واثنا عشر مليوناً ومائتين واثنين وثمانين ألفا ومائة وواحد وأربعين ديناراً ) . وتواصل وزارة الأشغال والإسكان مسيرة البناء والعمران في أرجاء المملكة بخطط ومشروعات إسكانية وعمرانية طموحة لتوفير احتياجات الأسر البحرينية، وإضافة مدن إسكانية جديدة متطورة وبناء أحياء ومناطق سكنية حضارية تشمل مختلف مناطق المملكة. ومن المشروعات العمرانية والإسكانية المستقبلية التي تقوم الوزارة الآن على الأعداد لتنفيذها مشروعات تطوير وإعمار القرى، وبناء الوحدات السكنية في المحرق والمقشع وعدد من مناطق المملكة الأخرى التي يتم فيها استكمال تنفيذ الوحدات السكنية التي تتضمنها الخطط والمشروعات العمرانية بالإضافة إلى تنفيذ مخططات مشروعات المدن الجديدة التي أقرتها لجنة الإســكان والأعمــار برئاســة ســمو الشـيخ ســلمان بن حـمد آل خليفة ولي العهد القائد العام لقوة دفاع البحرين رئيس لجنة الإسكان والأعمار التي تشمل بناء 4 مدن حضارية جديدة في مناطق المملكة ويتم ذلك من خلال برنامجين تخطيطيين الأول هو تخطيط وتصميم المدينة الشمالية وهي إحدى المدن الأربع الجديدة، والثاني يقوم على وضع المخطط الاستراتيجي التعميري العام لمملكة البحرين حتى عام 2021 الذي يضم المدن الثلاث الأخرى ودراسة المناطق القابلة للتعمير كمدن ومناطق إسكانية تلبي احتياجات المواطنين من الخدمات الإسكانية.
شئون الأشغال:
أما أعمال ومشروعات الوزارة في قطاع الأشغال والتي تستند إلى توفير البنية الأساسية لمملكة البحرين فقد حققت الوزارة إنجازات ضخمة وقامت بتنفيذ مشروعات عديدة شملت مختلف مناطق المملكة من المدن والقرى. ويتحدد الهدف الرئيسي من شئون الأشغال بتقديم أفضل الخدمات للمواطنين التي تتمثل في تخطيط وتنفيذ خدمات البنية التحتية التي تشمل إنشاء الطرق والجسور وشبكة المجاري والمباني الحكومية ومتابعة صيانتها باستمرار وعمل الدراسات والبحوث لجميع أنواع الخرسانة والمشاكل التي تواجه مملكة البحرين من النواحي الفنية المرتبطة بها ووضع الحلول المناسبة لها بما يتناسب مع الأحوال الجوية في المملكة. وتضم شئون الأشغال ثمان إدارات هي:
الشئون الادارية والموظفين، مسح الكميات وفحص المواد، الطرق، المجاري ومصارف المياه، مشاريع البناء، صيانة المباني، تخطيط المشاريع، الشئون المالية.
وتقوم هذه الإدارات بالعديد من المهام. ويمكن تلخيصها كما يلي:
1.إدارة مسح الكميات وفحص المواد: تقوم بفحص مواد البناء بجميع أنواعها سواء المباني الحكومية أو المتعلقة بتركيبة أعمال الطرق وصيانتها إضافة إلى إعداد وثائق المناقصات والميزانيات التقديرية للمشاريع الحكومية حسب المواصفات الدولية.
2. إدارة الطــرق: تقوم بتخطيط وتصميم وبناء وصيانة شبكة الطرق العامة وإجراء دراسات الجدوى لسير المرور والتشاور مع الإدارة العامة للمرور والترخيص بوزارة الداخلية حول تحسين وتطوير إجراءات المرور وإعداد الأنظمة الرقابية وتخطيط ومراقبة ميزانية واعتمادات الطرق، وتوفير قاعدة للمعلومات تتضمن فحص وحصر الطرق ومراقبة أعمال المقاولين للتأكد من مطابقتها للتصميمات واختيار وتعيين الاستشاريين للمشاريع لبناء الطرق والجسور.
3. إدارة المجاري ومصارف المياه: هي المسئولة عن تخطيط وتصميم وبناء وصيانة شبكة مياه الصرف الصحي بما فيها محطات المعالجة وشبكة تصريف مياه الأمطار ومصارف المياه الزراعية وتخطيط أعمال مياه الصرف الصحي ومصارف المياه مع المؤسسات الأخرى وتخطيط ومراقبة وحساب ميزانيات واعتمادات مياه الصرف الصحي ومصارف المياه إضافة إلى المشاركة في صياغة وتطبيق الأنظمة المتعلقة بضبط تلوث البيئة من مياه الصرف الصحي والمخلفات الصناعية في البحرين وإنتاج وتوزيع مياه الصرف الصحي المعالجة واستخدامها في ري الحدائق والمزارع وتوفير مخلفات مياه الصرف الصحي لاستخدامها كسماد زراعي، ومراقبة أعمال المقاولين والتأكد من مطابقتها للتصميمات والمواصفات واختيار وتعيين المستشارين للمشاريع الكبيرة.
4. إدارة مشاريـع البناء: تقوم بتقديم المشورة والمساعدة لوزارات المملكة حول تطوير العمل بمشاريع البناء والتشييد الجديدة وتخطيط وتصميم المباني بناءاً على احتياجات الوزارات وإعداد التكاليف التقديرية لمشاريع البناء الجديدة وإعداد المناقصات وإرساء العقود واختيار وتعيين الاستشاريين للمشاريع ومراجعة المقترحات حول التصاميم وتقييم دراسات الجدوى والمخططات الرئيسية والمواصفات والمناقصات إضافة إلى ضبط التكلفة وتحليلها لضمان الحصول على أفضل نوعيه من المواد والأداء ضمن الميزانية المقررة، وإدارة المشاريع الكبيرة والمتخصصة التي تتطلب استشارات عالمية والتنسيق مع الاستشاريين والتعاون مع
المكتب الفني لدولة الكويت والمؤسسات الأخرى ألمعتمده من قبل وزير الأشغال والإسكان فيما يخص إعداد الخرائط والتصميمات وإنهاء المشروعات وتمثيل مملكة البحرين والوزارة في الأمور المتعلقة بالدعاوى المقدمة من الحكومة من الاستشاريين والمقاولين.
5. إدارة صيانة المباني: تقدم المساعدة والمشورة لوزارات المملكة حول صيانة المباني والمرافق العامة وتقدير تكاليف صيانة المباني واعداد المناقصات وترسية العقود وإدارة أعمال الصيانة الوقائية وتقديم الخدمات الهندسية والإشراف على صيانة المباني وخدمات الورش.
6. إدارة تخطيط المشاريع: ومن مسئولياتها إعداد المتطلبات الأساسية والخطط الاستراتيجية لجميع مشاريع الوزارة وتصنيف ودراسة الخطط الاستراتيجية أثناء التنفيذ لجميع المشاريع التابعة للوزارة والوزارات الأخرى وإخطار الإدارات ذات العلاقة بتطورات سير الخطط وإعطاء المقترحات وإعداد تقارير دورية لجهات الاختصاص عن الخطط الاستراتيجية المعتمدة وسير العمل وتوفير المعلومات والبيانات بأساليب حديثه.
7. إدارة الشئون المالية: تقوم بضبط المصاريف والاستمرار في تطوير نظم الرقابة الداخلية وتطوير برنامج ضبط المشاريع حيث يتم إعداد البيانات المالية الدقيقة وذلك من أجل رفعها إلى الإدارة العليا لاتخاذ القرار المناسب كما تقوم بالتنسيق الدائم مع وزارة المالية والاقتصاد الوطني والتعاون في تسهيل الإجراءات لتيسير العمل.
ومن أهم إنجازات شئون الأشغال بجانب التخطيط والتنفيذ والتطوير للبنية التحتية للمملكة إدارة عدد من المشاريع الكبرى مثل جسر الشيخ خليفة بن سلمان وميناء خليفة بن سلمان وحلبة سباق السيارات وامتداد شارع خليفة سلمان السريع وتقاطعه عند دوار شارع ولي العهد في مدينة حمد. كما تقوم الوزارة بالاهتمام بالنواحي البيئية والمحافظة عليها من خلال مشروع المرحلة الثانية لمعاجلة مياه الصرف الصحي بمحطة توبلي. كما أن وزارة الأشغال والإسكان تعطي أهمية بالغة لتدريب وتأهيل الكوادر البحرينية في مختلف التخصصات الفنية والإدارية على كافة المستويات وذلك لإحلالها مكان الوظائف المتعاقد معها لإدارة مثل هذه المشاريع، وتحظى بحرنة الوظائف باهتمام كبير داخل الوزارة وذلك من خلال التنسيق للتدريب والتأهيل والدراسة في كل من جامعة البحرين ومركز البحرين للدراسات والبحوث وغيرهما من المعاهد والجامعات المتخصصة داخل وخارج المملكة.

















الخاتمة:
وهكذا ,, تمكنت هذه الوزارة ,بفضل من توجيهات الملك حمد بن عيسى ال خليفة حفظه الله ورعاه ,من اقامة مشاريع اسكانية وذلك بتقديم خدمات عمرانية واسكانية لجميع المواطنين بهدف حل هذه المشكلة , كما قامت وزارة الاشغال بتنفيذ خدمات البنية التحتية مثل انشاء الجسور وشبكات المجاري ومعالجة مياه الصرف الصحي.. وهكذا ,, حققت الوزارة أهدافها وتمارس مهامها اليوم بشكل ناجح ومنظم .









المصادر:
http://www.mwh.gov.bh/directorate.php?id=21
http://www.mwh.gov.bh/directorate.php?id=34